المقالات
منوعات
ابوعركي البخيت
ابوعركي البخيت
01-13-2019 07:34 PM

ابوعركي البخيت : المجد عوفي إذا عوفيت والوطن
وردي : عركي نضعه في مكانه خاصة وهو فنان المستقبل
الموصلي : عركي أحدث تغييرا في مسار الموسيقي السودانية

كتب : ابراهيم علي ابراهيم :
* أبوعركي البخيت , إبن مدني حاضرة الجزيرة , تشبع بروح المدينة التي تشكلت من النسيج السوداني بكل ألوان طيفه العامرة بالجمال , أو هي أمدرمان الأخري كما يحلو لأحد عشاقها البروفيسور الراحل علي المك ان يسميها .. , وتشهد المدينة لإبنها العصامي الذي عرف بحبها وبالإستقامة والجدية والمثابرة في كل مراحل حياته , وإنه إستفاد من مناخها الإجتماعي والثقافي والفني الزاخر بالحيوية والنشاط والعطاء , حينما كانت تنافس أمدرمان في رفد الوطن بالعطاء الفكري والابداعي والفني والرياضي .. , مدينة تغلي كالمرجل يتخلل دروبها التسامح والمحبة , وكان أبناء مدني إذا سافروا لأي مكان .. حتي الخرطوم فإنهم لايبيتون خارجها إنما يعودون بليلهم .. , وأبوعركي هو إبن هذا البهاء المتواصل !! أبو عركي صاحب رسالة فنية : حينما ضرب الجفاف والتصحر أجزاء واسعة من الوطن يحسب لأبوعركي البخيت الذي أنتفض وصار يردد في كل المحافل بعمله الرائع " أهلي الغبش " .. فهو الوحيد الذي تغني للمجاعة : ديل أهلي الغبش .. دغشا بكير .. مرقوا النفير شالوا النهار .. حتي العصير لا كلو يوم لا قصروا أمل الغبش ينزل سحاب يروي الأرض ويحي التراب .. وصدح في وجه النظام المايوي الذي كان يختبيء خلف المجاعات ووصفهم في هذا العمل بقوله : " جاهم جراد .. أكل الحصاد .. وفاتو ناس طينة فساد أكلو العقاب مافضلوا أهلي الغبش لي وين يشدو يقبلوا .. " !!
الي اّخر العمل .. , عركي هو الإنسان المثقف والفنان الشفاف الذي يحس بمعاناة الناس , وما مواقفه البطولية طيلة العقود الماضية إلا تعبيرا عن قيم السمو والجمال والإبداع الحقيقي الذي يصل قلوب الناس بلا إعلام ولا إستئذان من أحد , فهو صاحب رسالة فنية متكاملة يتداخل فيها واقع البلاد بكل معاناته , وهذا يذكرنا بموقف العملاق الراحل محمد وردي حينما أعتقله النظام المايوي لسنة ونصف .. فظلت أعماله تتداول سرا .. , وكان الناس يذهبون إلي سجن كوبر لكي يستمعوا من خارج الأسوار لوردي وأبو اللمين .. !! وضمن مشروعه الفني رؤيته لتطوير الموسيقي والأغنية , وتفاعله مع النصوص الشعرية الحداثية , كل هذا صهره عركي في تجربته , فرسالته محددة المعالم , وهو لا يتنازل عنها مطلقا للجوء " للسوق " وإحتياجاته , وهنا يكمن الإلتزام الصارم , فهو لا يعرف المساومة واللعب علي الحبال , ومواقفه هذه هي التي تصنع المستقبل , وهو تتجاوزرسالته الفنية وتحوله إلي رمز وطني راسخ القدم , تتعلم منه الأجيال , وهو بمواقفه هذه أحرج الكبار الذين يرواغون ويداهنون ويحملون وجوه عديدة . * من الحوارات العديدة التي أجريتها مع الإمبراطور محمد وردي عليه الرحمه والمغفرة , خصص يوما لقاءنا للحديث عن الفنان الموسيقار أبوعركي البخيت بصحيفة الخرطوم في إصدارتها القاهرية في " 11 سبتمبر 1993م" قال فيه : * نحن نضع أبوعركي في مكانة خاصة , فهو فنان المستقبل , عركي فنان شامل وملم بكل قضايا المجتمع والثقافة وهو بدأ الغناء في العام 1963م وودخل كعهد الموسيقي والمسرح العام 1970م وتخرج فيه , ولذا نحن نعتبره فنان المستقبل .. * وحينما سألت وردي عن عركي الموسيقار قال وردي : * بلا شك عركي موسيقار مقتدر والحانه جميله .. , وإذا كان من نقد يوجه له فهو يكثف الموسيقي مما يحمل الكلمة أكثر مما تحتمل .. , ونحن شعب لا يملك ثقافة موسيقي ونحب التعامل مع اللحن البسيط غير المعقد .. , نحن نحب الأغنية السهلة .. الموصلي : عركي أحدث تغييرا في مسار الموسيقي السودانية :
* وكذلك تحدثت إلي الموسيقار الفنان يوسف الموصلي فقال إن ابوعركي من الفنانيين السودانيين الذين أحدثوا تغييرا في مسار الموسيقي السودانية , فإذا كان هناك شعراء أحدثوا تغييرا في مسار الشعر الغنائي فإن عركي أحدث تغييرا في مجال الموسيقي , وإن كان تأثيره في إختيار النصوص واضحا .. , وهو واحدا من أهم الفنانين الموسيقيين في مجال تطوير الموسيقي بالقدر الذي يجعلها أكثر حداثة ..
* هل تعتقد ان عركي خرج عن النمط التقليدي للموسيقي السودانية وجعلها أكثر تطورا بإتجاه العلمية " إن صح التعبير " .. ؟
يقول موصلي : بالتأكيد عركي غير تقليدي , وقد أحدث تغييرا في المقامات الموسيقية , وفي التحولات المقامية داخل اللحن , سواء كان هذا التحول مؤقتا أو مستمرا , خاصة في البناء اللحني الاساسي , فهو يقوم بعمل بناء كامل للحن , وهو مايسمي بالمنطقة اللحنية الكاملة , بالإضافة للتركيبة اللحنية عند عركي أخذت شكلا مختلفا عن الاّخرين .. * وردا علي إتهام البعض لعركي بالتوقف عند أغنية " بخاف " كنص وعمل موسيقي كبير ومتكامل يقول الموصلي : * هذا غير صحيح , إذا رجعت لأعماله ستجد " موصيلك بريق الصحو في النجمات " وهي من أعماله التي تشكل تجربة جديدة .. , ويضيف موصلي : عركي سار إلي الأمام كثيرا .. والكثيرون يسعون للحاق به . * ابوعركي البخيت : الف سلامة عليك وأمنياتنا لك بعاجل الشفاء ويديم عليك الصحة والعافية , والمجد عوفي إذا عوفيت والوطن

الصحفي ابراهيم علي ابراهيم

[email protected]>





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 935

خدمات المحتوى


ابراهيم علي ابراهيم
ابراهيم علي ابراهيم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة