الفريق أول ركن.. فشل!!
05-20-2019 12:46 PM

@ إنتشرت بكثرة فى الآونة الأخيرة على صفحات التواصل الاجتماعى بالشبكة العنكبوتية الرسائل الصوتية المختلفة، صورة مع الصوت او ملف صوتى فقط . تجد هذه الوسائط اقبال وتداول سريع بين المتصفحين و المدونيين فى تلك الوسائل و لعل الاستاذة تراجى مصطفى من ابرز الذين استخدموا هذه الوسائط قبل سقوط النظام وتوقفت بعد الاطاحة بالبشير الامر الذى اثار العديد من الشكوك و فى الوقت ذاته ما يزال الفاضل الجبورى بطريقته المميزة و اسلوبه البدوي البسيط ، يجد الإقبال لأنه متابع لصيق للراهن السياسى و له رؤية سوداناوية مميزة و جاذبة . عدد من القيادات و النافذين فى الحكومة السابقة و المعارضة وجدوا فى الملفات الصوتية عبر الوسائط وسيلة لتوصيل افكارهم و ارسال محاذيرهم و بث سمومهم الى جانب اشاعة الرعب وسط (البلوقرز) المدونيين و القراء المتابعين و معظم هؤلاء المدونين عبر ملفات الصوت (الاوديو) يتحاشون التعريف بأنفسهم الامر الذى يشكك فى مصداقيتهم و مقاصدهم الخبيثة.

@ تابعت مثل غيرى يوم أمس ملف صوتى(أوديو) ، متداول فى عدد من مجموعات (قروبات) الواتساب منسوب الى فريق بالقوات المسلحة كان ضمن المجلس العسكرى الانتقالى بعد أن أعفى منه مؤخرا . لم يشر المتحدث فى هذا الملف الصوتى الى أى معلومة تكشف عن هويته ، اسمه أو الجهة التى يتبع لها و هذا وحده مبرر كافى لأن يبعث الشكوك فى كل ما يتناوله الملف الصوتى الذى بدأ بنمرة خمسة محذرا بأن السودان مقبل على ان يصنف بالدولة الفاشلة لأن هنالك دول اجنبية تقوم بتصعيد الموقف الداخلى من أجل أن يصبح السودان فاشلاً ، عبر سيناريوهات ثلاث الاول ،خلخلة نظام الحكم الداخلى و السيناريو الثانى هو فرض نظام الحكم و الحاكمين الذين يريدون اما الثالث بزعزة الامن والاستقرار و فتح البلاد لكل الحركات الارهابية المسلحة (السيناريو الليبي) و بالتالى يصبح السودان دولة فاشلة تسمح بتطبيق البند السابع الذى يبيح تدخل القوات الاممية و قد ربط كل ذلك بأحداث يومى الاثنين و الاربعاء الدموية، مطالبا بتجمع قوى الحرية والتغيير الكشف عن حقيقة وجهه . كل هدف هذا الملف الصوتى يدور حول التهديد و الارهاب محذرا بأن القوى المستهدفة من قبل هذه الثورة قد أعدت عدتها للنزال و المواجهة و هى الخطوة التى يهدفون منها ، إعلان السودان دولة فاشلة .

@ ما يؤسف له ، أن المتحدث فى هذا الملف الصوتى الذى بلغ أعلى رتبة فى القوات المسلحة (فريق أول) و هى الرتبة العسكرية المفترض أن تؤهل صاحبها تأهيلا عاليا فى العلوم الاستراتيجية و فى دراسة الواقع الجيوبوليتيكى وفقا للمعطيات الامنية والسياسية والظروف الموضوعية و الحالة السايكلوجية لشعوب المنطقة كل ذلك يصب فى ترقية القدرات على التحليل و الخروج بالنتائج المنطقية المحتملة فى القريبين الراهن و الآجل و لكن هذا المتحدث (الفضيحة) مثله مثل الكثيرين من معاشيي القوات المسلحة الذين أعطوا أنفسهم صفة (خبير استراتيجى) و غالبيتهم مثل هذا الفريق الذى تحدث فى الملف الصوتى ، أبان فقر مدقع فى مستواه المهنى و المعلوماتى والخلفية الاكاديمية المتوقفة النموء فى إكمال المرحلة الثانوية و للاسف الشديد أنه و لو لا قيام ثورة ديسمبر ابريل لكان مثل هذا الفريق يتمتع بالنفوذ و اتخاذ القرارات المصيرية و لربما كان و مايزال فى موقع متقدم بالمجلس العسكرى الانتقالى الذى أعفى منه حمدا ﻟﻠﻪ الذى اعفى الثورة من كيد هؤلاء الامثال .

@ الراهن الذى لم يفهمه سعادة الفريق و هو يهدد بأن هنالك دول أجنبية تعمل لزعزعة الاستقرار فى البلاد حتى تصبح دولة فاشلة و نقولها صراحة فإن الدول التى يقصدها سعادة الفريق (المعفى) هى ، دول محور السعودية الامارات مصر (سام) و التى خطفت القفاز من معسكر قطر أيران تركيا (قات) التى كانت تسعى و عبر فلول النظام المباد المتحالفين مع جماعة نصرة الشريعة و بقايا الاخوان المسلمين الذين خرجوا من مولد الانقاذ بدون حمص أن يخلقوا جبهة ضد الثورة و يتخذون من نصرة الشريعة مسبار حماية مصالحهم (الخرافية) اموال و استثمارات معفاة من الضرائب و الجمارك و مجموعة شركات سيتم كشفها على الملأ قريبا و وقتها لن يصمدوا اما الفضيحة و سيلوذون بأجحارهم كما كانوا عقب الاطاحة بالمخلوع و لولا تباطؤ المجلس العسكرى لما تجرأ هؤلاء الاشرار بعداء الثورة مجاهرة و تسيير المواكب و الاعتصامات التى لن تستمر طويلا عقب قيام الحكومة المدنية التى ستنسف مصالحهم و تقدمهم للعدالة جزاء بما اقترفته اياديهم.

@ لو أن هنالك حسنة واحدة لهذا المجلس العسكرى الانتقالى فهى أنه وقع فى حبال حلف (سام) الذى تقوده السعودية و هى تشهد تحول فى أيدلوجية و تطبيق الحكم بجانب حليفتها الامارات اللتان يجمعهما مع مصر تحالف استراتيجى موجه ضد الاخوان المسلمين فى المنطقة للحيلولة دون وصولهم للحكم أو المعارضة . لا أحد يتوقع ما ستكون عليه الاحوال لو أن المجلس العسكرى وقع فى حضن حلف (قات) الذى تقوده قطر التى اصبحت مركز لحركة الاخوان المسلمين حول العالم ومصرفا لتمويل العمل الارهابى الاسلاموى ابتدأ بالقاعدة مرورا بالدواعش و بوكو حرام و جماعات نصرة الشريعة بالسودان التى تشكل الخطر المحدق باستقرار المنطقة سيما و أن هذه الجماعة تتخذ من جامعة افريقيا العالمية مركزا لانطلاقة نشاطها و تأكد ذلك من خلال موكب نصرة الشريعة الذى كان قوامه الطلاب الافارقة بتلك الجامعة التى يشغل احد قيادات نصرة الشريعة فيها موقع عمادة الدراسات الاسلامية . موقع سام لا مصلحة له فى ان يصبح السودان دولة فاشلة حتى لا تتضرر السعودية و مصر من تهديد أمنها مباشرة . كل المؤشرات تؤكد ،ضرورة استعجال الاتفاق بين المجلس العسكرى و قوى الحرية و التغيير لتفويت الفرصة على مخطط الفاشلين الذين يحلمون بالسودان دولة فاشلة و غداً
معركتنا الفاصلة.

الجريدة





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1487

خدمات المحتوى


التعليقات
#1829924 [one of the good old days teachers]
3.63/5 (4 صوت)

05-20-2019 03:11 PM
يا اخ يا ورّاق..ان كان"الفريق اول ركن"..اللى ما عرفتو هويتو ولا اسمو حكمتو عليه بالفشل!..او تعلمون الغيب؟ وهل تسلم الجرّة كل مرّة؟ مين ادراكم؟ يكونش عمل احتيطاتو واتعظ بمن سبقه ال"Team First Corner" متفادىا ما وقع فيها من اخطاء!
*الحذر مع اليقظة ضرورى.. الاحتياط واجب..الاستعداد يكون دائم! الخوف يا غالى - يحصل تانى ويتكرر طوّالى ما حصل عليكم نتيجة كلمتى صاحب الشرعية الدستوريه"طيب مالو!" عندما تم ابلاغه بتخطيط الاسلاميين لانقلاب حزيران (اللى نيافته قال مرق بالباب الورّانى عشان يعرف هويتو اولا ..اذا خارجى يقاومو من الزهور فتحت..كان داخلى يتفاهم معاهو! والى اليوم هل اداكم اقوال انه عرف الهويه ولآ لسّ رايح ليهو الدرِب فى المويه!


حسن وراق
حسن وراق

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2020 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة