المقالات
السياسة
حتى النفس الطالع ما نازل..!!
حتى النفس الطالع ما نازل..!!
12-01-2018 08:45 PM




في السودان ما في حاجة طلعت قامت نزلت تانى غير المؤذن!! قول شعبي

@ الحكومة نجحت بكل الطرق في (حلب) المواطن المسكين وجعلته مستكين خاضع ذليل، لا يحتج ولا ينتفض إلا وأذاقته الويل مع أنه اعتاد على سهر الليل. غلاء فاحش في كل السلع والخدمات على مرور الساعة/ اليوم في ظل عدم السيولة، الحكومة تعتقد جازمة بأن المواطن (ملبد) أموال متلتلة في (حفرته) ولابد من السيطرة بكل الطرق على تلك الأموال وإدخالها البنوك (أخنق، أقلع وفطس). الجميع في حيرة من الأمر وبعبارة واحدة اجتمع قولهم على (ما فضل ليهم إلا النفس الطالع نازل دا) يعملو ليهو رسوم وقد كان.

@ بعد نجاح تجربة تركيب أجهزة الدفع المقدم في الكهرباء والمياه، تحققت أرباح مليارية من هذه الأجهزة الشيطانية وقد فرغت السلطات الآن من تجربة تركيب أجهزة الدفع المقدم للنفس الطالع نازل (نطن). بعد تفكير في كيفية ابتداع جهاز سهل الحمل وفعال مقاوم للغش والتزوير تم التوصل إلى تركيب دائرة إليكترونية في شكل خلية تزرع داخل يغطي فتحتي الأنف تفتح (valve) الأنف في شكل صمام وتقفل أثناء الشهيق والزفير بواسطة جهاز إرسال مشفر لكل شخص يتم تغذيته بكروت شحن خاصة بكل الفئات.

@ جهاز النفس الطالع نازل (نطن) استثني منه الأطفال حتى عمر ۱۸ سنة ونزلاء السجون وتمت برمجته على العمل مجاناً أثناء النوم وقد شجعت الدولة تركيب الأجهزة مجاناً في احتفالات جماهيرية أطلق عليها (نفرة النفس المطمئن) وتتم تغذية رصيد النفس الطالع نازل (نطن) بكروت شحن تخص شركات حصرية وهي شركة أنفاسكو المتعاقدة مع قطاع المرأة وشركة نسام الإسلامية وشركة هواكم التي تعاقدت مع الموظفين والعاملين بالدولة، أما بقية الشعب الفضل فخصصت له خدمة (خانقات).

@ انتشرت مراكز تحويل رصيد النفس الطالع نازل (نطن) في جميع الأحياء السكنية والمؤسسات الحكومية والشركات الخاصة وقد ابتدعت شركات الاتصال خدمة خاصة بالاتصال بشركات النفس الطالع نازل (نطن) بتحويل (رصيد نفس) تخصم من رصيد الموبايل وقامت البنوك التجارية بإدخال نظام التمويل الأصغر للنفس الطالع نازل وتم توجيه السادة الولاة والمعتمدين بإقامة مراكز الصراف الآلي للنفس الطالع نازل (نطن) .

@ حذرت الشركة السودانية للنفس الطالع نازل (نطن) من استعمال الأجهزة المهربة التي غمرت الأسواق نظراً لخطورتها في نقل أمراض الجهاز التنفسي لأنها تسمح ب(تخميسة) نفس الهواء وتدرس الشركة الآن في إمكانية فصل النفس الطالع نازل واستحداث نظام الشهيق والزفير (شوز) وتغذية أنفاس الشهيق بكروت شحن مختلفة عن شحن الزفير تحقيقا لشعار (تشهق ما تلحق) وقد تم ربط الخدمات من رقم وطني وشهادة ميلاد وشهادة تخرج وتوظيف.. إلخ بتركيب جهاز (نطن) وفي حالة عدم تركيب الجهاز يتعرض المواطن الى عقوبة السخرة وسف التراب.

@ جهاز (نطن) يقوم بإرسال الرقم الكودي عند التعرض للغازات المسيلة وستقوم (نطن) بزيادة أسعار الخدمة طيلة شهر رمضان تمشياً مع الزيادة الطبيعية في أسعار الشهر المعظم وستلغي مجانية النوم النهاري في رمضان وعقب جرعات الشربوت في الضحية وكل عام وأنتم بخير مع تحيات نطن وإنتو بتنطنوا تقولوا شنو؟؟؟

الجريدة





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 365

خدمات المحتوى


حسن وراق
حسن وراق

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة