المقالات
السياسة
يا وطني كل العصافير لها منازل إلا العصافير النبيلة
يا وطني كل العصافير لها منازل إلا العصافير النبيلة
08-15-2018 11:26 AM

يا وطني كل العصافير لها منازل إلا العصافير النبيلة التي تبحث عن الحرية فهي تناضل وتموت خارج منازلها.

آسرانا الأبطال تحدوا كل الظروف المأساوية ولم يفقدوا إيمانهم بعدل الحياة لأنهم يعرفون أن أحلام الذين ينامون علي الحرير ليست أجمل من أحلام النازحين والأبرياء الصابرين الذين ينامون علي الأرض ويتلهفون السماء.
حتماً سوف يأتي غدٍ مُشرِق ويصبح الأمس قد إنطوى وتبقي الشجاعة وتحدي الصعاب ذكرى خالدة ترددها الأجيال كأغنية محفورة في ذاكرة التاريخ صنعهوها هؤلاء الآسرى الأشاوس الذين صمدوا وصبروا أمام شدّة التعذيب والقهر والحرمان من أبسط حقوقهم المكفولة لهم من الجانب الإنساني والأخلاقي ناهيك عن الجانب القانوني، حرمانهم من حق تلقي العلاج وهذا يعتبر جريمة قتل متعمد بأسلوب التصفية بدمٍ بار.
بالرغم من هذه الأساليب المتنافية مع القيم والأخلاق التي تميز بها شعبنا الأبي ظل لسان حال آسرانا الصامدين صمود الجبال يقول إن الحياة لا قيمة لها إن لم تكن وأقفاً أمام الموت وفاءاً وعهداً للشهداء في أرض هذا الوطن المتخم بالنزيف ويؤكدون دائماً بأنه يوجد لديه في الأرض متسع لشهيد آخر، وإما عظماء فوق الأرض أو عظاماً في جوفها.
المجد والخلود لجميع شهداء النضال والقضية وعاجل الشفاء والمعافاه للجرحى الأبطال والحريّة للآسرى الصامدين ومعتقلي الرأي والحريّة للوطن.

أنا لست رعديداً يُكبل خطوه ثِقل الحديد
وهناك أسراب الضحايا الكادحون العائدون
مع الظلام من المصانع والحقول ملؤوا الطريق
وعيونهم مجروحة الأغوار ذابلة البريق
وسياط جلاد تسوق خطاهمُ ما تصنعون
يُجلجلُ الصوت الرهيب كأنه القدر اللعين
وتظلُ تغفر في الدجى المشؤوم أفواه السجون





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 349

خدمات المحتوى


محمد حسن هارون
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة