أخبار السودان لحظة بلحظة

حول تنحي عوض بن عوف وتعيين الفريق عبدالفتاح البرهان رئيسا للمجلس

0

ناصف بشير الأمين

على الإسلاميين أن يكفوا عن المراوغة والإستهبال على شعبنا. الثورة لم تقم من أجل تغييرأشخاص فحسب وانما تغيير النظام وتفكيك منظومة التمكين الإسلاموية بالكامل. المجلس العسكري جزء لايتجزأ من منظومة الإنقاذ والغرض من تكوينه هو إجهاض الثورة والمحافظة على ركائز دولة التمكين العميقة خاصة جهاز الأمن ومليشيات الظل، وكذلك حماية المجرمين والمفسدين والمجرمين وحمايتهم من المساءلة عن جرائمهم وتطبيق العدالة، واستعادة أموال الشعب المنهوبة. الشعب السوداني الثائر هو مصدر السيادة والشرعية ويجب تكوين مجلس رئاسي يعبر عن إرادة الشعب وقوى الثورة المتمثلة في قوى الحرية والتغيير. لا أحد يرغب في اقصاء اي مكون بما في ذلك الجيش والشرطة. يجب تكوين مجلس رئاسي جديد توافق على عضويته قوى الثورة وليس بن عوف. يجب الا يضم المجلس اي شخص له علاقة بالنظام السابق والحركة الإسلامية أو جهاز الأمن وان يمثل فيه الجيش بالضباط الوطنين الذين ساندوا الثورة وحموا المعتصمين وان يضم في عضويته ممثليين لقوى الثورة. ويجب ان يتم الاتفاق الكامل على عضوية المجلس من قبل قوى الثورة وأن يتم الإتفاق على حكومة انتقالية مدينة بالكامل تتكون من قوى الحرية والتغيير. يجب ان يصدر التزام واضح وبات- من بين أشياء أخرى كثيرة – بالآتي:
1. التأكيد على أن المجلس يستمد شرعيته من ارادة الشعب وقوى ثورة ديسمبر ويعبر عنها ويهدف الى تحقيق أهداف الثورة كاملة غير منقوصة. التأكيد على الإلتزام بمبادي سيادة حكم القانون ومبادي حقوق الإنسان العالمية والقانون الدولي كمباديء دستورية حاكمة الى حين صدور دستور دائم للبلاد
2.حل المؤتمر الوطني والمنظمات والأذرع السياسية والاقتصادية والدعائية التابعة للحزب الحاكم
3. حل كتائب ومليشيات الظل الأمنية والأمن الشعبي والدفاع الشعبي وايلولة اصولها وممتلكاتها للجيش أو الشرطة
4. الغاء قانون جهاز الأمن والإعلان عن تحويل جهاز الأمن الى جهاز استخباري تنحصر مهمته في جمع المعلومات وتحليلها ورفعها للجهات المختصة دون ان تكون له اي صلاحيات تنفيذية او قوات قتالية (كما كان منصوص عليه في المادة 151 من دستور 2005 قبل تعديلها)، واعفاء كل قيادات جهاز الأمن الحالية والآلتزام باعادة هيكلة الجهاز بالكامل على أسس مهنية ووطنية.
5. الغاء كافة القوانين القمعية والمقيدة للحريات وعلى رأسها قانون النظام العام وحل محاكم وشرطة النظام العام
6. القبض على رموز النظام ووضعهم في الحبس الى حين تقديمهم الى محاكمات عن الجرائم التي ارتكبوها وعلى رأسهم المخلوعين عمر البشير وعوض بن عوف
7. القبض على رموز الفساد والحجز على الأموال المنهوبة ووضعهم في الحبس لحين تقديمهم للمحاكمة
8. الالتزام باعادة هيكلة كافة مؤسسات الخدمة العامة وعلى رأسها الجيش والأمن والقضاء والنيابة العامة والشرطة على أسس وطنية ومهنية ومحو سياسات التمكين الحزبي واعادة جميع المفصولين الذين يرغبون في العودة للخدمة
9. الإلتزام بتحقيق العدالة لجميع ضحايا الانقاذ خاصة مواطني الهامش وجبر الضرر والتعويض

بغير ذلك فإن الشعب سيواصل اعتصامه وثورته وسيلحق البرهان بالمخلوعين الذين سبقاه الى السقوط.

وعاش كفاح الشعب السوداني العظيم

ناصف بشير الأمين

الجمعة 12 أبريل 2019

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.