أخبار السودان لحظة بلحظة من الراكوبة، مقالات سياسية وثقافية

اردوغان ينفذ حرفيا مخطط الاخوان المسلمين الموكول له تصفية الحسابات مع دول الخليج والسعودية 

4

ربما اصبحت عملية الكتابة والمتابعة لقضية مقتل الصحفي السعودي جمال الخاشقجي عملية مملة بعض الشئ لدي البعض من الذين يعتقدون ان ذلك يتم علي حساب بعض الاولويات السودانية والامر لاهذا ولاذاك بكل تاكيد ولايحتمل هذا النوع من الافهام العامية والسودان ليس جزيرة معزولة عن العالم الخارجي ويتاثر سلبا وايجابا بكل حادثة تقع في اقصي بقاع المعمورة ناهيك عن الاقربين من دول الجوار عربية او افريقية. 

وربما يكون في الامر نوع من الالزام لصحيفة او موسسة اعلامية يريدها القارئ المدوام عليها ان تفعل كذا في خطها التحريري وان تسلك ذلك الطريق ولكنه ليس ملزم لاصحاب الكتابات الحرة والتطوعية اذا جاز التعبير في فضاء المعلوماتية ومعظمها لاقلام مهجرية . 

 في فصل جديد من فصول مسلسل تداعيات الحادث الدرامي ومقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في العاصمة التركية قالت المجموعة الاخوانية الحاكمة في تركيا انها قد قامت بتسليم ماوصفته بالتسجيلات الصوتية ذات الصلة بعملية الاغتيال والتصفية الجسدية المشار اليها الي كل من " السعودية " وامريكا وبريطانيا ونضع السعودية بين قوسين لنؤكد انهم ليسوا الجهة المعنية بهذه " الدسيسة " الاخوانية التي يبدوا انها قد اعدت بعناية فائقة في معامل التنظيم الدولي للجماعة الاخوانية المحظورة بعد التنسيق مع تركيا التي تقوم في نفس الوقت بدور اجر التسريب والمناولة لمجموعة الدول الغربية المذكورة ومنظمات وكيانات دولية اخري من التي يعملون علي تحريكها لانهاك واستنزاف المملكة السعودية.  

 في كل الاحوال يجب ان تاخذ العدالة مجراها الي النهاية ويحاسب كل من شارك علي اي مستوي في هذه الجريمة دون مراعاة لاي اعتبارات سياسية او مصلحية او اي اوضاع بروتوكولية لزيد او عبيد من الناس ومع ذلك لابد ان يضع من يهمهم الامر في اي تحقيقات مستقبلية حول هذه القضية في الاعتبار انهم في تركيا لايفعلون ذلك لوجه الله او من اجل عيون العدالة وسيظل النظام الاخواني القائم في  تركيا خصم غير نزيه وشاهد غير عدول يدير حربه انابة عن اخوانه المتامرين من وراء الكواليس اضافة الي انه توجد شبهات قوية جدا حول دور قام به النظام الاخواني في تركيا باتقان واحترافية في تسهيل عملية اغتيال الصحفي السعودي وتعمد عدم توفير الحماية اللازمة له والوفاء بالتزاماتهم القانونية في ذلك من منطلق وجوده داخل الاراضي التركية بمعرفتهم وعلمهم التام بكل صغيرة وكبيرة تحيط بتحركاته. 

الاشقاء السعوديين لم يفعلوا حتي هذه اللحظة ما يستحق ويتناسب مع الازمة الخطيرة التي تمثل تهديد مباشر لامنهم القومي ودولتهم القومية لكي يسحبوا البساط من الافاعي والخوارج المتاسلمين الذين لم يعودوا فقراء بعد ان صارت لديهم امبراطوريات مالية واعلامية وقواعد ثابتة في الدوحة واسطنبول  وبغداد الاسيرة حتي اشعار اخر وكلهم بضاعة وعقليات واحدة خمينية واخوانية بعيدا عن المسميات الطائفية  يهددون الوسطية والافكار والدول والكيانات والمؤسسات القومية.  

 محمد فضل علي .. كندا
[email protected]

 

4 تعليقات
  1. محمد حسن فرح :

    أولا عيب عليك ان تتخاذل في جريمة منكرة بشعة بكل المقاييس والعيب يتراكم ان كنت صحفياا وكان احرى بك الدفاع عن هذه القضية
    ثانيا اردغان سواء اكان اخ مسلم واخ مسيحي او يهودي رئيس ناجح لبلده بكل المقايسس ايضا

  2. محمد فضل علي :

    ومن العيب ان تتخفي وراء اسم وهمي وريموت ايها المرتزق الذميم وتعليقات ظل يكتبها لك علي مدي سنين طويلة جرذ الامن السوداني المقيم في امريكا بدون وجه حق بعد ان قام بالتزوير في اوراق رسمية والاستيلاء علي حق امراة في الاقامة وهو وانت لم تعارضوا هذا النظام ليوم واحد وانت بالذات كلفوك بحراسة زعيم المعارضة الليبية فعرضت حياته للخطر وبعته بثمن بخس لمخابرات القذافي ولولا عناية السماء لصار خاشقجي اخر ..
    يحلكم الحلا بله

  3. ابو عبد الله :

    (هَا أَنتُمْ هَٰؤُلَاءِ جَادَلْتُمْ عَنْهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فَمَن يُجَادِلُ اللَّهَ عَنْهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَم مَّن يَكُونُ عَلَيْهِمْ وَكِيلًا..)

    وكيلا = محامي

  4. sfai :

    يبدو ان هنالك ان حالة حول عام الموضوع تم قتل الرجل بهذه البشاعة والمطلوب محاحكمة من فعل ذالك لا اخوان لا يحزنون اما مسالة استهداف السعودية فهذا حجة للافلات من المسؤلية والحكومة اعترفت بهذا المنكر .قطر فطر تركيا اخوان هذا لن يجدي نفعا
    لازم تدفع نتيجة افعالك الغبية شريعة او قانونا.ولك الرحمة يا جمال

رد