أخبار السودان لحظة بلحظة

سكر النيل الابيض تدهور الانتاج المتوقع من 150 ألف طن الى 37 ألف طن

0

كشف وزير الصناعة والتجارة موسي كرامة، أن التكلفة الحقيقية لمشروع سكر النيل الابيض قفزت من 480 مليون دولار الى مليار و100 مليون دولار، بينما بلغت القروض التمويلية 601 مليون دولار، واقر بتدهور الانتاج الى اقل من 37 الف طن فيما كان المستهدف 150 الف طن، في وقت اعتبر نواب برلمانيون ان ما حدث في سكر النيل الابيض جريمة فساد مكتملة الاركان، وطالبوا بتشكيل لجنة تحقيق، فيما اكد رئيس البرلمان ابراهيم احمد عمر ان شركة سكر كنانة “ابتلعت” مصنع النيل الابيض، واعتبر ان الطريقة التي طرحت بها الاسهم التي امتلكتها الاولى في المصنع والبالغة 31% كانت خطأ.
واعتبر النائب التجاني السيسي، خلال رد الوزير على سؤال بشأن مصنع سكر النيل الابيض، ان التكلفة الحقيقية للمشروع التي كشفها الوزير “مبالغة”، لافتا الى المصنع بهذه الطاقة لا يكلف اكثر من 600 مليون دولار، وتسائل عن كيف يتخذ قرار بانشاء مصنع في قبل التاكد من صلاحية التربة حيث ان المساحة الغير صالحة تبلغ 44 الف فدان. وقال النائب ساتي سوركتي: “سمعنا بفضيحة افتتاح المصنع ولكننا لم نسمع باي لجنة تحقيق او محاسبة”، فيما اعتبر النائب بحركة الاصلاح الان فتح الرحمن فضيل ان ما ماحدث في سكر النيل الابيض جريمة فساد مكتملة الاركان، وقال: “الارقام التي ذكرها الوزير اليست جديرة بمحاسبة المسؤولين وقتها، وأضاف ان المصنع اصابته لعنة دماء حيث وقعت فيه جريمة راح ضحيتها 4 مواطنين، وتسائل ما اذا تم لمحاسبة المتورطين في وفاتهم؟.
وذكر الوزير ان المساحة التي تطلب الزراعة بلغت 123 الف فدان والمساحة التي من المفترض ان تزرع 155 الف فدان، الا انه لم تزرع غير 55 الف فدان، وأن احدى المشكلات التي واجهت المصنع تمثلت في رفض الاهالي التعويض النقدي، وطالبوا باراضي مروية، واوضح ان رأسمال المصنع بلغ اكثر 482 مليون دولار، وكشف عن خطة خمسية لاصلاح الاراضي الزراعية برأسمال 155 مليون دولار بفترة سماح 3 سنوات.

رد