الفوضى..!!
12-19-2018 08:38 PM




فيديو حقق انتشاراً واسعاً يظهر صاحبه بكامل ملامحه ويحمل مسدساً في يده ويوجه حديثه مباشرة للكاميرا، أي أنه يتعمد التصوير ولم يكن ذلك دون رغبته أو خارج عن إرادته، يهدد صاحب الفيديو ويتوعد وهو يلوح بسلاحه كل من يخرج الشارع احتجاجاً على الأوضاع، الفيديو تزامن مع الاحتجاجات المحدودة المتفرقة في بعض أحياء الخرطوم.

صاحب الفيديو الذي تم إلقاء القبض عليه أمس لم يكشف عن جهته أو حزبه، لكن، مواقع التواصل حسبته على الجهات الرسمية باعتباره ظهر مدافعاً عنها، وهو الاتجاه الطبيعي، لكن بعيداً عما إن كان يتبع لتلك الجهات أو أنه نشر هذا المقطع نزهة، فالطريقة التي أُحضر بها ليخاطب الرأي العام من خلف نظارته السوداء ويعتذر له وللجهات الرسمية لما سببه من إزعاج لا تليق أبداً مع فعلته.

هذا الشخص لم يسئ أو يشتم أو يسب ليعتذر للشعب، هذا الشخص ارتكب جريمة، أشهر السلاح في وجه الرأي العام، وعليه ينبغي أن يكون التعامل بحزم وصرامة أكثر بعيداً عن الحفلات الصحفية والإعلامية.

لكن، دعوا هذا الشخص الذي قال إنه لا يتبع لأي جهة وليس هناك تحريض من جهة لينشر هذا الفيديو.

هل يا ترى سيحاسب ضابط الجيش الذي هدد على ذات الطريقة وأسوأ. الضابط أسامة أبو شيبة، كتب في صفحته على “فيسبووك” التعليق “ما بنديها بغاث الطير” مصحوباً بصورة يبدو أنها من عربته الخاصة، يظهر فيها سلاحه تحت مقود السيارة.

مكتوب الضابط نشره عصر الجمعة تزامناً مع الاحتجاجات المتفرقة، قبل أن يسحبه لاحقاً بعد ملاحقته بالأسئلة والتعليقات والانتقادات.

هل ستحاسب القوات المسلحة هذا الضابط الذي يظهر باسمه وصورته.

تعليق هذا الضابط أشد وأسوأ من فيديو غير معروف من صانعه.. فإن كان ضابط جيش يهدد ويرهب بسلاحه كل من “تسوّل” له نفسه بالاحتجاج على الأوضاع التي فاقت حد الاحتمال، فمن يحمي هذه البلاد، بل السؤال الأولى، “هي بلد منو”.

مثلما ألقي القبض على هذا الفرد غير المعروف نسبته لأية جهة، فإن هذا الضابط ينبغي أن يحاسب فوراً، التهديد بالسلاح وإرهاب العزل لا تسامح معه على الإطلاق، أرواح الناس ليست لعبة تسلية على مواقع التواصل الاجتماعي التي تكشف حقيقة نوايا من يُظن بهم حماة للبلد.

التيار





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2230

خدمات المحتوى


التعليقات
#1808052 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2018 12:58 PM
(حماة البلد) دي من حسن نيتك ...كان زمان لما كان الجيش قومي المنشأ ووطني الهوى.


شمائل النور
شمائل النور

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة