أخبار السودان لحظة بلحظة من الراكوبة، مقالات سياسية وثقافية

مستنقع القروض الصينية !!

0

زهير السراج
* شهدت العلاقة بين الحكومتين الصينية والسودانية تطورا خطيرا فى السنوات الأخيرة حيث أبلغ الصينيون الحكومة السودانية أنًهم بصدد الاستيلاء على رهونات مديونيتهم وفوائدها، أى أنهم يقولون، إما أن تسددوا أو (تربوا) قروضاً جديدة، وفوق ذلك تمكنونا من مصادرة الضمانات التى توجد تحت أيدينا، وهى الطريقة التى ظلت تستخدمها الصين منذ عقود لاستنزاف وتجريد الدول الافريقية من مواردها واستقلالها، ولقد حل الدور على السودان، خاصة مع الاتفاق السرى بين الحكومتين بمنح الصين نصف مليون فدان بمشروع الجزيرة، و200 ألف بالشمالية لاستغلالها لفترة 99 عاما قابلة للتجديد، ولا يدرى أحد متى سيتم التنفيذ وكيف، وماذا يحدث الآن وراء الكواليس !!

  • وحتى تظل هذه القضية الخطيرة حاضرة فى أذهاننا، كدليل دامغ على فساد النظام الذى لا يكتفى بإذاقتنا الأمرين ويحرمنا من كل شئ، بل يريد رهن الوطن للمستعمر الصينى، أنشر هنا جدولا بالديون الصينية على السودان التى تبلغ حوالى 9 مليار دولار أمريكى (غير 5 مليار أخرى)، نُهب معظمها ولم تستخدم فى الأغراض التى إستدينت من أجلها، أو بدد على مشاريع فاشلة، ويعود الفضل فى الرصد الدقيق للباحث والاقتصادى السودانى الدكتور (فيصل عوض حسن)، فله الشكر والتقدير.

1 - قرض بمبلغ 274 مليون دولار من بنك التصدير والاستيراد الصيني لانشاء خط ناقل للكهرباء بطول 630 كلم من محطة الفولة لشمال كردفان.

2 - قرض بمبلغ مليار و154 مليون دولار لانشاء خط سكة حديد بطول 762 متر من الخرطوم لبورتسودان (لم ينفذ)

3 - قرض ب 300 مليون يوان صيني، وآخر ب 120 مليون يوان صيني لتجديد قاعة الصداقة، وثالث بمبلغ 180 مليون يوان صيني لوزارة الماليًة لخفض العجز في موازنة العام 2012.

4 – قرض بمبلغ 1.5 مليار دولار لتمويل العجز في ميزانيًة العام 2013 والمساهمة في استقرار قيمة الجنيه السوداني لأجل خمس سنوات (حسب تفاصيل القرض)، وقع عليه (علي محمود) ممثلاً لحكومة السودان في 31ديسمبر من العام 2012م.

5 - عدد 1000 مضحة مياه ومعدات زراعيًة مخصصة لدارفور (قيمة القرض غير معروفة).

6 - قرض بمبلغ 90 مليون دولار، بتاريخ 21 يونيو 2012 لانشاء مدينة افريقيا التقنيًة (كما مبين بالقرض)، تم توقيعه من جانب السودان بواسطة شخص اسمه د. حسب الرسول، ولا توجد تفاصيل حوله!!

7 - قرض بتاريخ 29 يونيو 2012 تم توقيعه بين وزير مالية السودان ونائب وزير التجارة الصيني بحضور الرئيس عمر البشير ونظيره الصيني هو جيناتو، لاقامة جسر على نهر عطبرة بمبلغ 132 مليون يوان صيني، ومنحة لصالح صندوق تنمية اقليم دارفور لا تعرف تفاصيلها.

8 - قرض بتاريخ 6 يوليو 2013 لصالح مطار الخرطوم الجديد بملبغ 700 مليون دولار، من بنك التصدير و الاستيراد الصيني وقع عن الجانب السوداني عبد الرحمن محمد ضرار الأمين وزير الدولة بالماليًة و زهانق شو نائب المدير العام للبنك.

9 - قرض بقيمة 441.5 مليون دولار بتاريخ 1 يناير 2013 لتعلية خزان الروصيرص ذكر أنًه يغطي الجانب المتبقي من المشروع الذي مولته صناديق من السعودية والكويت ودول عربية أخرى ، لم توضح تفاصيل أكثر حوله، و نفذت المشروع شركة سينو هايدرو الصينيًة و شركة الكهرباء و المياه الدوليًة، ولم تذكر الجهة المانحة للقرض و الموقعين من الجانبين.

10 - قرض بمبلغ 500 مليون دولار لتطوير شبكة السكة حديد في العام 2013 ، و يشمل عدد 100 عربة ركاب و مثلها بضائع و50 عربة أخرى و تناكر وقود، و أعمال لتجديد 1000 كليو متر من خطوط السكة حديد، تنفذ بواسطة شركة شانغهاي بويي الصينية، لا توجد تفاصيل أكثر حوله.

11 - قرض بمبلغ 50 مليون دولار بتاريخ 15 سبتمبر 2013 بحضور وزير المعادن كمال عبد اللطيف وقع عليه وزير المالية علي محمود، و قرض آخر ذكر أنًه بدون فوائد لا توجد تفاصيل أكثر حول قيمته و لم تذكر الجهة التي وقعت عليه من الجانب السودانى!!

12- قرض بمبلغ 680 مليون دولار بتاريخ 17 يناير 2014 وقعته شركة مطارات السودان القابضة مع شركة الموانئ الصينيًة لبناء المرحلة الثانية من مطار الخرطوم الجديد بقرض من بنك التصدير و الاستيراد الصيني.

13 - قرضان أحدهما بمبلغ 14 مليون وآخر بمبلغ 36 مليون دولار بدون فوائد لوزارة الزراعة السودانيًة في مايو 2014 لانشاء مشاريع استثمار زراعي وأمن غذائي (حسب التفاصيل) القرض مقدم بواسطة بنك التنمية والاستيراد الصيني وقع عليهما ابراهيم محمود حامد وزير الزراعة السوداني

14 - في الأول من ابريل عام 2012م وقعت منحة لتوريد عدد 50 عربة صالون لرئاسة الجمهوريًة بمبلغ غير معروف.

15 - منحة بتاريخ 15 مايو 2013 لبناء وحدات سكنيًة لمستشفى الدمازين وتأثيثها، نفذتها مجموعة قينقيانق الصينية المتخصصة في الانشاءات.

  • المشاريع التي مولتها الصين كلياً أو جزئياً بقروض أو منح، بلغت 96 مشروعاً معظمها حلً أجلها ولم تسدد، وكثير منها لم ير النور، مثل مطار الخرطوم الجديد، وكبرى نهر عطبرة الجديد وتطوير مشروع سندس الزراعي الذى بلغ قرضه 50 مليون دولار ..إلخ!!

  • السؤال المهم، إذا كان أكثر من 75% من قروض الصين المعروفة القيمة والبالغة أكثر من 9 مليار دولار (حسب الجدول) لم تذهب للمشاريع التي اقترضت من أجلها، فأين ذهبت؟!
    الجريدة

رد