المقالات
السياسة
المخلوع يجهش بالبكاء في كوبر
المخلوع يجهش بالبكاء في كوبر
04-30-2019 02:46 PM

ايليا أرومي كوكو

من تسريبات سجن كوبر معقل المخلوع الاخير .. ان احد مر به مناديا اياه ب ...... المخلوع ... ليجهش المخلوع في بكاء مر . هنا ىفي سجن كوبر وحده دون السجون الاخري و بيوت الاشباح كم رجل قتلتم و كم رجل عذبتم او كم رجل أغتصبتم و ابكيتم ... دعك من حروبكم في جنوب السودان و دارفور و جبال النوبة و النيل الازرق فليكن الجزاء من جنس العمل ، و الذي يزرعه الانسان اياه يحصد ... و تلك هي مذبلة التاريخ و النهاية الحتمية لكل طاغية و مجرم و سفاك لدماء الشعوب . و اخر ضحاياك الكثيرين مساجين منذ العام 1995م في سجن تحت مسجد الصائم ديمه .. او بالا حري سجن أهل الكهف العصري مساجين لربع قرن تحت الارض لا يعرف كم كان عددهم ساعة االسجن . فكل المساجنين لم ير الشمس وجلهم او من تبقي منهم فقد الذاكرة . سوف ادعو هذا الوحش سفاك دماء الشعب السوداني بالمخلوع او المنزعو المخلوع في اخر ايامه و هو يدري او يهزي و هو لا يدري أمر بقتل30% من الشعب قال عثمان ميرغني رئيس تحرير جريدة التيار، أمام الثوار المعتصمين امام القيادة العامة للقوات المسلحة ، إن قادة المجلس العسكري أخبروه، أن البشير قبل صدور قرار عزله بيوم. قال لهم بالحرف الواحد ،طبعا كلكم تعلمون أننا نتبع المذهب المالكي، وهذا المذهب يتيح للرئيس أن يقتل 30% من شعبه، بل وهناك من هم أكثر تشددا يقولون 50 % . واوضح أن البشير اختتم حديثه لهم بقوله ،قدامكم 48 ساعة ما عايز أي زول قدام القيادة ، و أضاف الصحفي ميرغنى ، أن قادة الجيش والامن والدعم السريع(بن عوف، قوش وحميدتي) قرروا في تلك اللحظة أنه يجب أن يسقط فعلا. ليس في الامر عجب و لا غرابة في هذا الامر مع هذا الطاغوت المخلوع الملعون فهو ذات الشخص الذي قتل اكثر من اثنين مليون انسان في جنوب السودان .. هؤلاء قتلوا في حروبه العنصرية الدينية و ما سمي بالجهاد ضد المسيحيين الكفرة في جنوب السودان . و بسبب هذه النزعة العنصرية الدينية بأسم العروبة و الاسلام انفصل ثلث الوطن و اختار خمس الشعب السوداني في الجنوب تقرير مصيرهم .. و كان ذلك بسبب النوع من الاضطهاد الديني و القبلي الجهوي . ليذهب ذاك الجز ء العزيز و الغالي من الوطن الحبيب دون رجعة و الي الابد فقط لأختلاف الدين و البشرة و العنصر. وبنفس روح الكراهية و البغضاء و الرعنوة و العنترية شنت الحروب البربرية في أقليم دارفور المسلم . حرب قبلية جهوية طاحنة راح ضحيتها اكثر من ثلاثمئة فرد في غضون أقل من خمسة اعوام . و حرب دارفور هي حرب بين مسلمين و مسلمين من أهل التقابة في دارفور تم تفريقهم بالون حمره و زرقه او عرب و افارقه ليتقاتل الاهل و يفنوا بعضهم . و كان السفاك شارب الدماء المخلوع يطير من من وقت لأخر الي دارفور ليستمتع بالرقصات التي يجيدها علي جماجم و اشلاء قتلاه هناك . جل سكان دارفور صاروا لاجئين و نازحين و مهاجرين . أهل دارفور الاصليين اضحوا شعب بلا أرض او حواكير لصالح المستوطنين الجدد الذين جلبهم المخلوع من دول غرب افريقيا . فأن نسيتم الجرائم التي اقترها المخلوع و نظامه في دارفور فلا تنسوا ارواح الاطفال الابرياء التي أزهقت دون جريرة او جريمة ارتكبوها .. لا تنسوا الاف النساء ضحايا الاغتصاب و القتل و الابادات الجماعية للقري و الفرقان غفي دارفور ... و ان نسيتم سريعاً ضحايا المخلوع في جنوب السودان و دارفور لطول الزمن . فهل نسيتم سريعاً ضحاياه في جبال النوبة و النيل الازرق ... لا .. لايمكنكم اتنسوا تلك الدماء التي سالت انهراً في جنوب كردفان و أريقت فقط حتي يكون احمد هارون والياً بالزور لولاية لم تنتخبه . المخلوع ينادي بالقتال هارون او القيامه تقوم .. ان لم نأخذها عن طريق صناديق الانتخابات سنأخذها عن طريق صناديق الزخيرة ز و هذا ما تم له . كيف يمكنكم ان تنسوا أزيز الطيران الانتينوف و السيخوي و الابابيل و الطائرات العمودية تهوم تجول . تلك الطائرات التي كانت تحلق ففي سماوات و اجواء جبال النوبة و النيل الازرق ترمي الهمم و تقصف القنابل الكميائية علي رؤوس البشر و الطير و الحيوان و الشجر و الحجر .. تدك المنازل علي رؤوس قاطنيها .. تحرق الحقول و المراعي و الانعام . تهدم المدارس و المشافي و ابار المياه . و لو الرب ان الاله الحيي الذي كان مع شعب جبال النوبة و النيل الازرق اذاً لأبادهم جميعاً المخلوع جميعاص و عن بكر ابيهم .. هذه كانت مخطط المخلوع و نظامه البائد أخلاء الارض من ساكنيها الاصليين و استيراد مواطنين جدد ليستوطنوهم في المنطقتين و تلك كان برنامجهم الشرير محو الانسان في جبال النوبة و النيل الازرق لكن هيهات ... هيهات هيهات فقد انقلب السحر علي الساحر و و التوت زراعه اليمين لتلتف حول عنقه و تخنقه . و تلك ارادة الله علي الاشرار من حفر حفرة لأخيه وقع فيه . و الشر يميت الشرير ، كما علي الباغي تدور الدوائر . تواردت الاخبار من كوبر بأن المخلوع اعتصم عن الطعام ليوم او يومين ليستعيد شهيته النهم للأكل . ليته اضرب عن الطعام الي الابد و هو الذي جوع الاطفال في مناطق حروبه الهمجية سنيناً عددا ... اذ لايزال الاطفال في جبال النوبة و النيل الازرق محرومين من الغذاء و الدواء من 6 / 6 / 20911م .. و هذا المخلوع و نظامه هم من ظل يرفض برعونة أرسال المعونات من الطعام و الدواء و الامصال لأطفال المنطقتين بغية ابادة من تبقي منهم حياً بضربات الطائرات ليباد جوعاً او مرضاً . جرائم هذا المخلوع بحق الشعب السوداني لا تعد و لا تحصي او تحسب . فأي محكمة جنائية في الداخل او الخارج يمكن ان تحكمه و تعدل للشعب السوداني في حكمه . لا أظن بأن لاهاي يمكن ان تعدل في حكم هذا السفاح المجرم قاتل الشعب و سارقه ناهبه و مغتصبه . عليه لابد من تقديم كل من اجرم في حق هذا الشعب الي العدالة و رد الحقوق الي أهله الشعب السوداني ... كل ما سلب و نهب و تم الاستيلاء عليه و سبب في خراب الاقتصاد السوداني لا بد ان يرد ان كان في الخارج او الداخل ... و كذا الحقوق المادية و المعنوية و الاراضي و الحواكير تعود الي أهلها و اصحابها الكريمكل الوان طيفه ... حتي تتحقق شعار الثورة : حر يه .. سلام ... و عداله هنا في سجن كوبر تقعد بس .... و بالاحري تبكي بس !





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2476

خدمات المحتوى


التعليقات
#1826952 [ابو جاكومة ود كوستي]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2019 06:37 AM
من اجمل ما قرأت مؤخرا. شىء مضحك فعلا ان يبكي المخلوع على حكم ثبته على مدى 30 عاما بدماء الأبرياء في الجنوب ودارفور وجبال النوبة والانقسنا وشرق السودان وكجبار وباقي مناطق الوطن العزيز. وكانت المفارقة المضحكة ان يتحدث عن فتوى المالكية التي بقال انها تبيح للكحاكم قتل ثلث شعبه وقيل نصف شعبه. هذا الشكل من الفهم يبين الى اى مدى يمكن لهذا المجرم السفاح ان يوغل في دماء الابرياء دون ان يطرف له جفن وان يعتبر ذلك - جهادا خالصا لوجه الله -. بل من التسريبات التي وردت من مصدر موثوق ان المجرم الآخر على عثمان محمد طه عليه اللعنة سقط على الأرض مغشيا عليه عندما وجد افراد الإستخبارات العسكرية امامه لإعتقاله. انهم مجموعة من القتلة وسفاكي الدماء. ومع ذلك فهم جبناء. البشير لا يبكي حزنا على ابناء السودان الذين قتلهم وعذبهم وشردهم واعتقلهم لكنه يبكي على السلطة التي فقدها. اما بقية العصابة الموجودين في السجن حاليا فلا اعتقد بأنهم سيظهروا اى درجة من الرجولة بعد محاكمتهم واصدار الاحكام عليهم. نعم تبكي بس يا بشير يا مجرم يا حقير. ودمتم.


#1826863 [أبوذر العفاري]
2.44/5 (5 صوت)

04-30-2019 09:16 PM
بكاء الكاذبين


ايليا أرومي كوكو
ايليا أرومي كوكو

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2024 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة