أخبار السودان لحظة بلحظة

جهاز الأمن مازال يقدل مختالاً … كسلا تزف الشهيد محمد صالح عثمان مساء الامس

0

كسلا: الراكوبة عبدالوهاب همت

أفادت مصادر من مدينة كسلا بأن جماهير المدينة لاحظوا ومنذ حوالي السابعة والنصف من صباح الامس الموافق 12 أبريل تصاعد دخاخين من مباني جهاز الأمن والتي تقع شمال غرب سوق المدينة ، وكان أن قام الثوار بإبلاغ الجيش في المدينة والتي قامت بإعتقال كل عناصر جهاز الامن من ضباط وعساكر كانوا متواجدين داخل مكاتبهم حينها، وبعد المداهمة التي تمت لمكاتب جهاز الامن تأكد بأن العناصر التي كانت تتواجد بداخله كانت تقوم بحرق الوثائق الهامة التي كانت موجودة ، وقبل مداهمة قوات الجيش لمكاتب جهاز الأمن كانت بعض عناصر الامن قد أطلقت الرصاص على الثوار مما أدى لاستشهاد المواطن محمد صالح عثمان والذي تمت مواراة جثمانه قبيل صلاة المغرب وكان قد أصيب كذلك ثلاثة مواطنين تم نقلهم إلى المستشفى غادرها إثنان ولازال المصاب الثالث يتلقى العلاج حتى لحظة كتابة هذا الخبر ظهر اليوم 13 أبريل 2019.

أسود السواقي الجنوبية من الثوار كما يطلقون على أنفسهم قاموا بملاحقة كل عناصر جهاز الامن والتي ولت الادبار لحظة إقتحام الجيش لمباني جهاز الامن ، وقاموا بتجريد أحد الضباط من ملابسه إذ ظل هذا الضابط يتعرض بالهجوم والاعتداء على شباب حي السواقي الجنوبية والذين كادوا أن يفتكوا به لولا تدخل أحد الابطال والذي منعهم من القيام بذلك، وكان آخر هجوم قام به هذا الضابط يوم الثلاثاء الماضي إذ تسلل في معية قوة مدججة بالسلاح ودخلوا عن طريق الجهة الجنوبية على غير العادة أي تجاه كبري القاش لكن متاريس الثوار كانت منصوبة ، وفي معركة إستمرت لاكثر من 3 ساعات تمكن الثوار من ضرب عناصر جهاز الامن الذين هربوا ، وقد أسفر ذلك عن إصابة 18 من عناصر جهاز الأمن.

وأكدت المصادر بأن مكاتب الامن تعرضت إلى الاخلاء الكامل من كل محتوياتها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.