المقالات
السياسة
البون شاسع ما بين حقيقة القضية و ما بين توصيف عدو الحقيقة و عدو القضية !!
البون شاسع ما بين حقيقة القضية و ما بين توصيف عدو الحقيقة و عدو القضية !!
02-17-2019 10:11 PM

*القضية لا تكمن في اختزال توصيف الأزمة على استحياء و على عناد و على استكبار و على استعلاء ؛؛ و اجترار و تكرار القول بأنها مجرد أزمة إقتصادية طارئة و عابرة و مقدور عليها ؛؛ القضية أكبر من ذلك بكثير و أضخم و أعمق و ليس أضحل ؛؛ القضية تستوجب و تتطلب الإعتراف علنا و صراحة بمحددات و مساحات و مسميات الأزمة و بأنها أزمة ضمير و أزمة أخلاق و أزمة مثل و أزمة قيم و أزمة سياسة و أزمة خطط و أزمة برامج و أزمة عدالة و أزمة شفافية و قبل كل ذلك فهي أزمة حكام خلقوا و صنعوا و أوجدوا كل أكوام و ركام الأزمات المنشطرة و المتناسلة فهم أس الداء العضال و أس البلاء و لا يملكون أدنى دواء !! بل لا يمكن لمن كان جزءأصيلا و شريكا فاعلا في خلق و صناعة ركام الأزمات و لمدة ثلاثة عقود أن يكون لديه حل أو أن يكون جزءا من حل بأي حال من الأحوال ؛؛ فقط عليه أن يرحل و في رحيله خير إن شاء الله ؛؛ و بذهابه و زواله سيزول كل هذا الضنك و كل هذا الضيق و كل هذا العنت و كل هذا العدم و كل هذا الشح و كل هذا السحت و كل هذا النهب و كل هذا الخراب و كل هذا البلاء ؛؛ و سيتوقف إعتقال و سجن و ضرب و تعذيب و قتل الأحرار ؛؛ و سيتوقف التشريد و التعسف و التشفي و السحل و الاحتراب و الموت و الدمار و سفك الدماء في كل أنحاء البلاد بإذن الله !!*

*✍ م/ حامد عبداللطيف عثمان ؛؛*
[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 270

خدمات المحتوى


م/ حامد عبداللطيف عثمان
م/ حامد عبداللطيف عثمان

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة