المقالات
السياسة
البرلمان.. المؤتمر الوطني أولاً..!!
البرلمان.. المؤتمر الوطني أولاً..!!
11-23-2018 02:26 PM

(1)

ما وضع حاكم يده في خزانة البيت الابيض إلا ذل وركع وسجد لرب البيت الابيض.

(2)

الشعب السوداني يعاني من (إنخفاض) في الروح المعنوية.. يحتاج بشدة الى (دربات ملح)!!

(3)

الفساد زمام في أنف المؤتمر الوطني والحركة الاسلامية برغم أنف وأذن وحنجرة من ينكر ذلك..

(4)

باب الشكوى من الظالم هو الباب الاوسع والاكبر الذي يلج منه غالبية الشعب السوداني ويشكون الى ربهم الظلم الذي يقع عليهم يوميا..

(5)

أصدقاء المسيرات والتأييد للحكام دائما نرى الاغلبية منهم في عمر الشباب.. لذلك سريعاً ما
يصابون بالذبول!!.

(6)

جبال الكحل تهدها المراود ونرى آثار الحكل في عين (المكحل) بينما جبال الذهب تهدها شركات التعدين.. ولا نرى الذهب على أيدى نساء السودان. ولا نرى آثاره في تحسين معاش الناس أين عائدات الكحل والذهب؟

(7)

ابتسم فانت في السودان.. فاسعار السلع الضرورية لحياة الناس صارت في متناول تجار السلاح والمخدرات والمضاربين في العملات الاجنبية. والمتحكرين لقوت ودواء الشعب ولآكلة المال العام ولغسلة وتبييض الاموال!! وما بين سياسة التحرير والفوضى بون شاسع فمن يدق صدره وينهي هذه الفوضى الشاملة المدمرة لحياة الناس الغلابا؟رسالة لكل والٍ أو معتمد أو مسئول يرى فوضى الاسعار ولا يحرك ساكنا.

(8)

ياجنابو الناس ديل سرقوا قروشي؟ويسأله جنابو: كيف سرقوا قروشك.؟ فيجيب ولله ياجنابو ماكنت معاهم عشان اعرف سرقوها كيف؟ ولكني عارفهم سرقوها وعملوا بيها عمارات واعمال استثمارية وركوب بيها الفارهات وتزوجوا بيها الحسناوات؟ وهنا نهره جنابو وقال له: ماتتهم الناس بالباطل أمش جيب قلم جاف وورقة فلسكاب وجيب دليلك وتعال نفتح ليك البلاغ!! وخرج صاحبنا يفتش عن دليل.. والشيء المؤكد أنه لن يعود ليفتح البلاغ!!

(9)

أحسب أن البرلمان الوطني (الهيئة التشريعية القومية) خلقه كخلق حزب المؤتمر الوطني فهو يغضب لغضبه (لاحظ لغضب نواب كتلة المؤتمر الوطني والموالين لهم عندما انسحب سبعين من النواب من جلسة مناقشة قانون الانتخابات في مرحلته الاخيرة) ويرضى لرضاه.. فالبرلمان يؤمن بأن المؤتمر الوطني أولاً!!. ثم بعد ذلك يأتي السودان وباقي الاحزاب. وإني أروى (وانا حر في هذه الرواية) أن شغلانية إدارة جلسات البرلمان الوطني حاجة ساهلة جداً.!! بس تقعد في نص القاعة وتقعد تقول الموافقين على قانون كذا او تعديلات كذا يجيبون بنعم (وتضج القاعة بنعم) والمعترضون يقولون لا (والصمت يعم القاعة) والممتنعون يقفون (فلا يكلف أحد نفسه بالوقوف لمجرد كف العين والحسد ) ومعقولة بس 450 عضواً برلمانياً ولا يوجد واحد فقط يكلف نفسه بالوقوف؟ وأقسم باﻟﻠﻪ ان في هذه القبة عمائم وشالات .إذا أرادت أن تمرر قانوناً ما (وإستغفر لله العظيم وأتوب أليه)فانما تقول له كن فيكون!!. وعليكم لله أروني قانوناً واحد عُرض على النواب سواء طالت مدة عرضه او قصرت ولم تتم إجازته والموافقة عليه؟ فهل سمعتم ان قانونا ما تم رده وإرجاعه من حيث جاء؟ وعموماً على المتضرر من كل هذا. أن يمدد بحبل الى سقف البرلمان ثم يقطع الحبل (هل يذهبن كيده مايغيظ)؟ فالبرلمان الوطنى هو برلمان لا يُرجى خيره.ولا يُؤمن شره..

ملحوظة:

نجوم الدهر وشيوخ السياسة.من الموالين للمؤتمر الوطنى.او من المعارضين له. كلهم يزعمون أنهم على صواب..فيا ليت شعرى ترى من الصحيح؟

الجريدة





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 264

خدمات المحتوى


طه مدثر
طه مدثر

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة