المقالات
السياسة
هل حان وقت الصدام بين حميدتي وقوش والنظام ..!
هل حان وقت الصدام بين حميدتي وقوش والنظام ..!
12-25-2018 10:14 PM





بعد أن يعقر الشارع ناقة الإنقاذ الهرمة أ قل يحكم كتافها على الأقل .. هل سيكون السباقون لسن سكاكين إكمال ذبحها هم ممن يدعون الولاء لها الطامعون في إحتلال مناخها المتسخ بروث مكوثها الطويل .
فصلاح قوش أول أولئلك من أهل المكر طمعاً لظنه بأنه إبن المخابرات الأمريكية المدلل وستهب اليه
ماما أمريكا لثبيته على الكرسي إذا ما سحبه من تحت البشير ..لذا نجده يوزع إبتسامات الرضاء الصفراء الخبيثة ناحية التظاهرات طالما أنها على حد كذبه ستكون سلمية..و في نفس الوقت يحاول إيهام البشير بالدفاع عنه حتى آخر شهيد سوداني..بينما يخبي سكين أحلامه خلف كمه المتسخ بدماء بيوت الأشباح والمبتل بسُبة تعذيب كلاب أمنه في مقصب مكاتب موقف شندي .
والان يدخل حميدتي على الخط المباشر و هو الذي يبدو أنه قد تلقى دروساً في فن الخطابة وإن كانت مكتوبة بالخط العريض على ورقةٍ ذاكر فيها جيداً ..ليطلق فجأة حمم كلماته الناقدة للحكومة وفسادها وفشلها في إدارة مايلي معاش المواطنيين..ووجه سهام إتهاماته الصريحة لمسئؤليها ونادى بمحاسبتهم..إن لم في الصمت عن تجاوزاتهم التي أفرزت خروج الشارع (إن ) على حد تعبيره..وكأنه لم يسمع بكل ذلك قبل أن يرى ناقة النظام قد بركت تنتظر مصيرها الذي صنعته بإعوجاج رقبتها .!
فقال ولماذا لا أشحذ أنا سكيني ..عندما كان يسمع صيحات وتكبيرات جنوده .. وكأنها تقول له أنت لها ورجل مرحلتها فأضرب من صنعوك بسلاحهم وهاهوفي يدك.
ويأتي قرار تعين العميد الصوارمي سعد ناطقاً باسم قوات الدعم السريع مفروضا على حميدتي الذي لن يرضاه ..خاصة و إن الهدف الذي ذهب الي توقع إحتمالاته المحللون ..أنه يتلخص في رغبة البشير ومن خلفه قيادات الجيش التابعة له بغرض لجم تصريحات حميدتي وجماعته المتفلتة ..بعدأن نجح لوبي قوش في دفعهم من العاصمة الى غرب البلاد عقب حوادث حلاقة شعر الشباب وهي تهمة تبرأ منها حميدتي ضمن من تملصوا عنها فقيدت ضد مجهول !
هوصدام حتمي لابد أن يحدث في حرب تصفية الحسابات البينية والطمع الزائد في ميراث البشير الخاسر و الثقيل الديون .
ولكن يبقى السؤال ..هل ستتحسس القوى السياسية المعارضة سكينها في أعلى ساعدها الذاتي إن كانت لازالت موجودة فيه ..أم أنها ستنتظرحتى تختطف سكين الشارع القريب من نحر الناقة المجهدة ..لتستأثر إن لم يكن باللحم قبل أن يسرقه قوش أوحميدتي..أو تسرضى بمهمة سلخ الجلد ..لتطعم بوبره بطون الجائعين للحرية والخبزمعاً رغم روائحه النتنة ..!

[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 4714

خدمات المحتوى


التعليقات
#1808503 [حـسـن كـريـم عـلى]
1.50/5 (6 صوت)

12-26-2018 05:24 PM
اى شخص أو حـزب أو قـوات مسلحـة يـقـوم بازاحـة الـبـشـيـر يـحـق له حـكـم الـبـلـد وهـو اكـيـد سـيكون افـضـل من الـبـشـيـر .


#1808439 [محمد حلا]
1.25/5 (3 صوت)

12-26-2018 09:30 AM
سؤال جدير بالتفكير فيه هذا إن حرصنا على قراءة الحالة السياسية ووضع كل الخيارات والاحتمالات الممكنات. خطاب حميدتي وجد (برغم الشكوك فيه هدفه) قبولا لأنه منسجما مع واقع الحال وان كان كما يبدو خطابا (إنتخابيا) لإنقلابا محتملا ضمن (تحالف محتمل) أو إنفراد ولو حدث هذا الإحتمال لا قدر الله فالله سيبتلينا فعلا (بالدم للركب ) كما قاله القبيح (يونس محمود)


نعمة صباحي
نعمة صباحي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة