أخبار السودان لحظة بلحظة من الراكوبة، مقالات سياسية وثقافية

السودان والعراق: الأراضي الزراعية مقابل النفط

0

الخرطوم: سيف اليزل بابكر

اتفق السودان، أمس، مع العراق على أن يمده بالنفط مقابل أن تخصص الخرطوم مساحات زراعية شاسعة للاستثمارات العراقية. وخلال لقائه حسين العامري، سفير العراق لدى السودان، وصف وزير النفط والغاز والمعادن السوداني، أزهري عبد القادر عبد الله، العلاقات بين البلدين بالقوية، مؤكداً أن العراق من أولى الدول التي وقفت بجانب السودان عندما قرر الاستفادة من إمكانياته النفطية، وقدمت المعونة الفنية في هذا المجال.
وقال السفير العراقي إن بلاده ترغب في الدخول في الاستثمار في السودان، وتقديم العون في مجال مصافي التكرير، مشيداً بالإمكانيات الكبيرة التي يتمتع بها السودان من ثروات نفطية ومعدنية وزراعية.

كما التقى أول أمس، في الخرطوم، وزير النفط والمعادن السوداني مع عبد الله القاضي، المدير التنفيذي للاستكشاف والإنتاج في شركة «نفط الهلال» الإماراتية، والذي كشف عن رغبة الشركة في الدخول في مشاريع نفطية بالسودان. وقال القاضي: «سلمنا نتائج الدراسات التي أجريناها على عدد من القطاعات التي نرغب في الاستثمار فيها بالسودان للشركة الوطنية السودانية للنفط (سودابوست)، مع نبذة تعريفية عن إمكانيات شركة (نفط الهلال)، التي لديها قدرات كبيرة في مجال تنفيذ مشاريع الغاز في جميع مراحله الاستكشافية والإنتاجية والتسويقية». وأضاف: «نرغب في الدخول مع شركة (سودابوست) في مشروعات الغاز، ونتوقع أن تعم الفائدة على الجميع انطلاقاً من تجاربنا الناجحة في الإمارات العربية المتحدة».

وفي إطار الانفتاح العالمي على شركات النفط، بحث وزير النفط والغاز والمعادن السوداني، أول أمس، إمكانية تطوير استثمارات شركة «بتروناس» الماليزية في مجال صناعة النفط والغاز بالسودان، وذلك خلال لقائه مع باتشو بيلونج، نائب رئيس الشركة. وقال الوزير إن الفترة المقبلة ستشهد ازدهاراً في صناعة النفط والغاز بعد رفع الحظر الأميركي وارتفاع أسعار النفط عالمياً، بالإضافة إلى التعاون مع دولة جنوب السودان. وأبدى نائب رئيس الشركة الماليزية رغبة الشركة في تطوير آفاق التعاون الاستثماري في السودان بالتركيز على اتفاقية مربعات (13-15) بمنطقة البحر الأحمر، التي وقّعت أخيراً إبان زيارة رئيس الشركة خلال زيارته للخرطوم في سبتمبر (أيلول) الماضي.

وأشار وزير النفط السوداني إلى أن دولة إيطاليا أبدت رغبتها في الاستثمار في مجال النفط والغاز والمعادن بالسودان. وقال عقب لقائه مع السفير الإيطالي بالخرطوم، فابريقيو لوبيسا، إن أبواب السودان ستظل مفتوحة لكل الراغبين في الاستثمار في قطاع النفط والمعادن. وعدّد وزير النفط والغاز والمعادن السوداني الفرص والإمكانيات التي يتمتع بها السودان من ثروات نفطية وثروات معدنية كالذهب والنحاس والرخام. وقال إنه في مجال النفط والغاز هناك مشروعات مطروحة للاستثمار كمشروع مصفاة «بورتسودان»، المقترح بتكنولوجيا متقدمة وسعات تكريرية عالية.

من جانبه أكد السفير الإيطالي أهمية دعوة رجال الأعمال الإيطاليين والشركات العاملة في النفط والغاز والمعادن الإيطالية إلى دخول السودان للاستفادة من الفرص المتاحة، مؤكداً سعيه للعمل على تعزيز التعاون بين السودان وإيطاليا على مستوى العلاقات الاقتصادية وتبادل المصالح المشتركة بين الجانبين.

الشرق الأوسط