المقالات
السياسة
لبب من جديد
لبب من جديد
06-25-2018 04:38 AM

ترى ما سر هذه الجزيرة النيلية الصغيرة في مساحتها العظيمة في عطائها لوطنها الكبير ، في الماضي القريب أهدت السودان إبنا من أبنائها ، تقدم الصفوف ، ووحد إرادة السودانيين بمختلف قبائلهم وجهوياتهم على قلب رجل واحد ، قاد بهم ثورة وطنية نحجت في تخليص الوطن من ربقة مستعمرية ، وها هي اليوم تهدينا أحد أبنائها ليقود ثورة فنية تقنية تنويرية ، أبرزت الوطن بكل ملامحه التاريخية والثقافية والاجتماعية وطبيعته الجغرافية الخلابة ، كما لم يرى من قبل ، وبطريقة إخراج وعرض وتحليل وتصوير أدهش السودانيين قبل الأغيار ، إن هذا العمل الفني التوثيقي والتعريفي الكبير الذي حمل اسم ( أرض السمر ) الذي أخرجه ابن هذه الجزيرة الصغيرة الأستاذ سيف الدين حسن والتيم المرافق ، لهو أكبر وأقيم من الاحتفاء به في جائزة وطنية ، بل يجب تحويله لمؤسسة شبيهة بمؤسسات التوثيق الاعلامية التي نشاهدها في القنوات الإقليمية والعالمية ، فهو لا يقل جودة من حيث البنية الفنية والمعلوماتية والتقنية عن تلك الأفلام الوثائقة التي تعرضها تلك القنوات ، الشكر كل الشكر لهذا المخرج الفذ وكافة من شاركوا في تقديم هذا العمل الضخم ، من كتاب ومحللين ومذيعين ومؤدين ورسامين ومصوريين وملحنيين وموزعين لشعار هذا البرنامج ، سائلا الله لهم جميعا التوفيق والسداد ، لقد فتحتم شهينا وايقظتم أمانينا وأحلامنا في رؤية المزيد من الأبداع ، فبلادنا لا زالت بكرة ، تختزن الكثير المدهش ، سواء في سمات أهله أوثقافاتهم وتاريخهم وبيئتهم الثرية بثروته طبيعية ، لقد أكدتم بهذا العمل ما ظل يردده البعض من أن تاريخنا السياسي والاجتماعي والثقافي ، بل حتى البيئي لم يكتب بعد .
أوفيتم الكيل في أسعادنا وتنويرنا يا تيم أرض السمر فرأينا السودان كما لم نره من قبل.

محمد علي طه الملك
[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 737

خدمات المحتوى


محمد علي طه الملك
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة