أخبار السودان لحظة بلحظة

السودان يعلن دعمه لآذربيجان في وحدة وإستقلال أراضيها

4

أعلنت الحكومة السودانية، يوم الجمعة، دعمها لأذربيجان ضد العدوان واحتلال إقليم "ناقرنو كرباخ"، كما اتفق البلدان على تنسيق المواقف ورفع مستوى التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين البلدين، لترتقي إلى مستوى التعاون والتنسيق السياسي بين الخرطوم وباكو.
وأكد وزير ديوان الحكم الاتحادي، حامد ممتاز، لدى اجتماعه بنائب رئيس البرلمان الأذري، زيافات أسكاروف، أن السودان يتطلع إلى أن تلعب الخبرة الاقتصادية والتجارية الأذرية دوراً أكبر في مجال التبادل التجاري. من جهته أكد نائب رئيس البرلمان الأذري، استعداد بلاده للتعاون في مختلف المجالات الاقتصادية.وأكد الجانبان، في الاجتماع الذي عقد في العاصمة، باكو، أهمية التنسيق بينهما في المحافل والمنظمات الدولية والإقليمية والإسلامية.

دعم سوداني
"
إقليم "ناقرنو كرباخ" يقم داخل أراضي أذربيجان التي تتنازع عليه مع أرمينيا الداعمة لانفصاله، وأدى النزاع حوله إلى حرب بينهما وقعت فيها مذابح وأعمال وحشية وتهجير خاصة في حق سكانه من الأذريين
"
وعبّر نائب رئيس البرلمان الأذري، عن تثمين حكومة وشعب بلاده لدعم السودان لحق أذربيجان الشرعي ضد العدوان واحتلال إقليم ناقرنو كرباخ.ويقع الإقليم داخل أراضي أذربيجان التي تتنازع عليه مع أرمينيا الداعمة لانفصاله، وأدى النزاع حوله إلى حرب بينهما وقعت فيها مذابح وأعمال وحشية وتهجير خاصة في حق سكانه من الأذريين.وتعد مشكلة الإقليم من أطول وأعقد الأزمات التي تفجرت في مناطق الاتحاد السوفياتي إثر انهياره عام 1991.وفي ذات المنحى أكد ممتاز وقوف السودان مع قضايا أذربيجان العادلة، وقدم الوفد السوداني شرحاً للتطورات السياسية في البلاد، والاستقرار الذي تشهده وإلى تحقق السلام والاستقرار بالبلاد حالياً، والجهود في إنهاء الحصار الاقتصادي ومساعيه الجارية الآن لتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة بصورة كاملة.

وقدمت عضو البرلمان، سامية سيد أحمد، شرحاً للتطور البرلماني ومشاركة المرأة في الحياة البرلمانية، مشيرة إلى أن 30% من مقاعد البرلمان السوداني مخصصة للنساء، كما أوضحت أهمية مشاركة السودان في منتدى باكو ونوهت لأهمية أن يكون للبرلمانيين والمشرّعين دور في الدورات المقبلة.

سونا

4 تعليقات
  1. محمد احمد :

    وعمتلو شنو مع المسلمين في الصين الذين تمنعهم الحكومة الصينية من صيام رمضان وتمنعهم من الذبح في عيد الاضحى وما الى ذلك …يا اولاد الابالسة الكذابين فالحين على ارمينيا الغلبانة وبتأيدوا اذربيجان…يله طلعوا بيان مماثل تأييدآ لحق مسلمي الصين في اداء شعائرهم عشان الرئيس جين بينغ يوريكم المكشن

  2. والله المستعان :

    بصراحة انا محتار في سر العلاقة بين السودان واذربيجان؟ المعروف ان للسودان سفارة كاملة الدسم في اذربيجان وقد افتتح هذه السفارة الدكتور نافع على نافع عندما كان مساعد لرئيس الجمهورية.. وكان يوجد للسودان سفير مؤهل جداً ودبلماسي درجة اولى تم نقله من جنوب افريقيا الى اذربيجان؟ واعتقد ان السفارة تم اغلاقها مع سياسة التقشف التي اعلنتها الحكومة.

    والمعروف ان غالبية مواطني اذربيجان من المذهب الشيعي .. ما هو سر العلاقة الخاصة للحركة الاسلامية مع اذربيجان ؟؟ لا احد يدري هل علاقة دبلماسية عادية ؟ ولمصلحة من هذه العلاقة ؟؟ ولماذا افتتح سفارتنا فيها نافع على نافع؟ مجرد تساوؤلات اذا علمنا ان الحركة الاسلامية لا تفعل الا لمصلحتها وليس لمصحلة السودان.

  3. hamim :

    كلام خارم بارم…؟؟؟

  4. أبو عثمان :

    علاقات دولية من شاكلة ” محلية بان … تحذِّر الولايات المتحدة للمرة الثالثة والأخيرة”. تعالوا معي في جولة استطلاعية للرأي العام الآذري مسنودة باستبيان كتابي من فقرة واحدة لمواطني تلك الدولة: هل سمعتم بالسودان؟ نعم أو لا. الإجابة: أطنان من النفي. التنطع والمتنطعين آفة بلادنا في هذا الزمن الكظيم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شكراً لك على التعليق...