المقالات
السياسة
مضربين وقالعين جبل عامر وساحبين الجنود..شن قولك!!؟
مضربين وقالعين جبل عامر وساحبين الجنود..شن قولك!!؟
05-22-2019 07:29 AM

لم تخدعني مواقف حميدتي لحظة واحدة منذ تسريبات فيديوهاته ما قبل 6/ ابريل. فقد كان أول مقال لي تساؤلاً عن مواقفه أهي أصيلة أم هنالك من هم وراءه؟ وقد استبعدت تأثير الصفات الشخصية وتأثيرها باعتبارها انسياقاً للتحليل نحو الذاتي عوض الموضوعي. فأشياء مثل البساطة والطيبة وشيخ قبيلة وما إلى ذلك. مجرد خداع للنفس.

وقد نسبت كل تحركاته إلى خط مرسوم له في صراع المحاور الاقليمية وجر البلاد إليها. وهاهي الأيام قد أثبتت للجميع دور المحور وما يريد لعبه بالسودان. إلى درجة انزعاج السيسي من محاولة حل الجيش وإحلال المليشيات.

حميدتي ، ورقة بدأ باللعب بها المحور السعودي الإماراتي ، ثم انتقلت إلى أيدي متوهمي الثورة المضادة في المجلس العسكري. وكان الطبيعي أنه وقواته هم أول من تطالهم قرارات الثورة . لكن حسابات تواجد قواته في المدن ،ومواقفه المعلنة المرسومة ، جعلته يحتل جزءاً من المشهد حتى الوقت الراهن.

وقد جاء وقت إزاحته على الأقل ، احتراماً لوطن شامخ وثورة وعي قادها صفوة الشباب المتعلم ، حتى لا يكون نائب رئيسها فاقداً تربوياً في غفلة من الزمن يفرضه السلاح المليشيوي.

سؤال يلح على الجميع بعد مخاطبته الثالثة لإفطار جماعي ، اثنتان لجنوده وواحدة مع الإدارة الأهلية وهو: والبرهان ..أليس له إفطار جماعي؟

تصريحاته بالأمس ، كانت مؤشراً واضحاً لاتجاه تفكير المجلس العسكري. وأسباب تمسكه بالسيادة. فمنطق السلاح ، سيظل مسيطراً في التعامل مع قوى شعبنا العزلاء إلا من إيمانها بثورتها ووطنها .وتقول بوضوح . أن السلاح ، والسلاح وحده ، هو من سيفرض إرادته . ويبدو أن تفكير العسكر ومن يشايعونهم ،لم ولن يتغير.

لذلك، صار لزاماً على تجمع المهنيين وقوى إعلان الحرية والتغيير وبقية القوى حتى المعارضة لها، إبراز عضلات الفعل السلمي .لإيقاف هذا العبث.لنقول له كما جاء في العنوان مضربين وقالعين جبل عامر وساحبين الجنود من اليمن ..شن قولك؟

أخيراً أرجو ألا يخرج علينا شخص ويقول أن تصريحاته أخرجت من سياقها كما قال المخلوع. وأن قواته لم تقتل المدافعين عن التروس. ويا خيبة مهندسيك وعارهم.





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 792

خدمات المحتوى


التعليقات
#1830462 [امير حسن]
0.00/5 (0 صوت)

05-22-2019 06:41 PM
لا تستطيع اي حكومة حل الجيش السوداني وقد هرعت لابوابه واستجاب اليك والحكومة المدنية تاتي عن طريق صندوق الانتخابات ولايوجد برلمان بالتعيين في كل العالم والجيش صمام امان السودان ولو لاهو لما استطعت انتزاع عصا البشير


معمر حسن محمد نور
معمر حسن محمد نور

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة