من شب على شيء شاب عليه
10-02-2017 06:30 AM




٭ الأمثال والأقوال المأثورة ما هي إلا خلاصة تجربة أو حكمة متينة أو جرعة دواء تراكمت مكوناتها عبر حقب من الزمان لخلاصة الآلاف من الأعشاب والنباتات..
٭ الطبيعة جبل يطلقه أهلنا في السودان ليؤكدوا مثلاً آخر من شب على شيء شاب عليه وليشيروا إلى ان تغيير الطبع صعب صعوبة تحريك الجبل.. إلا تفتيته بالزلزال أو الديناميت وساعتها لم يعد جبلاً.
٭ الأنظمة والأحزاب تأتي حركتها ومواقفها مع الأحداث تجميع وتغيير عن طبائع أعضائها أو غالبيتهم وبمعنى آخر ان تصرفات ومواقف الأنظمة والأحزاب تشبه أو تحاكي تصرفات ومواقف أعضائها ومن هنا يحق لنا مثلما نصف الأشخاص بالصفات المعينة كأن نقول فلان صادق وفلان مبدئي وفلان وفي وفلان شجاع وفلان كذاب وفلان منافق وفلان مراوغ يحق لنا أن نقول النظام الفلاني كذاب أو صادق أو منافق والحزب الفلاني مراوغ وغير مبدئي.. وهكذا.
٭ طافت بذهني هذه الخاطرة وأنا أتصفح كتاب المستظرف في كل شيء مستظرف لشهاب الدين محمد بن أحمد الاشيهي الذي قدم له وضبطه وشرحه الدكتور صلاح الدين الهواري.. قلت في نفسي تكثر هذه الأيام اللقاءات والحوارات بين أهل السياسة التي امتلأت بالأحزاب حتى فاق عددها المائة.. أحزاب الحوار الوطني وأحزاب المعارضة.
٭ كلهم يتحدثون ويتحدثون.. دكتور علي الحاج القادم من ألمانيا ينادي بوحدة الإسلاميين ويبدأ بنقد الذات الحركة الإسلامية فصلت الجنوب وكمال عمر الأمين يقول ان دكتور ترابي سلمه جميع الملفات التي بها الخائن والمنافق.. والاتحادي يفور ويفور واشراقة تنشط والحزب الشيوعي في عالمه الخاص والمؤتمر الوطني يتابع تحركات المؤتمر الشعبي في استغراب وأقلام تكتب متسائلة ماذا وراء دعوة توحيد الإسلاميين.. الكل يتحدث كلهم يبيعون الكلام..
٭ كل هذا يتم وأهل السودان تسحقهم موجات الغلاء الطاحن وتكتم أنفاسهم أنات المرضى والحرمان ويجثم على حياتهم غول الفقر المتوحش وتظهر بينهم جرائم غريبة ، طفل في مرحلة الأساس يقتل زميله.. طالبة تصفع أستاذتها لأنها طلبت منها أن تدخل الفصل.. شاب يقتل أمه وشقيقته.. الطرقات ممتلئة بالمتسولين والذين اهتزت نفسياتهم وفقدوا عقولهم.. ذات الطرقات التي أصبح وجود اللقطاء في مواقع القمامة فيها شيئاً عادياً وطبيعياً.
٭ المناسبة كانت الحكاية التي استوقفتني في كتاب المستظرف في كل شيء مستظرف ولنقرأها معاً.
(حكى بعضهم قال كنت في سفر فضللت عن الطريق فرأيت بيتاً في الغداه فأتيته فإذا بها اعرابية فلما رأتني قالت من تكون؟ قلت ضيف، قالت أهلاً ومرحباً بالضيف انزل على الرحب والسعة، قال نزلت فقدمت لي طعاماً فأكلت وماء فشربت ،بينما أنا على ذلك إذ أقبل صاحب البيت فقال من هذا؟ فقالت ضيف فقال لا أهلاً ولا مرحباً مالنا وللضيف. فلما سمعت كلامه ركبت من ساعتي وسرت فلما كان من الغد رأيت بيتاً في الغداة فقصدته فإذا فيه أعرابية فلما رأتني قالت من تكون قلت ضيف، قالت لا أهلاً ولا مرحباً بالضيف مالنا وللضيف، فبينما تكلمني إذ أقبل صاحب البيت فلما رآني قال من هذا؟ قالت ضيف، قال مرحباً وأهلاً بالضيف ثم أتى بطعام حسن فأكلت وماء فشربت فتذكرت ما مر بي بالأمس فتبسمت فقال لم تبسمك فقصصت عليه ما اتفق لي مع تلك الاعرابية وبعلها وما سمعت منه ومن زوجته، فقال لا تعجب ان تلك الاعرابية التي رأيتها هي أختي وان بعلها أخو امرأتي هذه تغلب على كل طبع أهله.
هذا مع تحياتي وشكري

الصحافة





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1783

خدمات المحتوى


أمال عباس
أمال عباس

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة