أخبار السودان لحظة بلحظة

دوري أبطال أوروبا: يوفنتوس يهزم مانشستر يونايتد في عقر داره

0

عاد يوفنتوس الإيطالي ونجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو بفوز ثمين من معقل مانشستر يونايتد الإنكليزي 1-صفر ليحقق انتصاره الثالث تواليا في منافسات المجموعة الثامنة ويقترب من بلوغ الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، في حين أهدر فالنسيا الاسباني نقطتين ثمينتين بتعادله مع يونغ بويز السويسري 1-1.

على ملعب "أولدترافورد" في مانشستر، سجل الأرجنتيني باولو ديبالا الهدف الوحيد في الدقيقة 17.

ورفع يوفنتوس رصيده الى 9 نقاط مقابل 4 لمانشستر يونايتد في المركز الثاني ونقطتين لفالنسيا وواحدة ليونغ بويز.

ويستضيف يوفنتوس مانشستر يونايتد في تورينو في الجولة المقبلة ويحتاج الأول الى نقطة واحدة على ملعبه ليقتنص بطاقة التأهل.

وإذا كانت الخسارة ليست كارثية على مانشستر يونايتد من ناحية الترتيب حيث لا يزال يتقدم على فالنسيا بفارق نقطتين، فإنها أوقفت نوعا ما صحوته بعد فوزه على نيوكاسل 3-2 وتعادله الثمين مع تشلسي 2-2 في ملعب الأخير.

واعتمد مدرب مانشستر يونايتد البرتغالي جوزيه مورينيو على التشكيلة ذاتها التي خاضت المباراة ضد تشلسي السبت الماضي قوامها ثلاثي خط المقدمة البلجيكي روميلو لوكاكو والفرنسي انطوني مارسيال وماركوس راشفورد.

وافتتح يوفنتوس التسجيل إثر كرة عرضية من رونالدو على الجهة اليمنى شتتها كريس سمولينغ من أمام الكولومبي خوان كوادرادو فتهيأت أمام ديبالا الذي سددها من مسافة قريبة خادعا الحارس الاسباني دافيد دي خيا (17).

ورد مانشستر يونايتد برأسية خجولة للاعب وسط يوفنتوس السابق الفرنسي بول بوغبا (23).

واحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة ليوفنتوس إثر اعاقة أشلي يونغ لرونالدو فانبرى لها الأخير ليبعدها دي خيا بقبضتيه فتهيأت أمام بلاز ماتويدي الذي سددها على الطائر ليبعدها دي خيا مجددا (38).

وضغط مانشستر يونايتد في مطلع الشوط الثاني وكاد مارسيال يدرك التعادل بعد تمرير أمامية رائعة من الإسباني خوان ماتا لكن ليوناردو بونوتشي العائد هذا الموسم الى صفوف يوفنتوس بعد موسم واحد مع ميلان، تدخل في الوقت المناسب لينقذ مرماه (49).

وكاد يوفنتوس يضيف الهدف الثاني من هجمة مرتدة سريعة وصلت فيها الكرة على الجهة اليمنى لكوادرادو فهيأها لرونالدو الذي سددها بقوة لكن دي خيا طار لها ببراعة وحولها إلى ركنية (50).

وكانت الفرصة الأخطر في هذا الشوط لمانشستر يونايتد عندما انتزع بوغبا كرة على مشارف المنطقة وسددها بيسراه ارتطمت بالقائم ثم بالحارس البولندي فويتشيك تشيسني وخرجت إلى ركنية (75).

ونجح الفريق الإيطالي بقيادة قطبي الدفاع بونوتشي وجورجو كييليني في المحافظة على نظافة شباك فريقهم حتى النهاية.

-فالنسيا بلا انتصار-

واكتفى فالنسيا الإسباني بنقطة واحدة من مضيفه يونغ بويز السويسري 1-1 ليحقق الاخير أول نقطة له في المسابقة القارية الأهم.

وبقي فالنسيا بلا فوز بعد سقوطه في الجولة الأولى أمام يوفنتوس في عقر داره صفر-2، قبل أن يعود بنقطة من مانشستر يونايتد بتعادله سلبا معه.

وافتتح المهاجم البلجيكي ميتشي باتشواي المعار من تشلسي الإنكليزي التسجيل لفالنسيا بعدما راوغ الحارس ماركو فولفلي وسجل في الشباك الخالية (26).

ورد الفريق السويسري الذي يخوض مبارياته على أرضية من العشب الاصطناعي، من ركلة جزاء انبرى لها مهاجمه المخضرم من جزيرة ريونيون (يحمل الجنسية الفرنسية أيضا)، غيوم هوارو (55).

وكان هذا الهدف الأول لفريقه في المسابقة التي يشارك فيها للمرة الأولى، ومنحه من خلاله أول نقطة أيضا بعد خسارته في الجولة الأولى أمام يونايتد وفي الثانية أمام يوفنتوس بالنتيجة نفسها (صفر-3).

ا ف ب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شكراً لك على التعليق...