المقالات
السياسة
إنهيار حكومة الوفاق فى السودان
إنهيار حكومة الوفاق فى السودان
01-28-2019 04:55 PM




💎 اعلن حزب الأمة الفيدرالي برئاسة د. أحمد بابكر نهار ، إنسلاخه وحزبه من كافة مستويات الحكومة .. لقتلها المتظاهرين السلميين ، وإنحيازه لصوت الشعب

💎 نرحب بإنسحاب دكتور نهار وحزبه، الجدير بالذكر عند بداية الهبة الشعبية، قد إنسحب من الحكومة ٢٢ حزب، بقيادة نائب رئيس وزراء حكومة الوفاق السابق ، وكونوا مجموعة التغيير ، التى طالبت بتنحى الرئيس البشير ، ونقول لهم جميعاً ، الشعب فى الشارع الآن ، مرحب بكم .

💎 ونجدد مناشدتنا للسيد محمد عثمان المرغنى رئيس الحزب الإتحادى الديمقراطى الأصل ، والدكتور على الحاج محمد الأمين العام للمؤتمر الشعبى، لرفع ايديهم وفوراً، عن دعم نظام البشير القاتل لأبناء شعبنا، وأن إبتعادهم عن النظام، فى هذه اللحظة التاريخية، سيخفف عليهم غضب شعبنا وتلوث ايديهم بدماء الأبرياء من أبناء وبنات السودان ، خروج احزابكم اليوم قبل الغد ، لتقفوا فى الضفة الصحيحة من التاريخ.

💎السيد محمد عثمان المرغنى
د.على الحاج
أحزابهم تدعم حكومة القتل ، حكومة الذل ، حكومة االقهر ، انكم تدعمون قاتل الشعب ومدمر السودان سجل يا تاريخ .

💎 ابواب الإنحياز للشعب مفتوحة ، وتصحيح الخطأ أفضل من العناد والإستمرار فيه ، نناشد كذلك عقلاء الحركة الإسلامية حقن الدماء ، والإنحياز لمطالب الشعب، وفتح صفحة جديدة ومستقبل أفضل لدعوتهم ، كما نتطلع أن تقوم قوات الشرطة، والقوات المسلحة القومية ، بدورها الوطنى القائم على المهنية، و أن لا يكونوا أدوات قهر فى يد التسلط ، وان إنحيازهم لجانب الشعب وحمايته، واجبهم الدستورى والقانونى.

💎كما تمتد مناشدتنا هذه المرة إلى خارج الحدود ، للأشقاء فى الخليج ، المملكة العربية السعودية والكويت والأمارات ودولة قطر ومصر، الشعب السودانى عبر تاريخه الطويل ، كان سنداً لكم ولشعوبكم ، لإدراكة العميق بوحدة المصير والمستقبل المشترك ، وان مصالحكم وأمنكم القومى من الهموم المشتركة التى لا مزايدة فيها .

💎ختامة للأسرة الدولية والأشقاء فى القارة الإفريقية ، نتطلع لمساندتكم ، لنضال شعبنا من أجل تحقيق الحرية والسلام والعدالة ، من أجل عودة السودان، ليلعب دورة الإقليمى والعالمى ،لتعزيز الأمن والسلم الدوليين ، نتطلع لمناشدتكم دكتاتور السودان عمر البشير، الإستجابة لإرادة شعبه ، المطالب بتنحيه فوراً ، وفتح الطريق لإنتقال سلس للسلطة ،لحكومة إنتقالية قومية التكوين والتوجه ، لا تعرف الإنتقام والفوضى، وتلتزم بحكم القانون .
تسقط بس





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 508

خدمات المحتوى


صلاح جلال
صلاح جلال

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة