المقالات
السياسة
نقطة نظام! !!
نقطة نظام! !!
08-15-2018 02:32 PM

بعد تأكيد حزب “المؤتمر الوطني” الحاكم في السودان شروعه في ترشيح المشير عمر البشير لولاية رئاسية ثالثة بالرغم من الرفض الواسع من تيارات داخل الحزب .وبما أن هذه الخطوة تعد ضد دستور السودان الذي حدد فترة الرئاسة لدورتين رئاسيتين فقط وايضا تعد الخطوة ضد لوائح الحزب نفسه ونظامه الأساسي و التي حددت دورتين فقط لتقلد المناصب في الدولة.
وبما أن هذه الخطوة تمت مباركتها من معظم الانظمة الاساسية للحزب في معظم الولايات السودانية ومن بعض الطرق الدينية في البلاد والتي تعد الغاية منها التودد للنظام الحاكم واعطاءه شرعية مجانية لا يستحقها ، بالتالي اصبحت قضية الانتخابات محسومة وأي حركة أو جهة أو حزب سوداني معارض ينادي بتغيير حقيقي في السودان لا يمكنه أبدا ان يفكر مجرد تفكير في الدخول في انتخابات نتائجها محسومة سلفا ودون شك لصالح حزب المؤتمر الوطني ورئيسه البشير.

اذن حتي لا تكون القضية " ميتة وخراب ديار " فنأمل ان تستبدل "اللعبة " بما يسمي تمديد بدلا من كلمة انتخابات ' لأننا ندري جميعا ماذا تعني انتخابات? ?فالوضع الاقتصادي متهالك اصلا وخزينة الدولة خاوية علي عروشها وجميع "القطط السمان " جنبت المال العام تحت مصلحتها الشخصية والشعب السوداني "الفضل" يعيش علي " الحديدة " اذن الوضع يتطلب تمديد فترة رئاسية للرئيس بدلا من تبديد ما تبقي من فتات وحفاظا علي الوقت الذي اضحي عندنا لاقيمة له فيما يسمي انتخابات ولجان ودوائر وهلم جرا! !"
وحقيقة اضحت اللعبة مكشوفة والامر برمته اصبح واضحا جليا فلا منافسة أو انتخابات حرة نزيهة نتوقعها في ظل وجود حزب المؤتمر الوطني الحاكم الذي حول كل مؤسسات الدولة السودانية الى مؤسسات خاصة به ، وحول أهل السودان الي خدمته وكفالته.
وواقعنا اصبح تحت رحمة حزب لا يقيم وزنا للقيم والمبادئ والدستور وظل يتصرف كما السودان ملك له ليكشف عن نزعاته وميوله الأنانية الضيقة !!!

حسبنا الله ونعم الوكيل

همسة :

عزيزي الرئيس
لقد تم تجديد إشتراكك بنجاح
لتجديد إشتراكك فيما بعد تمتع بعذاب الشعب المغلوب علي أمره حتي نفاذ آخر سوداني !!
[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 529

خدمات المحتوى


صلاح التوم كسلا
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة