المقالات
السياسة
جمعهما الفساد وفرقتهما الثورة
جمعهما الفساد وفرقتهما الثورة
05-11-2019 10:43 PM

(1)

أنواع التركات التي تتركها الانظمة الشمولية والديكتاتورية نوعان تركة مادية وهي التي ستسددها أجيال وأجيال متعاقبة والتركة الاخرى معنوية ويصعب تسديدها لان الخسائر المعنوية صعب معالجتها او تعويضها.

(2)

في السودان إتضح ان السيد الأول للبلاد غير محمود السيرة ولا السريرة ولا السيدة الأولى معصومة من الفساد (شبهينا وإتلاقينا) جمعها الفساد وفرقتهما جموع الثوار فالبشير المخلوع كان يحسب ان السودان والسيدة وداد بابكر هما ملك يمينه يفعل بهما مايشاء ولكن خاب ظنه وغار نجمه واليوم وبعد (الخلع) طاش عقله.

(3)

سرعة الشباب لا تُقارن بسرعة الشيوخ والكهول أيها الشيوخ(أنتم في القلب) ولكن عليكم مراعاة فارق التوقيت والسرعة والامكانيات رسالة نبعثها الى الذين تحجروا داخل احزابهم ويريدون الدوران في فلك الثورة.

(4)

إذا عرفت من قال هذا المثل(أن تأتي متأخراَ خير من أن لا تأتي)لقمت برفع دعوى جنائية ضده وطالبت فيها بنفقة ومعاش مبكر وتعويض مجز نتيجة للاضرار النفسية التي تحدث لى عند سماع هذا المثل فلا يمكن ولا يصح لاى احد او لاي جماعة أن تأتي وبعد أن إستوت صفوف الثورة فتأتي وبكل قوة عين وتتخطى الرقاب وتفج الصفوف لتصل الى الصف الأول وعندما تسألهم أين كنتم؟وأنتم تعرفون ان للثورة مواقيت واشهر معلومة ؟فيردوا عليك بضمير خرب (أن تأتي متأخراَ خير من أن لا تأتي) ونقول له (جيتكم دى اخير عدمها) ونحسب أنكم ماجئتم إلا لشق الصفوف وتشتيت الكورة!!ومسكين أنت أيها المثل الفرنسي كم من مصائب وكوارث ترتكب باسمك؟ ويا من تشق الصفوف وتشتت الكورة أنت أبشع من وصولي!!

(5)

الخلافات بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري ليست خلافات بسيطة مثل التي حدثت بين الزوح الذي يريد قضاء شهر رمضان مع والديه(في الحلة) بينما السيدة الزوجة تريد الطلاق!!فهل يمكن تقريب وجهات النظر بين الطرفين الزوج والزوجة؟ وبين قوى الحرية والتغير والمجلس الانتقالي العسكري؟والذي نخشى ان يصبح الحكم حقاَ مُكتسباَ له لان الجميع مختلفين وهو (شخصياَ) زاهد في الحكم لكن الظروف جبارة والشغلة ما شغلتهم (كما زعموا) ولكن الظروف جبرتهم!! لماذا يبدو الحكام العسكريين في اول الامر زاهدين في الحكم ثم وبعد فترة تأتي اوقات (الكنكشة)؟ ونقول للمجلس العسكري الانتقالي (ولا أحسبه سينتقل الى اي جهة اخرى) إذا لم تكن قادرا على توفير القليل من السعادة لتلك الامة المحتشدة في ميدان الاعتصام فلا تمنحهم المزيد من الاحباط ونسأل ايه يعني ان يتقدم 120 حزبا او كيانا برؤى مختلفة ومتباينة لادارة وحكم الفترة الانتقالية وعادى جدا إذا طرحت اي سؤال على اي رهط من الناس فستجد عشرات الاجوبة المختلفة فهل هذا يعطيكم الحق في الكنكشة؟ والبشير حلف باﻟﻠﻪ (لو الشعب قال مادايرنا بكرة نشيل بقجنا ونرحل) وما شاء الله البقج عندكم!!والجماعة كان محضرين بقج مليونية دولارية!! وعند ساعة الكتمة كل زول يشيل بقجتو ويهج!! والحمد ﻟﻠﻪ المجلس العسكري الانتقالي ما (لحق)يعمل بقج بعد لذلك ربما رحل دون بقج!! فالكرسى (الذي وضع العسكر يده و بصره عليه)غدار ماله امآن وأسال من قبلك عليه!!

(6)

إذا رأيت (الحفر) تتكاثر وتتناسل على شوارع الاسفلت(إذا جاز لنا تسميتها بشوارع الاسفلت) فاعلم ان لهذه الحفر فوائد وحسنات عديدة منها تقليل سرعة السيارات والمحافظة على سلامة اصحاب المركبات والمشاة.

(7)

شهر رمضان شهر عظيم فهو غير سائر الشهور ففيه أنزل القران وفيه ليلة خير من ألف شهر وفيه وفيه وأحسب ان اعداد المعتصمين ستزداد ولاول مرة تقام صلاة العشاء والتراويح في ارض الاعتصام وفيه ستقام ختمات القران وستقام صلاة التهجد وفيه سيزاد اجر الصائم (سخونة الجو وسخونة الاعتصام وفضيلة الصبر على المجلس العسكري ) كل هذا أليس أفضل من شريعة (الدغمسة).

الجريدة





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 571

خدمات المحتوى


طه مدثر
طه مدثر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة