المقالات
السياسة
استراحة الجمعة : أغدا ..ألقاك ؟
استراحة الجمعة : أغدا ..ألقاك ؟
04-05-2019 09:18 AM


______
صباحكم خير - د ناهد قرناص


قرأتها صباحا مكتوبة على خلفية (لوري ) اكل عليه الدهر وشرب ..كان يسير بصعوبة مما جعل أغلب السيارات (تضرب بوري ) ...كان سائقه مبتسما في وجه الجميع وقد اخرج يده من النافذة لكي يشير الى الاتجاه الذي يقصده ..عادم مركبته ملأ المكان بدخان كثيف ..وصوت المكنة (يجيب الطاشي) ..سبحانك اللهم اللوري (ماااشي) وصاحبه يضحك ملء فيه وفي الخلف عبارة (أغدا ألقاك) متوهجة ..تشع املا ..ووعدا وتمني.
غدا ألقاك ..من اجمل ما غنته ام كلثوم ..وأروع ما كتبه الهادي آدم ..واحلى ما ركن في النفس من راقي القصيد ..كلمات كلها امل وترقب مشوب بالحذر والقلق اللطيف ..
( أغدا ألقاك ؟
يا خوف فؤادي من غد ..
يا لشوقي واحتراقي في انتظار الموعد) ..
هل مر بك شعور كهذا ؟ شوق يحرق ..وخوف يملأ القلب ..والغد يطل من على البعد ..وفي جوفه يحمل المثير الكثير الخطر ..
(آه كم اخشى غدي هذا ..وأرجوه اقترابا ..
كنت أستدنيه لكن هبته لما أناب ..
واهلت فرحة القرب به حين استجاب )
هيبة تجعلك تقف متاهبا في انتظار يوم طالما ترقبته وحسبت الأيام والساعات والثواني ..وحين ازف الميعاد ..راودتك أفكار انه ربما ياتي على غير ما توقعت ..تحس ببعض خيبة ..لكنك تطردها بسرعة ..وتنادي الغد المأمول
(كم اناديك وفي لحني حنين ودعاء
..ورجائي انا كم عذبني طول الرجاء ..
انا لولا انت لم أحفل بمن راح وجاء ..
انا احيا بغد الأن باحلام اللقاء).
غدا ياتي ونغني للوطن
(هذه الدنيا كتاب انت فيه الفكر ..
هذه الدنيا ليال انت فيها العمر ..
هذه الدنيا عيون انت فيها البصر ..
هذه الدنيا سماء ..انت فيها القمر ).
يا سائق اللوري الذي يأمل كثيرا في الغد ..الى حد ان يكتبه على خلفية مركبة فقد فيها الجميع الأمل ...سياتي الغد ..وستشرق أشعه شمسه الذهبية ..وستطل على الوجوه السمراء الكادحة ..التي طال انتظارها لفجر الخلاص ..لعالم الحرية والعدالة والسلام ..حينها سيعم الفرح البلاد ونغني مع الراحل المقيم الشاعر السوداني الهادي ادم
(وغدا تأتلق الجنة أنهارا وظلا
وغدا ننسى فلا نأسى على ماض تولى
وغدا نزهو فلا نعرف للغيب محلا
وغدا للحاضر الزاهر نحيا ليس الا
قد يكون الغيب حلوا ..انما الحاضر احلى )
الجريدة





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 628

خدمات المحتوى


التعليقات
#1821104 [HASAN]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2019 01:11 PM
حرف الدال الزائف امتنعت ان اضعه او انطقه الى 90 فى المية من داله فى زمن الانحطاط و لكن وجدت دالك دال امام اسمك رسم مستحق يسلم يراعك و يا لروعة التجانس بين غدنا و غد المرهف الشاعر الفيف الاستاذ الهادى ادم و تسقط بس


د ناهد قرناص
د ناهد قرناص

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة