المقالات
السياسة
بأي حال عدت يا عيد
بأي حال عدت يا عيد
08-22-2018 02:38 AM

كل عام و أنتم بالف خير أعيادكم مباركة و حياتكم أفضل و أوطانكم في أمن وسلام و في الناس شغف الافراح بالاعياد تلفهم و الاشواق و تدور بهم الاماني و الامنيات

بهجة افراح العيد عند صغارنا ليست كتكلف افراح الكبار و اشواقهم مغلفة بالهموم فاعياد الاطفال الابرياء لهو و لعب و مرح انهم يفرحون بالملابس الجديدة والحلوي العيد عندهم ركض جري سباق وضحك العاب ناريه و نط الحبل صياح و صراخ

طعم العيد في الطفولة طيب المذاق كامل الدسم لذيذ شهي و للعيد سبع ألوان واكثر الطفولة كالاعياد فيها السماحة و التسامح و العفو و الغفران و فيها الحب و الفرح فبأي حال عدت يا عيدنا إلينا لبلادنا السودان و أي عيد عدنا اليك ايها الوطن العزيز

حالنا وحال بلادنا لا يسر العدو أوضاعنا سوء الي اسوا و لا ضوء في الافق يلوح كل ساعة نرجع الي الوراء كل يوم نحبط كل عام نرذل و كل أعوامنا أكلها الجراد سنين حياتنا كلها سنين عجاف قاحلة جرداء و جل أيام حياتنا نقضيها في الصفوف

الناس في بلدي يبيتون الصفوف لنيل كل احتياجاتهم اليومية الضرورية خبز و غاز الناس في وطني يموتون سمبلا في حروب عنصريه جهويه دينيه سمبلا يقتلون يموتون بحوادث الطرق الرديئة الاطفال يموتون بغرق المراكب القديمة و المدارس فبأي حال عدت يا عيد لبلادنا السودان فالقوم هنا اضحوا رعية بلا راع او مسئول

وطني العزيز السودان يمضي بخطي حثيثة الي الدرك الاسفل ضعنا و ذهبت اخلاقنا سوس الفساد ينخر في جسد السودان اقتصادنا تهاوي عملتنا انهار و تجارتنا كلها جشع حكامنا في وادي و الشعب في وأدي اخر فالحاكمين تجار و رجال أعمال اقطاعيين

أرض بلادي يباع في بورصات المزادات العالمية السودان غدي وطن مستباح مباع و لا حياة لمن تنادي .. فيا عيدٌ بأيّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ, بمَا مَضَى أمْ بأمْرٍ فيكَ تجْديدُ.

كل عام و انتم بالف خير أحبتي أمنياتنا ان يبدل الله حال السودان و حالنا الي الافضل ..

آميييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 798

خدمات المحتوى


إيليا أرومي كوكو
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة