المقالات
السياسة
علي عثمان، يعيش على دود المش
علي عثمان، يعيش على دود المش
04-08-2019 12:00 AM

يعامل المصريون المش بما يشبه تعتيق النبيذ. فكلما طال بقاؤه، زادت جودتهفي نظرهم.خلال هذه الفترة، تظهر ديدان التحلل في المش. ثم تموت فيه وتتحلل بدورها فيميل إلى اللون البني قليلاً.لذا ، إن استهلك بعض المش قبل أوانه ،فإن الديدان تكون ظاهرة فيه. فلا يعافونها ولهم مقولة سائدة ، أن دود المش (منو وفيه).ولا يخلو بعض زجلهم من سخرية بهذا المفهوم إذ يقول أحدهم ( خدعوك وقالولك ده دود المش منو وفيه) فالمثل يحث على تناوله مهما كان!!

بدا لي انه ومنذ بداية الثورة في ديسمبر، أن علي عثمان يعيش على دود المش.فما يظهر حراك ضد نظام (الانقاذ) . وخيف من ولاء جهة ما، إلا ونبه إلى نفر (منو وفيه).ليقيموا أودهم ساعة جوعة النظام . فكتائبه ،من النظام وفيه.يسندون ظهرهم إليها إن عز السند.

والحال هذه هي حال كل منسوبي النظام. فهم لا يرون في كل المحتجين إلا ( من الانقاذ وفيه ) لكن الشيوعيين يغررون بهم . وعليه يغرد بكري هامساً في آذان (شياب) الشيوعيين ، أن يرفعوا يدهم من( أولادهم)!!ويردح حسين خوجلي بحجى حبوبات الانقاذ متذاكياً في تجاوز أولاد الانقاذ هؤلاء ويضمهم إلى 98% من التيار الاسلاموي العريض ويعزلهم عن الـ2% من الشيوعيين والبعثيين . فهؤلاء من الانقاذ وفيه!! أما البقية فجرذان لم يضم (أولادهم) إليهم في وصفه لهم.

لم تجد كل الملحقات والزوائد من كتائب الظل وغيرهم في الوقوف في وجه الثورة ، حتى بلغت بنجاح وتضحيات غالية ، في الوصول إلى نقطة الاعتصام كأحد وسائل المقاومة السلمية.ولم يخطر ببال منسوبي النظام ولا استخباراته ان مواكب 6/ ابريل ، ستكون بهذا الحجم .لكن الأبدع ، أن تكون واجهة القيادة العامة ، هي مركز الاعتصام.فعاد يستدعي نفس الموال الخايب .ليقول أن المعتصمين لو مكثوا عاماً كاملاً داخل القيادة العامة. فلن تغير قيادة الجيش موقفها.ببساطة لأنهم منهم وفيهم!!

هذه الرؤية ، تتعامى عن حقائق مبذولة لكل من يعتبر. فهل كانت كل القيادات العسكرية والمهنية في كل دول ما سميت بالربيع العربي ، إلا من أهل الولاء؟ وهل كان انهيار الاتحاد السوفيتي ، إلا وكل المتنفذين ممن دربوا ودرسوا في مدارس الكادر ؟ وهل كان شاوشيسكو محاطاً بغير أهل الولاء ؟ لكن من الجيد أن يعيش علي عثمان وغيره على دود المش هؤلاء . حتى يستيقظوا على مسغبة ساعة نصر للثورة . ويدركوا ان إرادة الشعوب غلابة. وان الديكتاتوريات أياً كانت ، مؤدلجة أم غيرها. تكون عوامل فنائها داخلها.وتسقط بس.





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1696

خدمات المحتوى


التعليقات
#1821720 [البخاري]
5.00/5 (1 صوت)

04-08-2019 12:04 PM
بسم الله الرحمن الرحيم (لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ * فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُشْرِقِينَ)
هذا هو حال فأر الفحم سيظل في حالة إنكار للحقائق فالصدمة شدييييييييييدة وقد تبخر الحلم وقد كان موكب ستة أبريل أقوى وأكبر مما كان العدو يتصور.

يا أخي نحن المؤيدين انصدمنا من ضخامة هذا الجيش العرمرم الذي ذكر الكيزان بأفلام الرعب في هوليوود.

لن يفيق علي عثمان إلا على حبل المشنقة وهو يلتف حول عنقه أو زخات من الرصاص يمزقن جسده النجس.


معمر حسن محمد نور
معمر حسن محمد نور

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة