المقالات
السياسة
دموع سعاد الفاتح وبقية التماسيح!!
دموع سعاد الفاتح وبقية التماسيح!!
12-01-2018 08:45 PM




* المدهش بحق ما نقلته الأستاذة النابهة سعاد الخضر عن الندوة التي نظمتها أمانة المرأة بالمؤتمر الوطني والتي ذرفت فيها الدكتورة سعاد الفاتح الدموع على تردي الأوضاع المعيشية التي يعاني منها المواطنون وحذرت من خطورة الاستهداف الذي تتعرض له البلاد حتى لا تضيع ويضيع الحوار، واتهمت جهات لم تسمها بأنها تسببت في إفقار الناس وزادت: (في حاجات لو ما عملناها البلد حتضيع والحوار حيضيع والناس في الخرطوم لا قادرين ياكلوا لا قادرين يشربوا ولا يتكسوا ولا قادرين يعملوا أي حاجة) أن هذه اللغة التي تحدثت بها الدكتورة سعاد والتي مزجتها بالدموع على تردي الأوضاع المعيشية فهل دموع السيدة الفضلى كافية لرفع هذا التردي المعيشي؟ والدكتورة تحاشت الإشارة إلى أن جماعتها هي التي تسببت في هذا الإفقار للشعب السوداني بشكل واضح فإنها لجأت للعواطف الفجة والكلمات المبهمة مثل (في حاجات لو ما عملناها) فإن كانت جادة في عواطفها تجاه الشعب الذي أوصلته جماعتها لهذه الدرجة من الفقر فكان عليها أن تقف في وجوههم وتقولها واضحة وصريحة اتركوا الشعب السوداني وخياراته بعد هذا الفشل الذريع.

* وواصلت حديثها العجيب وهي تقول: (عشت ما لم يعشه أحد في هذه القاعة، لكن ما رأيت مثل هذا الفقر الذي يعاني الناس منه الآن، وهذا عمل مدروس بعقليات شيطانية).. صدقت الشيخة وهي تؤكد على أنه عمل مدروس بعقليات شيطانية!! فهذا الفقر المصنوع في هذا البلد خلقته عقول دخلت على الناس باسم دولة لله ولم يكونوا من الصادقين وها هي كواحدة من آل البيت لم تره إلا عملاً شيطانياً محضاً، فما الذي تريدنا أن نفعله تجاه إخوتها الذين أذاقونا الأمرين وأوصلها لأن تنطق بشهادتها (زمان كان الناس بشحدوا قروش الآن أصبحوا يشحدوا الأكل)، فهل نسيت بأن الذين أفقروا الناس حتى شحدوا الأكل هم جماعتها ومنظومتها السياسية والمسؤولون عن دمار هذا البلد وجوع أهله؟ ولطالما أن الأمر كذلك فإن دموع سعاد الفاتح لن تشبع جائعاً ولا ستوفر الوقود ولا ستعطينا الأدوية المنقذة للحياة ولا ستعالج مرضى سوء التغذية من أطفالنا.

*رغم كل هذا نجدها ترفض الحديث عن فساد المؤتمر الوطني فقد قالت: (البقولو عليهم حرامية وخاينين هم الحرامية والخاينين)، لا مانع لدينا من دفاع دكتورة سعاد عن إخوانها، لكن عليها أن تقول لنا من سرق هذا البلد؟ ولماذا احتاجت الحكومة لذر الرماد على عيوننا عندما أعلنت عن برنامج إصلاح الدولة؟ فإذا جاء الحديث عن الإصلاح ألا يعني ذلك بشكل واضح وجلي أن هناك فساد؟ وهل فساد هذه الحكومة يحتاج لقدرة قادر لإبرازه؟ هل جلست دكتورة سعاد بينها وبين نفسها وأحضرت ورقة وقلماً وجمعت المليارات من الجنيهات السودانية المنهوبة التي يعلن عنها سنوياً المراجع العام؟ إن لم يكن ذلك هو السرقة والنهب والفساد فما هي السرقة والنهب والفساد؟! هذه دموع سعاد وكيف بدموع التماسيح؟! وسلام ياااااااااوطن...

سلام يا

رئيس الوزراء معتز موسى يقول: (لا يمكن نضخ سيولة والمواطن يسحب ويخزن)، يا سعادتك نحنا عاوزين قروشنا، المنحة ولا صدقة منكم.. وسلام يا..

الجريدة





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 588

خدمات المحتوى


حيدر أحمد خير الله
حيدر أحمد خير الله

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة