المقالات
السياسة
البديل منو؟
البديل منو؟
04-15-2019 06:12 PM

هو سؤال الملأ من قوم فرعون السودان لأطول فترة حكم وطني في السودان فالبشير عند الملأ من قومه لا شبيه وصنو له فقد جاء عندهم مبرأ من كل عيب والاستفهام عندهم لم يوضع بصيغة تحتاج إلي إجابة فالقصد من هم أكثر قوة من فرعون السودان وملآه.

البديل منو؟ تأتي إجابته من شباب السودان فتيات وفتيان جلهم في عمر الإنقاذ أو دون ذلك أو أكثر بقليل ومن أصابعهم الغضة تتحرك دعواتهم لبعضهم البعض عبر وسائل الاتصال الحديثة يتنادون هلموا لنصرة سودان العزة والبشير وملأه يسخرون من دعوات ( الكيبورد) وعند البشير القوة والمنعة والصولجان وهذه الأنهار تجري تحته فمن يهز عرشه ومن يكون البديل --- هل تلك الأصوات الشابة التي لا تكاد تبين والتي خلقت من ماء مهين قادرة علي هز البشير وقناة حسين خوجلي وهزيمة جحافل كتائب الظل خاصة علي عثمان وكتائب الحافلات ملك يد احمد هارون وجحافل الدفاع الشعبي يتأبط أوامرها نافع وجروهم الفاتح عز الدين بذات النباح.

البديل منو؟ استفهام بغرض السخرية إلا أن الشابات الكنداكات رددن الإجابة كما ردت إحداهن وعلي الملأ قنبلة مسيلة للدموع في جسارة أبهرت العالم طرا والسؤال للتحقير والاستخفاف إلا أن الإجابة جاءت عند ليل التاسع عشر من ديسمبر2018 تزامنا مع ذات التأريخ الذي أعلن في 1955 م رغبة شعب السودان في الاستقلال وتواصلت الثورة كما موجات البحر الأحمر إلي أن قذف محيطهم الشاب بأمواج تسانومي في أبريل عند وقفتهم أمام عزوتهم من شباب القوات المسلحة السودانية فهب الجيش لحماية سلمية المتظاهرين وتفرق فرعون وملآه أيدي سبأ.

البديل منو؟ في ابريل 2019م أعاد شباب السودان مجد أبريل 1985م وسطروا ملحمة هي الاقوي في أفريقيا هي نموذج الثورة الفرنسية في مايو 1789م الا أنها تتفوق علي النموذج الفرنسي في سلميتها وهي بأذن الله ترعاها عين الله التي لا تنام ثم شباب يتلاحم مع قواته المسلحة ليسطروا في افريقيا نموذجا للشراكة تصبح درعا لحماية مكتسبات الثورة لانضاج التجربة الديمقراطية الوليدة لتشب عن الطوق وتبلغ الثلاثين أو الاربعين من العمر دون التفاف أو مغامرة بليل ترمي بها في جب عميق وتتأطر العلاقة والغزل بين شباب الثورة والقوات المسلحة الي أجل يعلمه الله تقف فيه الديمقراطية بساقين تحرس حدود البلاد القوات المسلحة بعد حمايتها لجنين الثوار.

البديل منو؟ في مقبل الأيام أود أن أري برلمان شباب الثورة خمسه من الشابات ومثلهم من الشباب مع عضوين من القوات المسلحة في كل ولايات السودان لحراسة مكتسبات الثورة يتواصلون مع مكونات السودان في الداخل والخارج لتكوين رأي عام وبوصلة توجه الحكم في تناغم مع الحكومة و مجلس حماية الثورة يكون بديل لمجلس الشيوخ في الأنظمة الغربية لان النموذج الإفريقي في الديمقراطية يحتاج الي حماية خاصة بإدماج القوات المسلحة لان التجارب السابقة كفبلة باقتاع كل مدكر بأهمية استصحاب رأي الشباب وعصا القوات المسلحة للاتكاء عليها وهش الغنم بها ومآرب آخري نتقيها بتلك العصا.

البديل منو؟ نعم الإجابة بلا سخرية هي تجريد الفاسدين من أموال الشعب التي نهبوها أو تغولوا عليها من البنوك أو بالتجنيب للمال العام وحرزوها في قصورهم يكشف أمرها اللصوص فقط أو أودعوها في بنوك خارجية أو في أصول داخل وخارج السودان أو أطلقوها قنوات فضائية تسب وتلعن شعب السودان فلا بد من تعريتهم من كل تلك المسروقات لتحطيم الة القمع عندهم وتعجيزهم عن كسب الانتخابات بأموال منهوبة من حر مال الشعب السوداني.

البديل منو؟ ثورة يحميها الشباب والقوات المسلحة إلي ان تتم محاكمة البشير ونظامه والاقتصاص بالشرع للشهداء.

وتقبلوا أطيب تحياتي
مخلصكم/ أسامة ضي النعيم محمد





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 271

خدمات المحتوى


أسامة ضي النعيم محمد
أسامة ضي النعيم محمد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة