وجهان الركابي والبرلمان
06-14-2018 05:09 AM

نمريات

** بعد كل ماتم سرده على لسان وزير المالية، الذي كشف الورق وانتحى جانبا ، ينتظر ماتحمله الايام القادمة، جاءته اول الرسائل الرسمية من البرلمان ، الذي وصفه بالفشل ، وهاهي مجموعة برلمانية تخطط لسحب الثقة عنه من داخل المجلس ..

**البرلمان والركابي نماذج لنكبات الوطن العميقة، لم يكن البرلمان يوما ما موضع ثقة المواطن الذي انتخبه ، والركابي يستحق ان يقال فورا من منصبه -امنيات – والبرلمان كذلك ، والان يستحق سحب الثقة منه ووداع منسوبيه ، للعودة العكسية غير مأسوف عليهم ..

**زاد تعثر وزارة المالية ، منذ ان جاءها الركابي ، الذي سار على خطى اسلافه ، ولم ينبس البرلمان ببنت شفة ، الا الان ، بعد ان( خربت البلد ) ونعى اقتصادها الركابي ، وهو الوزير الفاشل بجدارة والبرلمان كذلك ، وهكذا يسير الوطن بفشلائه -ان صح التعبير – من محطة الى اخرى ، يعتمد بلا حياء على مافي ايدي غيره ، ، فيزداد خجلنا و(شرط عينا ) كما يقول المثل السوداني المعروف ..

**البرلمان والركابي وجهان لعملة واحدة، والحكومة بأكملها تحمل ذات الملامح والفشل ، وعلى رئيس كتلة التغيير ابوالقاسم برطم الذ ي خرج لنا ب (حكاية الثقة دي )، ، ان يسحب الثقة من الحكومة برمتها بلا تردد او وجل ..

** تم اختيار الركابي لولائه التنظيمي ، ولو درس الاقتصاد ، فهو ومن سبقوه، قد رموا بالسودان في ظلام حالك السواد ، وباتوا يتتبعون وينتظرون روشتات الدول الخارجية علها تقودهم الى النور.. حكومة تعتمد على (تصاريف ومصاريف ) الاخرين وتفتح احضانها لتلقي التمويل والدعم ، حكومة فاشلة لم ولن تستطع ان تبني مجد الوطن ، فقط تجيد الصراخ والكذب وكأنها به ستعيد للوطن سيرته الاولى !!

** سيناريو القبض على القطط السمان ، سئم المواطن سماعه ، لانه يرى الان القطط وقد زاد وزنها وتدشأت ملء الفم ، بل وتستفزه بموائها ،وقفزها ، حرة طليقة (فشقي الحال فقط من وقع في القيد )!!

** السودان ، ذهب خيره منذ ان اعتلت الانقاذ سادة حكمه، وعاث الشياطين فيه فسادا ، وماعاد للوطن طعمه ونكهته القديمة، فهجره بناة المستقبل ، وابحروا في خلجان الموت ...


***على البرلمان ان يسلم الراية لمن منحها له من مواطني السودان ، ويعود كل برلماني حيث أتى (يكمل نومه)، ويستعدللمحاسبة والمساءلة، التي ستكون بدايتها ، ماذا قدم للمواطن ..لاشيء ..اما الركابي وقد خلت اوراقه من الحلول ، فهل ياترى سيغادر الوزارة ؟؟ تأتي الاجابة بتلقائية ،،ومتى كان الفاشلون يغادرون اماكنهم في هذا السودان الذي انقلبت موازينه ؟ انهم باقون بختم ترقية جديدة !!!!!

**همسة


تمتد صحارى الفقر والاحزان ..

ويسرد الاطفال حكايا اوجاع الزمان ...

فتصرخ النساء ...

ماعاد للشطاّن من امان ...
[email protected]

الجريدة





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1236

خدمات المحتوى


التعليقات
#1782972 [hassan]
1.00/5 (1 صوت)

06-17-2018 06:42 AM
القطط السمان هي التي تحكم السودان بقيادة راس الجمهورية كبير القطط عمر البشير
ولقد تم اختيار الركابي بعناية شديدة لانه ثبت لديهم جرمه في قضية الزيوت الفاسدة ومن له زلة تسهل قيادته
فلا تنتظروا منه خيرا يرجي


إخلاص نمر
إخلاص نمر

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة