المقالات
السياسة
لا حياد عن سلمية الثورة السودانية
لا حياد عن سلمية الثورة السودانية
05-17-2019 05:26 PM

لا حياد عن سلمية الثورة السودانية

برغم ما أراد المرجفون والمندسون وأصحاب المصالح الذاتية لجر الثورة لمنعرجات التصادم والتفرق إلا أنهم لن ولم يفلحوا أمام هذا الشعب المعلم الواعي لقضايا وطنه ومستقبله المتحمس لبسط الديمقراطية عبر حكومة مدنية تسود فيها روح الحرية والسلام والعدالة.
لوحة رائعة جسدها الثوار الأحرار لتفويت أي فرصة جائرة تسعي بقايا النظام البائد لاغتنامها لتبديد ما وصل إليه الشارع السوداني بكل مكوناته من انتصارات فبعد إزالة كافة المتاريس خارج حدود الاعتصام ، شرع الثوار والثائرات في حملات نظافة وتزيين للشوارع، والطلاء بالبوهيات في لوحة تعكس مدي معدن هذا الشعب الأبي وتؤكد نواياه الطيبة وثورته التي أساسها السلمية .
إزالة +نظافة + بوهيه + بخور … لكل الطرقات التي حددتها قوي اعلان الحرية والتغيير بأنها خارج حدود منطقة الاعتصام.
حقيقة وبعيد عما يحيكه ما يسمون شيوخ السلطان إن هذا الجيل يرى السودان بعيون متشبعة بالحب والأمل وهو الشعب الذي دلل لكل العالم أنه لا يسعي لسلطة أو جاه سوي أن يري الخير يعم الجميع!!
نأمل أن تستمر المفاوضات حول القضايا المعلقة بحسن نية وبهدف معالجة المطالب المشروعة لجموع الثوار الأحرار وأن يتم التوصل إلى تراض شامل يسمح بالنقل السريع والسلس إلي حكومة مدنية وهذا لا يتحقق إلا اذا استشعر المجلس العسكري الانتقالي المسؤولية التاريخية الوطنية لإدارة هذه المرحلة الحساسة من تاريخ السودان.
وهنا ندعو جميع الأطراف في السودان ممارسة أقصى درجات ضبط النفس ومنع المزيد من العنف وان يتواصل التحقيق الشامل لمعرفة مجرمي الهجوم البربري الباطش ضد المعتصمين العزل.
ودعوتنا لأبنائنا الثوار. بأن تلتزموا بمواقع اعتصامكم التي تحددها قوي اجماع الحرية والتغيير وتجمع المهنيين السودانيين لنفوت الفرصة عن فلول النظام البائد وأذنابه ومن يسيرون علي شاكلته إلي أن تشرق شمس الحرية والسلام والعداله ‘ وتتحقق كافة المطالب التي تتمنون تحقيقها.
نسأل الله أن يتقبل جميع شهداء الثورة المجيدة وعاجل الشفاء للجرحي والمصابين ..

صلاح التوم كسلا
[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 216

خدمات المحتوى


صلاح التوم كسلا
صلاح التوم كسلا

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة