المقالات
السياسة
في ذكري 19 يوليو !!
في ذكري 19 يوليو !!
07-20-2018 08:08 PM

@ يوم امس الخميس مرت 47 عاما علي أحداث 19 يوليو1971 التي تعرف بحركة هاشم العطا التصحيحية التي بسببها فقد السودان خيرة ابنائه ، تدلت هامتهم من فوق اعواد المشانق و استقبلت صدورهم زخات الرصاص غير الكثيرين الذين ضاقت بهم سجون السودان . تمضي الذكري كل عام ولم تفارق الاذهان المواقف البطولية و الرجولية التي نفاخر بها ، رجال قدموا ارواحهم فداء لم يتزحزحوا و لم يرتعبوا و لم يخنوا رفاقهم ، سجلوا موقف تاريخي للشخصية السودانية و لعل ابرزها ما كتبه ، رئيس الوزراء الاسبق و عضو حزب الامة محمد احمد محجوب في كتابه (الديمقراطية في الميزان) ملخصا بكلمات بسيطة و معبرة و مؤثرة ما حدث للشيوعيين في شخص امينهم العام الاستاذ عبدالخالق محجوب قائلا (بإغتيال عبدالخالق انتهي عهد التسامح في السودان) ..
يا كمال النقر الحق نفسك!!
@ أخطر وثيقة صدرت من مكتب الاستاذ عبدالباسط سبدرات سوف يكثر الحديث عنها في المحاكم و الصحف و اجهزة الاعلام ،تحمل رقم السجل 311 جاء فيها أنه" تم الاتفاق بين شركة السودان للأقطان (الطرف الاول) و النقابة العامة لعمال الجزيرة و المحالج و الغزل والنسيج بمشروع الجزيرة (طرف ثاني) و شركة مدكوت للتجارة العالمية و الخدمات (طرف ثالث) و بنك المزارع التجاري (طرف رابع) و شركة شيكان للتأمين (طرف خامس)لإثبات " بما أن محالج مشروع الجزيرة قد آلت ملكيتها للنقابة العامة لعمال الجزيرة والمحالج و الغزل و النسيج بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 219 لسنة 2009 فإن ما يشار اليه فيما بعد بالطرف الثاني في هذا العقد يعني ملكية العمال الذين الغيت وظائفهم و عددهم (3577) موضحين بالكشف والذين يستحقون ربع الارباح الناتجة من الشركة للطرف الثاني .و تعتبر اسهم الطرف الثاني وقفا للعمال المذكورين أعلاة ولا يتم بيعها أو التداول فيها بأي شكل من الاشكال ويعود ريعها لهم ولورثتهم ." كثير من الاسئلة تثار الآن حول هذه الشركة التي لا وجود لها و لا عائد للعمال اصحاب الحق و لماذا ميدكوت و شيكان و بنك المزارع يا كمال النقر جاتك تارة .
عودة الذهب الابيض .. بيض في ماسورة !!
@ شاهدت مثل غيري تلك الحلقة المباشرة التي بثتها قناة السودانية 24 عن عودة الذهب الابيض في منتداها الاقتصادي الذي حضره لفيف من المهتمين في المجالات الزراعية و الاقتصادية والمؤثرين في اتخاذ القرارات حضر الجميع و لم يحضر أصحاب الشأن المزارعين و قيادات مشروع الجزيرة و الخبرات التي عملت بالمشروع قبل أن يفكر القطاع الخاص في الخروج من بيضته . المنتدي قدم دراسة نظرية تتخللها احصائيا بطريقة البور بوينت قدمها احد المستثمرين في الزراعة التعاقدية الدكتور وجدي ميرغني الذي روج لشركته و بقية الشركات وحشد قيادات من جمعيات الانتاج التي لا تمثل المزارعين حاملا لنا أحلام وردية بعودة القطن الذي فرطت فيه الانقاذ. المنتدي إنعكاس لأزمة طاحنة ربما تعصف بالشركات التعاقدية التي تواجه ازمة تمويل خاصة بعد تعثر (شركة...) بمبلغ 600 مليون جنيه دخلت سوق العملة . الاحصائيات لم تتضمن ما هو أهم ، تكلفة الانتاج و عائد الفدان و نصيب المزارع اما الحديث عن القيمة المضافة مجرد احلام زلوط لحصد مزيد من التمويل .
فساد اراضي الحصاحيصا بالثابتة !!
@اعجب لأهلي في الحصاحيصا الذين اشتكوا لطوب الارض من عدم وجود خطة اسكانية منذ عام 1991 الي الآن ولم يقوموا باحتلال مكتب الاراضي بالمحلية و طرد الموظفين الفاسدين الذين يعرفونهم جيدا و بالاسم احتجاجا علي التصرف في اراضيهم . تناولنا سابقا بالتفصيل و نشرنا اسماء لغير المستحقين و لا علاقة لهم بالحصاحيصا قام الوزير بمنحهم قطع اراضي مميزة علي حساب المساحات المخصصة للمستحقين من اهل الحصاحيصا و بعدها تم وقف تصديقات و استثناءات الوزير لإخفاء فساد الاراضي و بالأمس عادت مرة أخري تصديقات الوزير ل 4 اشخاص (أدروبات) لا علاقة لهم بالحصاحيصا ارتفع عددهم اليوم بعد تدخل (مدير) فاسد الي 7 تصديقات بدون إمرأة هذه المرة ، بقوة عين (والي)يصرون علي منحهم قطع اراضي في منطقة مزادات (الجملونات) التابعة لاراضي مشروع الجزيرة لبيعها تاني يوم لمواطني الحصاحيصا . ماذا انت فاعل يا سعادة اللواء النعيم خضر مرسال و الفساد علي عينك ياسعادة . وماذا انتم فاعلون يا أهل الحصاحيصا و مجلسكم التشريعي (هاها) .. و تاني( هأ) له و (هيع) لها ويا لسخرية القدر إنها النهاية أن تري (الاقزام) و النكرات يتطاولون علي المجالس .
أيلا غائب في الركائب و جانا كلب ..!!
@ أي استهتار و أي هوان و أي استفزاز هذا الذي يتعامل به صاحب الدكتوراه الفخرية محمد طاهر أيلا والي الجزيرة مع مواطنيها و هو في مثل هذه الظروف التي تمر بها البلاد و ولاية الجزيرة خاصة تواجه فصل خريف يتطلب وجود هذا الوالي ميدانيا لجهة أنه فصل ارتبط بالكوارث الانسانية و لا حديث هنا عن الموسم الزراعي في المشروع الذي يجلس ايلا فيه علي كرسي الرئيس المناوب لمجلس ادارة المشروع و كل التقارير تشير الي فشل العروة الصيفية و لن يستفاد حتي من مياه الخريف . أغلق ايلا مكتبه و حمل مفاتيح الخزنة و غادر الي مسقط رأسه و من ثم الي خارج البلاد كالعادة ولا ينتابه أي شعور بالمسئولية تجاه اهل الجزيرة و كل ولاة السودان و (المسئولين ) يقطعون اجازاتهم في فصل الخريف إلا هذا الايلا و من ينوبوا عنه غير مخول لهم بالتصرف في المالية و لا أحد يحتج او يرفض او يستقيل و عند عودته يستقبلونه بالذبائح والصفقة و الرقيص و يرد عليهم يا (خفافيش الظلام).





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 958

خدمات المحتوى


حسن وراق
حسن وراق

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة