المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
نور الدين مدني
إنتصار للقيم الأسترالية والإنسانية
إنتصار للقيم الأسترالية والإنسانية
02-21-2019 12:53 AM

كلام الناس

*قانون نقل طالبي اللجوء المحتجزين في معسكرات إلى أستراليا لتلقي العلاجMedivac الذي أجيز بعد ولادة عسيرة في البرلمان يعتبر إنتصاراً حقيقياً للقيم الأسترالية والإنسانية التي قامت عليها هذه الدولة الرحيبة عبر التعايش الإيجابي بين كل مكوناتها الثقافية والإثنية.
* بغض النظر عن ميزان الربح والخسارة بين حكومة الإتلاف القائمة وحزب العمال والقوى المعارضة الأخرى التي وقفت إلى جانب إجازة هذا القانون للسماح لطالبي اللجوء العالقين بمعسكرات الإنتظار في بابورا غينيا الجديدة وناورو لتلقي العلاج في أستراليا فإنه أمر يستحق الدعم والمساندة.
*للأسف مازال رئيس الوزراء الفيدرالي سكوت موريسون يحاول الإلتفاف حول القانون المجاز Medivac بحجة أنه سيفتح الباب أمام طالبي اللجوء الذين يصلون إلى الشواطئ الأسترالية بطريقة غير شرعية، بل إقترح عقب إجازة القانون إعادة فتح مركز إحتجاز كريسماس في محاولة للإستمرار في السياسة الداعية لضرورة الإبقاء على القواعد الصارمة للهجرة.
*إننا نرى أنه لامبرر لمخاوف رئيس الوزراء الأسترالي مادامت هناك ضوابط مقررة تمكن وزير الداخلية من إجراء اللازم في حال وجود حالات خطرة تهدد الأمن المجتمعي، لكن ذلك لايعني حرمان الذين في حاجة ماسة للعلاج من هذا الحق الذي أجيز بطريقة ديمقراطية في البرلمان، حتى وإن إستدعى الامر وضعهم تحت المراقبة المشددة.
* يجئ قانون Medivac إستجابة لمطالبة الرابطة الطبية الأسترالية التي دعمت مشروع القانون ودعت الحكومة الأسترالية لوضع اليات ملائمة تتيح لطالبي اللجوء في معسكرات الإحتجاز الذين يحتاجون لرعاية طبية عاجلة نقلهم إلى أستراليا لتلقي العلاج.
*مرة أخري نؤكد أن إجازة قانون Medivac لايتعارض مع الضوابط الموضوعة للتدقيق في حالات المحتجزين من طالبي اللجوء، ووضع المشتبه فيهم في مراكز مراقبة لاتحرمهم من حقهم في تلقي العلاج وبرامج إعادة التأهيل اللازمة لحسن إندماجهم في النسيج المجتمعي الأسترالي.
*هذا لايعني فتح الحدود الأسترالية أمام تجار البشر لمواصلة نشاطهم غير الشرعي في جلب المهاجرين بطرق غير شرعية للدخول في أستراليا، وضرورة إستمرار التدقيق الإحترازي بإجراءات مسبقة قبل دخولهم إلى الأراضي الأسترالية.
*الأهم من كل ذلك هو تعزيز القيم الأسترالية والإنسانية التي إستطاعت الحفاظ على وحدة النسيج الأسترالي المتعدد الثقافات والاعراق وتماسكه عبر قيم ومبادئ ثقافة السلام والتعايش الإيجابي والإحترام المتبادل للمعتقدات الدينية والثقافية والمجتمعية في هذه القارة الرحيبة.
...
نورالدين مدني
[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 487

خدمات المحتوى


التعليقات
#1814259 [كوج]
1.47/5 (6 صوت)

02-21-2019 11:43 PM
انت يا نور الدين خلاص نويت تبقى مواطن استرالي بدل ما انت لاجيء تتوق لليوم الذي فيه تعود لوطنك الأصلي؟ ما في غير مليون سوداني في الشتات في منافيهم الاختيارية حول العالم لاجئين ومكفولين ولا أظن واحداً منهم قنط ورضي بهذا الوضع لدرجة أنه يفكر في بلاد لجوئه على أن تكون بديلاً لوطنه، فإذا إنت اخترت ذلك فاكتب مقالاتك دي لمواطني استراليا الذين ستكون جزءًا منهم إذا رضوا بك مواطناً استراليا ونحن اليومين دي مشغولين فقط بثورتنا السودانية وبكتابات من يكتب لنا بشأنها ويستحسن أن توفر لهم مساحة النشر فمالنا نحن ياخي ومال استراليا الرحيبة دي! رحيبة فوق شنو ما هي دولة استعمارية واستعمار استيطاني كمان وهو من أسوأ أنواع الاستعمار يعني قلع عديل ومصادرة لأراضي الغير من الاستراليين الأصليين وليس من التشريف الإنتماء لدولة الغاصبين حتى لو كانت ديمقراطية.


#1814096 [mohamed]
1.96/5 (13 صوت)

02-21-2019 01:50 AM
ما عندك موضوع و عرفنا انك في استراليا


نورالدين مدني
نورالدين مدني

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة