المقالات
السياسة
البشير في (قطر) عجيب.!
البشير في (قطر) عجيب.!
01-24-2019 06:44 PM




على خلاف القواعد المرعية التي تنظم الزيارات الخارجية لكبار المسئؤلين خاصة في درجة رؤساء الدول ..يطير الرئيس البشير دون ترتيب مسبق على ما يبدو و بدون أن يحدد الوجهات التي سيقصدها باستثناء قطر..فلم يكن معلوماً حتى لإعلامه الداخلي ولومن قبيل التكهن ماهي الدول التي سيبهط فيها طائره بعد زيارة التسول التي بدأها أمس باستقبال على مستوى متدني على أرض مطار الدوحة خالٍ من كل مظاهر البرتكولات وحتى مقابلته للأمير تميم تمت في صبيحة اليوم التالي !
ومن الواضح أن الرجل الذي يغادر بلاه في هذه الظروف التي تستوجب عندالرؤساء العاقلين حكمة بقاءهم في قلب الحدث للمعالجة باسلوب التحاوروالتشاور لا بالزعيق والرقص .. قد فشل مسعاه في التنسيق مع المحطات الآخرى التي كان سيسافر اليها رغم طريقة الترجي لقبول زيارته اليها ضمن جولة عله يجد فيها أية مخارج مهما تكون ضيقة من أزمته الإقتصادية الخانقة ظناً منه أن مطالب الشارع الثائر ضده والمنادي بتنحيه لازالت تراوح في دائرة حلحلة ضوائق الخبزوالوقود والسيولة !
فزيارته التي قبلوها مضطرين تضع القطريين في مأزق حقيقي بين سعيهم المجهد الذي ظلوا يبذلوه كادعاء فاقد الشيء في نصرة شعوب الربيع العربي للتخلص من حكامهم الديكتاتوريين ..وتتناقض في ذات الوقت مع وقوفهم الى جانب هذا السفاح ومحاولتهم الخجولة لإنقاذه من بركة الدماء التي أغرق فيها نفسه
با ستخدامه المفرض للقوة الأمنية ضدالمطالبين بالحرية إنعتاقاً من ظلمه الطويل !
ثم أن إعتذار دولة الإمارات عن إمكانية زيارة البشير يلقى الضوءعلى عدة أسباب داعية لهذا الموقف .. منها أنها لم تعد تثق في الرجل وهي تراه يلعب على مختلف الحبال على النطاق الإقليمي و الفضاء الدولي .. كما أنها سئمت كثرة تردده لقبض ثمن مشاركته غير الأخلاقية في حرب اليمن وكذلك أن أبوظبي تنظراليه بعين الريبة لعدم الإيفاء بوعده الكاذب بفك إرتباطه بتنظيم الإخوان المسلمين الذي يشكل هاجسا يؤرق حكام الإمارات..إضافة الى أن تجاوزطائره لمحطة السعودية الساعد الحليف لها وعبوره أجوائها ربما مغاضباً أو مغضوباً عليه في هذه الرحلة يعني الكثير بالنسبة لهم ..مما يشير الى أنهم لن يفكروا في أن يعطوه أكثر مما وصله منهم بواسطة صلاح قوش والمتمثل في توفير المحروقات بدون مقابل ولفترة مهما قصرت أو طالت فستعودحليمة الضائقة الى عادتها القديمة ..بينما هتاف المتظاهرين في كل أرجاء السودان الذي ودعه بالمثل القائل قطرعجيب يودي ما يجيب ..لابد أنه إستقبل عودته المشئؤمة بذات الحناجر التي لم تكف عن ترديد ..تسقط بس.





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1281

خدمات المحتوى


نعمة صباحي
نعمة صباحي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة