المقالات
السياسة
شُذاذ آفاق
شُذاذ آفاق
03-22-2019 04:54 PM

شُـ ــذاذ آفـــــــاق :-

أولاً : التحيّة للشعب السوداني الصابـر ،الصبر الذي جعل هولاء من عبدة السلطة والمال، يقولون أقوال شيطانهم بلا إستحياء و أخلاق ،وهم بذلك يضعون الدين حجاب لأفعالهم التي تخالف نهج الدين......

عندما تشع موجات (الثورة) تبدأ الكلاب بالصياح ، وهي أساليبها تبريراً لمّا يحدث في أوكارهـا من ذنوب، الذنوب التي جعلت أزيال تعبّـر عن سقوطها بكل المعايير ،الذنوب التي أنتجت هذا الواقع المؤسف، الذنوب التي آكلت جسد الوطن، ظُلماً وقهراً وتقسيماً .......الخ ، الذنوب التي فرضت علي الشعب بأن يقول : لكم تسقط بس ، فيآتي ردّكم رصاص وتحرش وقمع وإنتهاك للحرمات وإعتقال، ثمّ تقولون بأنها قوانين ( طوارئ ) هكذا هو الإحتلال المقنن لدولة أصبحت تحت هيّمنة قوات مُفلسة أخلاقياً، وعرفياً ،وعقول رجعية تفكّر بشهوانية لا إنسانية، لهذا يصبح حمل العلم مهدد لكم والغناء للوطن مهدد لكم ومساعدة الفقراء مهدد لكم، وأما التطبيل فهو تزين للصورة الحقيقية التي تعبّـر عن افعالكــم.

فأعلموا بأنّ الله لا يخفى عليه شئ ، يمهل ولا يهمل ولكن الغفلة التي جعلتكم تنسون حتي بني جلدتكم وتقولون فيهم ما لا يرضي الله، هي أخلاقكم وليست أخلاق بشــر، كرّمهم الله بالعقل وجعلهم احرار ليس عبيد، الدين الذي جاء بالأخلاق والعدل والرحمة والرأفة والإنسانية، لا يشبه افعالكم قط ،الإسلام دين حق وأنتم تكفرون بالحق، والإسلام يحرم قتل الروح ولو كانت روح حيوان، فكيف لنا بقتل إنسان كرمه الله بغير حق..

الإسلام ليس ثياب بيضاء وتقصير الثياب و تعدد الزوجات، الإسلام حياة ومعاملة وأخلاق ثمّ رسالة ودعوة بالحق وليس بالنفاق والدجل والخداااع ..

عندما توّسعت أمواج الثورة بدأت هذه الجّقــور تتحسس الخطر بعد ما آكلت من الباطل ،الأصوات التي تنشر السموم كحســــين خوجلي وغيره من الإنتهازييين الذين جعلت منهم السلطة شخصيات كرتونية تمثل أدوار خبيثة تشبه شخصياتهم الباطلة، يتحدثون عن الإسلام وكأنهم صحابة ولكن حقيقتهم اشدّ اعداء للدين بأفعالهم وممارستهم القزرة تجاه شعب خرجوا منه عُراء ولكن السلطة ألبستهم الظلم والنفاق حتي يكونوا عبيداً لها يخضعون لكل شئ...

هل الطلاب الذين خرجوا يطالبون بحقوقهم كبشر ....شذاذ آفاق؟؟
هل الأمهات اللآتي خرجن للشوارع هُن ّ شذاذ آفاق .....؟؟

هل نحن شذاذ آفاق ......؟؟ لأننا طلبنا حقوقنا فقط ورفضنا العنصرية والجهوية والعقلية التي أوصلت هذا الوطن الي هذا الحال المؤســف.
لا غريب في الأمر وأنتم تمارسون سياسة الرمد والذباب المتطفل، لهذا تنكرون الحق وانتم تآكلون في موائد الفساد......

نحن نطلب الحرية ولكنك يا حسين لم تنال حريتك بعد، فأنت مآجور لهذا أصبحت مقهور مذلول لكسب رصيد سلبي في تاريخك ...

الوطن والشعب خط احمر

صدام البدوي
[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 613

خدمات المحتوى


التعليقات
#1818784 [ابوزيد]
0.00/5 (0 صوت)

03-24-2019 08:22 AM
حسين خوجلي شنو ده زول ماعنده اي فهم لانه اي زول عاقل وفاهم مابتكلم بالاسلوب القزر ده


صدام البدوي
صدام البدوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة