أخبار السودان لحظة بلحظة

المدير السابق للأمن الاقتصادي يدلي بإفادات ساخنة عن الوضع الراهن

5

الخرطوم: سعاد الخضر
شدد المدير السابق للأمن الاقتصادي اللواء معاش عبد الهادي عبد الباسط على أن الوضع الاقتصادي بالبلاد منهار، وأرجع ذلك للتدهور في النظام المالي والاداري والنقدي ودلل على ذلك ببيع بنك الثروة الحيوانية دون علم وزارة المالية والبنك المركزي، وقال في مؤتمر الحركة الإسلامية بولاية الخرطوم أمس بقاعة الصداقة (البلد فجأة تصحى تلقى بنك حكومي تم بيعه بدون علم المالية أو علم أكبر زول فيها) وقلل مدير الامن الاقتصادي السابق من تبني الحكومة للصادرات لقيادة اقتصاد البلاد وقطع بأن اي محاولات علاج للاقتصاد لن تنجح طالما ان البلاد تعاني من انهيار نظامها الاداري والمالي والنقدي ورهن اصلاحها باعادة ثلاث مؤسسات وهي النقل الميكانيكي، النقل والمهمات، ديوان شؤون الخدمة، وتابع (حلينا مؤسسات الضبط الرئيسية وقعدنا في السهلة) وسخر من الطاقم الاقتصادي الذي ظل طوال السنوات الماضية يؤكد ان الازمة الاقتصادية بسبب فقدان خزينة الدولة لموارد البترول بسبب انفصال الجنوب وتابع (اكثر سنوات حدثت فيها قفزة في الناتج القومي والدولار نزل الى 2 جنيه ماكان في بترول ولا ذهب وانما الضبط الاداري) ووصف وزارة المالية بأنها عمدة بلا أطيان بسبب تجنيب الوزارات والمؤسسات الحكومية لايرادتها وكشف عن حجم الاموال التي صرفت على المباني الحكومية تحت التشييد تبلغ 5 مليار دولار وطالب باصدار قرار فورا بايقافها وتوقع أن يؤدي ذلك الى هبوط سعر الدولار الى أقل من 5 جنيهات.

الجريدة

5 تعليقات
  1. بكري الصائغ :

    اقتباس:

    المدير السابق للأمن الاقتصادي!!

    تعليق:

    من كانوا سابقآ في السلطة المطلقة واصحاب قوة نافذة وخرجوا منها يتعمدون دائمآ الادلاء بتصريحات نارية ضد الوضع القائم او نقد السلطة وكانهم ما كانوا في السابق من اقوي الشخصيات الحادبة علي بقاء الوضع وانهم اصل البلاء والخراب الذي عم كل ارجاء البلاد!!…اللواء اللواء معاش عبد الهادي عبد الباسط يبدو انه غاضب بسبب عدم تعيينه في وزارة الخارجية او سفير في سفارة ما بالخارج !!

  2. محمد حسن فرح :

    الامن الغذائي صادرت اراضي المواطنين في عطبرة واعطتها للمؤتمرجية ومحاسيبهم

  3. كاســتـرو عـبدالحـمـيـد :

    اقـتـباس :
    وقطع بأن اي محاولات علاج للاقتصاد لن تنجح طالما ان البلاد تعاني من انهيار نظامها الاداري والمالي والنقدي ورهن اصلاحها باعادة ثلاث مؤسسات وهي النقل الميكانيكي، النقل والمخازن والمهمات، ديوان شؤون الخدمة، وتابع (حلينا مؤسسات الضبط الرئيسية وقعدنا في السهلة) —————————————————————————– نـعـم , يجـب عـودة هــذه المـؤسـسـات لأن غـيـابهـا هـو الـسـبب فى الـفـسـاد والتـردى فى الخـدمات الذى تـشـهـده الدولـة . اعـمـل حـاجـة يا سـيـد / رئيس الوزراء يـذكـرك بهـا الـتاريـخ . ونصيحـة لك بأن لا تـغـفـل اى نـصيحـة تـقـدم لك وابــدأ فـورا فى تـنـفـيـذهـا لآن مـقـدمى هـذه الـنصائـح لا يمـلكـون الـصلاحـيات والـنـفـوذ الذى يمـكـنهـم من تـنـفـيـذ هـذه النصائـح التى يـقـدمونها لك .

  4. ابوجلمبو :

    الكوز واللص هما مثل الكلاب لا تعوي حتى تجوع ويتم طردها من المائدة

  5. د. هشام :

    إعادة النقل الميكانيكي و المخازن و المهمات (ليس النقل و المهمات) و أضيف إليهما الأشغال التي كانت مسؤولة عن المنشآت الحكومية بصورة عامة….و لكن لدي سؤال و هو: لماذا لم يقترح هذا المدير السابق هذه المقترحات عندما كان على رأس العمل؟! أم كان ذلك السكوت من باب التقية؟!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شكراً لك على التعليق...