أخبار السودان لحظة بلحظة

حزب الترابي يدعو لاسقاط نظام البشير ..ويقول : لن نشارك في حكومة قد تدفع بالخطيئة الكبرى

الخرطوم: صرح إبراهيم السنوسي نائب الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي المعارض في السودان الخميس بأن حزبه لن يشارك المؤتمر الوطني في تشكيل الحكومة المقبلة ، مشيراً إلى أن السودان ليس له سبيل سوى إسقاط نظام الرئيس عمر البشير.

ونقلت قناة "الجزيرة" الإخبارية عن السنوسي قوله: "لن نشارك في حكومة قد تدفع بالخطيئة الكبرى وهي انفصال جنوب السودان".

وأضاف السنوسي: "لن يشارك المؤتمر الشعبي الذي يتزعمه حسن الترابي في حكومة تضرب دارفور بالطائرات كل يوم وتقتل المدنيين وترتكب أبشع جرائم الحرب في حق الشعب السوداني".

وتابع: "كيف لنا أن نشارك في حكومة مع حزب يعتقل الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي، في إشارة إلى قيام السلطات السودانية باعتقال زعيم الحزب حسن الترابي".

وأكد السنوسي أن هذا النظام لا مناص منه إلا بإسقاطه متهماً نظام البشير بممارسة أبشع الجرائم بحق الشعب السوداني ، مؤكداً على أن سياسة البشير ستدمر السودان.

وتأتي هذه الدعوة في اليوم الذي يؤدي الرئيس السوداني عمر البشير اليمين الدستورية لولاية رئاسية جديدة تمتد خمس سنوات تعد حاسمة لمستقبل السودان الذي يتأرجح بين الوحدة والانقسام.

من جهة أخرى، استبعد غازي صلاح الدين مستشار الرئيس السوداني استئناف مباحثات السلام مع حركة العدل والمساواة ، أكبر الفصائل المتمردة في دارفور قريبا.

وأوضح صلاح الدين: "إنه من الصعب استئناف مباحثات السلام في الدوحة مع حركة العدل والمساواة في المدى المنظور مع انتهاج هذه الحركة سياسة المراوغة ومحاولة التنصل من كل اتفاق".

واتهم صلاح الدين الحركة التي وقعت معها الحكومة السودانية اتفاقية إطارية للسلام في العاصمة القطرية الدوحة بانتهاك اتفاقية وقف إطلاق النار ، مشدداً على أن هذه الحركة تلعب بالنار وتتخذ من المدنيين ضروع بشرية لابتزاز الحكومة السودانية من أجل تقديم تنازلات في المفاوضات.

وكالات

التعليقات مغلقة.