أخبار السودان لحظة بلحظة

حول أزمة زي النساء في السودان

3
3 تعليقات
  1. tarig yahia :

    الذي الشرعي منصوص عليه في القرأن

  2. salah :

    المشكله انو السودانيين مفتكرين انو التوب دا حق خالص للسودانيين. اغاني ما ليها حد مسخره لخدمة هذا التوب البئيس.
    التوب دا منتشر غربا من سواكن عبورا ببقية السودان تشاد النيجر نيجيريا …الخ ولغاية موريتانيا المواجهه للمحيط الاطلسي.
    التوب دا غير عملي فيهو عيوب حقيقيه منها اذا الحرمه انزنقت بحرامي خطف شنطتا او رباط سكاها ما بتقدر تجري وتلم حاجتا. راكبه حافله تلبت من كبري الحرمه ما بتقدر تعوم التوب بكتفا ويجيب خبرا. راكبه اسانسير(مصعد كهربائي) التوب بينشكل في شئ ما خارج الاسانسير.دايره تتريض ااو تقضي اي غرض ما تقدر تسوق دراجه او عجله.زالباكستانيين ناس عمليين واسلامهم ما فيهو شك . حريمهم ورجالهم لبستهم مشابهه لبعض سروال واسع مع قميص برضو واسع. لبسه عمليه وشرعيه. اها رأيكم شنو ؟.وفكونا من عاداتكم السودانيه االرزيله دي خفاض فرعوني شلوخ دق شلوفه وووووو الخ. الرجال برضو تلقي الواحد لابس جلابيه ومقنطر في راسو الفاضي دا كيلو عمه قطنيه مستورده صناعة غيرو . وين شعار [نلبس من ما نصنع ] ؟.
    منتصف التمانينات الحرب في الجنوب كانت في اوجها. الجيش السوداني لاسباب لوجستيه كان مهزوم ويتراجع . العساكر لا بسين سفنجات وفي منهم حفايا . ذخيره كملت وحصل موت كتير. وزيرالدفاع كان صادق المهدي. الحركه الشعبيه كانت لها اذاعه قويه البث ب [ الاتش اف ]. قرنق كان يسخر من الصادق قائلا [انا ما شفت وزير دفاع لابس جلابيه ]…

  3. abdulbagi :

    عندما كنا في الجامعة كانت الطالبة ترتدى الذى السودانى وهو الثوب وكان ابيض اللون وهو ذي الموظفات في المؤسسات الحكومية والعامة . . وكان الثوب في متناول الجميع . الان الابالسة بسيستهم الخرقاء وسرقتهم وحراميتهم وعدم ضميرهم صار الثوب لبس الأغنياء من الناس وصار المواطن يركض طول يومه وراء قفة الملاح , التي صارت حلما مستحيلا , بعدين يا أستاذ خالد حكومة تترك كل واجباتها من صحة وتعليم ومعيشة الناس ويكون كل همها هو ماذا يلبس الناس , طبعا جزء من هذه الضجة إنها احد أدوات الالهاء التي برع فيها الابالسة من كريم التبيض المنتهى الصلاحية الى هلال مريخ . ارايت كيف سلطوا الضوء على قضية الفنانة منى وجى وجيشوا إعلامهم لذى امتهن الاثارة والالهاء . الثورة تدق الأبواب افتحوا لها الأبواب والشبابيك وتنسموا دعاش الحرية . الغد للحرية والجمال وأطفال اصحاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شكراً لك على التعليق...