المقالات
السياسة
من سماكم جلابة الخراب فما كذب 1/ 20
من سماكم جلابة الخراب فما كذب 1/ 20
12-11-2018 10:16 PM





حقائق لن نحيد عنها ، تعتبر القوات المسلحة هي فقط قوات الدعم السريع وجنود القوات المسلحة من رتبة صول وأدنى بالاضافة لقوات الحركة الشعبية بكل مكوناتها . يوكل لقوات الدعم السريع بالاضافة للشرطة حفظ الأمن ولا يحق لقوات الأمن والمخابرات الوطني الاعتقال مهما كان وتنحصر مهمتها في جمع المعلومات وتمريرها لقوات الدعم السريع والشرطة لحين اندماج قوات الحركة الشعبية .

نأتي لعنوان مقالنا والذي يتكون من عشرين مقالا يتطرق لدور خونة الجلابة منذ الاستعمار والى الآن وينتهي بتشكيل حكومة طواريء فى ظرف شهر من الآن مع اعلان افلاس السودان وتأميم ممتلكات الخونة اللئام الذين أوصلونا لهذه الحال.

أولا: لماذا نطلق على هذه المنظومة "الخونة" ، عندما جاءت الانقاذ ببيانها الأول عرفت الخيانة بقول الخائن عمر البشير" خونة اذا لم تأت الانقاذ لأنفصل جنوب السودان ولصار الدولار ب12 جنيه".

أن المنظومة الاستعمارية أورثت السودان لبقايا تجار الرقيق وقساة جامعي الضرائب لحكوماته ، مضت ستون عاما من استعمار الاستعمار الى استعمار الاستغلال ، خلالها مر السودان بتجربتين من الحكومات العنصرية ، الأولى تحت زعم الاتحاد الاشتراكي والثانية تحت مسمي حكومة الاخوان المسلمين بشقيها المؤتمر الوطني والشعبي ، لكن ما يجمع بين مسمى هاتان الحكومتان المتناقضتان فى التوجه والمتفقتان فى سيطرة الأقلية التى لا تزيد عن 3% من سكان السودان.

استغلت ال 3% فى حكم السودان بنشر العنصرية و الطبقية والاستغلال حتى صار السودان الى هذه الحال ، وندم فيها السودانيون على الاستقلال نتيجة جور وظلم عملاء الاستعمار. ان الأجيال التى آل اليها أمر السودان ، ندر من مات له جد دفاعا عن السودان أرضه وعرضه ، لكن عسى أن نكره شيئا وهو خير لكل السودان ، لذا نرى كيف صار السودان تحت ادارة هؤلاء الخونة ، فقد أصبحت الرذيلة عندهم فضيلة ، والكذب عندهم صدق ، والزنا عندهم عفة ، ووالسرقة عندهم حلال ، والعمالة عندهم كرامة وقتل النفس وانتهاك الحرمات شرف ينسب لبيت النبوة (العباس ، حديث الغرابية) من دون بنوهاشم ، انما يؤخركم ليوم تشخص فيه الأبصار فى الدنيا قبل الآخرة,

عندما جاءت حكومة الخونة 1989 ، قالت والدة البشير فى مقابلة مع اذاعة أم درمان قالت "أن أولاد الحرام لم يتركوا ابنها ليحكم" ، والآن نقول لها ماذا سيفعل البشير حتى يكون ابن حرام ، تمنينا أن يكون البشير ابن حرام حتى لا يصل الدولار الى أكثر من 60,000 جنيه ، لكن لكل بداية نهاية ، وعلى النظام حلان لا ثالث لهما ، الحل الأول: نقل السلطة والثروة للغالبية التى تمثل أكثر من 95% من سكان السودان على أن يكون الرئيس من دارفور والنائب الأول من الشرق ووزير الدفاع من كردفان والداخلية من جبال النوبة والخارجية من النيل الأزرق والمالية من شمال دارفور ومدير الأمن والمخابرات الوطني من وسط دارفور والثقافة من نهر النيل والثروة الحيوانية من الشمالية شريطة أن لا يكون لهؤلاء خلفية اخوانية ، ويتم هذا مقابل السلامة الشخصية ، بعدها سيتم التأميم وتعودوا لسكن الدرادر والطين.

الحل الثاني: أن تتمسكوا بالسلطة والثروة و بنشر مزيدا من العنصرية والحروب القبلية لعلها تؤجل الانتقام منكم ليلة و عشيه حتى ينطبق عليكم ولا يحيق المكر السيء الا بأهله وسيكون الحل كالنموذج العراقي أو الليبي حتى يلقى البشير ربه اما مشنوقا أو مخوزق بجلكاية أنصارية.

ستون عاما لم نر حاكما للسودان من غرب وجنوب وشرق ووسط السودان ولذا نقول من سماكم جلابة الخراب ما كذب ، اذا قلنا عنكم خونة فانه ظلما للخيانة ، واذا قلنا عنكم شياطين فان ذلك ظلما للشيطان الرجيم ، واذا قلنا يقتلوكم تعزيرا بأحكام دين أبائكم وأجدادكم لرأينا ذلك تجنيا على الدين مقارنة بخزي أفعالكم .

من الذي يدير أزمة البلاد والعباد وأنتم فى قصوركم المشيدة ، منذ 1956 تديرون حروب الابادة بالجنوب تارة والغرب و تارة أخرى ، وحرب شرق السودان وتوطين السل بين سكانه وحرب جنوب كردفان وحرق أطفاله ، وحصار النيل الأزرق وتجويع انسانه.

وللحديث بقية.

[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 786

خدمات المحتوى


التعليقات
#1807330 [محمد هاشم]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2018 10:54 AM
تنتقد المؤتمر الوطني والاسلامين فذاك شانك ، ولكن من خلال مقالك اري فيه من العنصرية البغيضه وتوجيه سهامك الي اهل الشمال عامه ، فهذا ان دل علي شي يدل علي مركب نقص في شخصك وفكرك ولانه الازهري من كردفان وكل الوزراء حتي في حكمومة المؤتمر الوطني 95% منهم من المناطق التي ادعيت انها مهمشه واتحداك اذكر سوداني واحد حكم السودان من شمال السودان حتي البشير تربي ونشا في وسط السودان ولو كان اصله من بانقا فبالله عليك اكتب ما يجمع لا يفرق فالقلم سلاح ذو حدين فاحسن استخدامه وقدم اطروحات لازالة النظام لحل المشكلة القائمة لكن نشر سموم العنصرية البغيضه هي مااقعدة بالسودان واهله ومحمد احمد في الشمال والبلولة في الوسط وموسي في الغرب وادروب في الشرق لايهمه سحنة او قبيله من يحكمه ويهمه معاش اطفاله وصحتهم وتعليمهم. وقالوا العقول ثلاثه
عقول عظيمة تقدم افكارا
وعقول متوسطة تنتقد الاحداث
وعقول ضعيفة تتحدث فقط عن الناس.
فختار لنفسك ماتراه مناسبا لك.


د. صديق الغالي
د. صديق الغالي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة