المقالات
السياسة
الصمت جريمة والكتابة جريمة..!!
الصمت جريمة والكتابة جريمة..!!
12-27-2018 04:12 PM

(1)

الأموال ثلاثة. مال الله. ومال المواطن. ومال الحكومة. فإذا كان مال الله لماذا لا تعطيه الحكومة لمن يستحقه؟وإن كان مال المواطن. فلماذا تحرمه الحكومة وتحبسه عندك؟ وإن كان مال الحكومة فلماذا لا تنفقه لتعالج به كثير من القضايا الاقتصادية الساخنة؟ وهنا نتحدث عن الأموال التي قالت (ماما سعاد الفاتح) إنها موجودة في دول آسيوية.

(2)

دوافع ارتكاب جريمة الكتابة كثيرة ومتوفرة بكثرة. منها سوء الحال والأحوال التي يرفل فيها غالبية الناس.. وعاقبة الكتابة صارت وخيمة وهي السجن.. الصمت جريمة.. والكتابة ايضاً جريمة. فما العمل؟

(3)

البرلمان الوطني أو القومي (وما هو بقومي) يقول إذا اختلفت الأحزاب المشاركة في حكومة الوفاق الوطني مع حزب المؤتمر الوطني في شيء ما فإن الحق مع المؤتمر الوطني.

(4)

أيها الناس تعلموا من الحركة الإسلامية وابنها المدلل حزب المؤتمر الوطني ولكن لا تعملوا بعملهما وإني لعملهما من القالين..

(5)

قبيل الثورة المباركة ثورة الإنقاذ الوطني كنا مواطنين شرفاء وبعد قيامها بكم سنة صرنا مواطنين من الدرجة الثانية وتحولنا رعايا ثم إلى رعية ثم جالية وسيأتي اليوم الذي نعود فيه كما كنا مواطنين شرفاء.

(6)

تويتر والفيس بوك وأخوانهم وأخواتهم من المواقع الإلكترونية الأخرى هي منصات إعلامية لكنها غير مبرئة للذمة الحكومية.. فكل مايكتبه رجال السلطة بالضرورة لا يعبر عن توجهات وآراء الحكومة. وتغريدات السيد رئيس الوزراء ووزير المالية معتز موسى تغريدات تعبر عن رأيه. ولا تغني عن التصريحات الحكومية شيئاً، فتويتر ليس ناطقاً رسمياً باسم الحكومة.

(7)

المثل الفيتنامي يقول في ما معناه (إذا جلس وزير أو والٍ أو مسؤول على كرسي المنصب لمدة ثلاثة أعوام، فإنه سيغنى هو وأهله وعشيرته الأقربين إلى الجيل الرابع منهم) ولكن عندنا هنا بالسودان إذا جلس أحدهم على الكرسي فإنه سيغنى هو وأهله وعشيرته الأقربين إلى جنا جنا جناهم والغريب أن هذا المسؤول لن يبارح هذا الكرسي إلى أن ينزل سيدنا عيسى عليه السلام

(8)

يبدو أن مشكلة السمع مشكلة أصابت كثيراً من الاقتصاديين والسياسيين في حكومة المؤتمر الوطني وليس على المريض أو المرضى حرج.. فقد جاء فى باب كلام النصيحة لا تنفق درهماً أو ديناراً أو ريالاً أو دولاراً حتى تمسكه بيدك فلم يسمعوا بهذه الحكمة البالغة والدليل أن أحد فطاحلة الاقتصاد بحزب (المصائب والفواجع) حزب المؤتمر الوطني قال هذا الفطحل: أنهم ضمنوا وضمنوا (التشكيل منكم)، عائدات رسوم عبور بترول دولة جنوب السودان.إلى ميزانية دولة.. السودان للعام القادم 2019 فعلوا ذلك دون أن تمسك أيدهم تلك الدولارات بل حتى دون أن تراها أعينهم والما بشوف من الغربال يبقى ولا مؤاخذة نظره ضعيف!! وعلى قدر لحافك مد رجليك (المشققات ديل) وعلى قدر ميزانيتك ضع برامجك الاقتصادية ولا تنفق دولاراً حتى تراه أو تمسكه بيدك.

(9)

رئيس مجلس إدارة نادي الهلال الدكتور الفخري أشرف سيد أحمد الكارينيال يرى في مدرب الأحمال لفريق الهلال التونسي الزعفوري ما لا يراه الآخرون فهو (مطيع ومؤدب ويشرب اللبن ويتغطى كويس وينام بدري وما يسمع كلام حد غير بابا أشرف) بل يضع التشكيلة التي ترضي صاحب الذوق السامي الكاردينال لذلك أصبح الزعفوري في عين الكاردينال أفضل من مورينيو الأصلي، نعم هناك مورينيو تايواني!! شيء غريب إدارة نادي الهلال تريد أن تحقق بطولة خارجية بواسطة مدرب للأحمال واللياقة.. ثم تتم إضافة كابتن مرق مساعداً له، الحمد ﻟﻠﻪ على إرتفاع الضغط وإنخفاض السكري والصحة من عندك يا رب.. والعيب ليس في الزعفوري العيب في محل تاني!!

(10)

معلوم بالضرورة أن بعض نون النسوة يردن تجديد صلاحيتهن عبر التزوير في أعمارهن، أو عبر استعمال مستحضرات وأدوات التجميل، وحكومة الوفاق الوطني، وبعد هذه الاحتجاجات العنيفة، تريد أن تجدد صلاحيتها، وتسعى لاستخدام المزيد من مستحضرات التجميل والزينة، والوعود البراقة.

الجريدة





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 581

خدمات المحتوى


طه مدثر
طه مدثر

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة