المقالات
السياسة
لنكن عقلانيين يا مهنيين
لنكن عقلانيين يا مهنيين
04-22-2019 11:06 AM


ليس لدي مقياس حقيقي او إستبيان لما أود ان اقوله وابني كلامي عليه ،وانما استشفيت واحسست بان هنالك تيار واسع وعريض من ابناء شعبنا يتمنى ويدعوا الله ان يتم تشكيل الحكومة الانتقالية في اسرع وقت ممكن ، شريطة أن تكون مقبولة للجميع ، مما لا شك فيه ان السودان والعالم اجمع ينتظر تلك الحكومة ليس فقط فئة بعينها ولكنالسؤال المهم من الذى سيشكل هذه الحكومة؟ وكيف ستشكل ؟ وهل سيقبلها الجميع ؟ اعتقد ان هذا مربط الفرس .
لا يمر علينا يوم من ايام الله وإلا ظهر علينا حزب او تيار او مجموعة احزاب تحت راية واحده والكل يدعي الفضيلة وانه صاحب القدح المعلى في الثورة المجيدة ، لذلك من الصعب أن نتفق على رئيس حزب أن يرأس الحكومة الانتقالية من رؤساء الأحزاب القائمة المعارضة او التى كانت قريبة من المؤتمر الوطني او تلك التي انشقت عنه ، والسبب يعود في ذلك لانه لاتوجد ثقة او اجماع عليهم او قبول لدى الشعب.
لنكن عقلانيين ي مهنيين ونحن واثقون كل الثقة في عقلانيتكم وحرصكم الشديد وتنظيمكم الدقيق وهمكم الشاغل على انجاح الثورة والخروج بالبلاد لبر الأمان ، يجب عليكم ككيان يمثل الغالبية من الثوار أن تبادروا بتشكيل حكومة من المستقليين لافيها زيد او عبيد حكومة الكل يتفق حولها وعليها هذا كفيل بان تجدوا الثقة والدعم والثناء من الشعب وسيحفظ لكم التاريخ ذلك ،و لكي لا يسحب البساط من تحت ارجلكم والثورة تضيع ونرجع للمربع الاول نرجوكم أن تستعجلوا في ترشيحها وتقديمها للمجلس العسكري الانتقالي ، ولن يجد سببا لرفضها لانها ببساطة مستقله لاتنتمي ل اي جهة ، بلد فيه عشرات الاحزاب عشرات الحركات من الصعب أن يجتمعوا على كلمة سوا ، خلصوا الشعب الطيب ذوا التضحيات العظيمة دعوه ينعم بالأمن والأمان والطمأنينة والسعادة والنجاح ، كفاية حروب كفاية اقصاء كفاية جوع كفاية تدني خدمات وانعدامها كفاية تخلف وتشرزم اجعلوا مصلحة الوطن امام اعينكم همكم الشاغل .
اكرر حكومة مستقله من الألف إلى الياء كفاءات وطنية مشهود لها بذلك دون محاصصات وترضيات الحكومة المستقله هي المخرج الوحيد.
حفظكم آلله وحفظ بلادنا

عبدالرحمن الطيب '' جدة

٢٢/٤/٢٠١٩





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 725

خدمات المحتوى


عبدالرحمن الطيب
عبدالرحمن الطيب

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة