المقالات
السياسة
ما الذي يجري في المجلس العسكري ؟
ما الذي يجري في المجلس العسكري ؟
05-24-2019 09:35 AM


الفريق الركن مصطفى محمد مصطفى، تقدم باستقالته من عضوية المجلس العسكري ، ومن رئاسة لجنة الأمن والدفاع ، لظروف صحية ذلك ما جاء في البيان الرسمي للمجلس العسكري ، وهي المرة الثالثة التي يذهب فيها عضو او اعضاء لهذا المجلس بالاستقالة على الاقل عاى حسب البيان الرسمي . وكان قد سبق أن أعلن المجلس العسكري عن استقالة أعضائه الفريق عمر زين العابدين والفريق أمن جلال الشيخ والفريق شرطة الطيب بابكر.
هذا اذا لم نذكر استقالة ابن عوف أول رئيس لهذا المجلس ونائبه ، اللذان ذهبا مبكرا بسبب الضغط الشعبي ورفض الثوار لهما .
وهناك أنباء عن وجود تباينات داخل المجلس فيما يتعلق بملف التفاوض مع قوى إعلان الحرية والتغيير .
لاندري مدي تأثير ملف التفاوض على المجلس ولكن وبكل تأكيد هناك علامات استفهام تطل برأسها وبكل قوة عن قوة هذا المجلس الذي يندر ان يظهر فيه رئيسه للناس ، فلا هو في استقبال أحد ولا في وداعه من ممثلي البعثات الاجنبية فلا وجود إعلامي له مما يقتضيه منصبه ، اللهم إلا ظهوره الاخير ليوقف المفاوضات بسبب المتاريس وياله من ظهور . ( جات من دي ، ما تخليها للطالع في الكفر نائبك )
وعند هذا النائب لابد من وقفه فحميدتي يذكرني بالاخ الامي وسط إخوة متعلمين قسم الله له رزقا وفيرا ووجاهة اجتماعية ، فيحاول مجتهدا الظهور أمامهم بمظهر الفاهم و صاحب الذكاء الفطري الذي لا يحتاج لاي تعليم ( الكلام المحفوظ عن مدرسة الحياة ) فعندما يتحدث يبدو لك للوهلة الاولى أنه فاهم وعارف وأنه أكثر صدقا وأقرب للفطرة ، فيتكلم بثقة المجرب الفاهم ، لكنه في لحظة يفقد الحنكة والحكمة و ( يطبظها ) .
لم أجد تفسيرا للظهور المكثف ( للفريق ) حميدتي ، ولا أحد يستطيع أن يجزم ما في رأس العسكر ( ابناء الكلية الحربية ) وهم يقدمون هذا الرجل بهذه الكثافة لدرجة تمثيل البلاد في مؤتمر القمة العربية .
لا أجد تفسيرا يلائم المنطق والعقل إلا استخاف هذا المجلس باسم السودان ولانه ذو طبيعة كيزانية فانه يلعب لعب’ تافهة وحقيرة باظهار حميدتي بهذا الشكل وتسليط الضوء عليه ليكون سقوطه داويا لا قيام بعده ، فكل دور يلعبه حميدتي في الداخل وكل رتبة عسكرية يتقلدها محليا ، سيكون تأثيرها والضرر منها محدودا ، لكن عندما تقدم الرجل بصفته ( فريق ) ونائب لرئيس المجلس العسكري الحاكم للعالم فأنت تخفي سوء نيتك من حيث يعتقد الرجل أنك تقدره و تقيمه ، وهو بصفته المعروفة كأي إنسان لم ينل حظا جيدا من التعليم وعدم ادراكه لما يراد له من كيد ينزلق نحو هاوية خطط لها الكيزان وتنفذ عبر المجلس العسكري للانتقام من حميدتي لأنه في اعتقادهم خائن ، صنعه البشير من لا شيء وكان يأمل أن يكون صمام الامان الاخير له ولنظامه فاتقلب عليه ووضع نفسه في يوم ما في خاتة ( شذاذ الافاق والجرزان ) .
لا يهم عند الكيزان اسم البلد ولا سمعته وهم يدفعون برجل أمي للصدارة ويحجبون الرئيس الفعلي للمجلس في سبيل السعي لتدميره وتحقيق مطلبهم بدفعه لمجابهة الثوار وريما توريطه في محاولة لفض الاعتصام بالقوة وبذا يكونوا قد ضربوا عصفورين بحجر ، التحلص من حميدتي نهائيا بالقتل والصاق التهمة بالمتظاهرين ومن ساندهم من الحركات المسلحة أو بمحاكمته لاحقا بتهمة قتل المتظاهرين ، والاخيرة هذه فشلت عندما قامت كتائب الظل الكيزانية بارتداء زي الدعم السريع المعروف وقتل المتظاهرين في مجزرة 8 رمضان المشهورة وحميدتي خاته ذكاؤه الفطري في الاستفادة من الدرس فهو يعلم أن الكيزان يلعبون به ويتربصون به بمساعدة قطر الإخوانية يعلم كل هذا وقد ذكره بنفسه ولا ندري ما الذي يخطط له فمثله من الصعب ان تحدد له خطوات اة تعرف له اتجاه .
لاشك في أن المجلس العسكري الذي تقلص الان ليصل إلى 6 فقط من الاعضاء يحيط به ضغط كبير ، فمن الداخل لا يجد التأييد ولا المساندة فراح للأسف يبحث عنها عند من لا يملك لنفسه نفعا ، فكشف عن نفسه الغطاء وأصبح يالله كما خلقتني ( كوز كامل الكوزنة ) .
العسكر كما يقول الحكماء لا تعارضهم بالسلاح فهم مسلحون جيدا ولكن عارضهم بالفكر فهم لا يملكون منه شيئا . قمة النحس والقرار الخاطئ مما لا تتناطح فيه عنزتان أن تفكر في الاستناد إلى حائط مائل للسقوط وأنت تعلم بهذا وتغالط نفسك إلى أن تسقط أنت وحائطك .
يكفي قرار اعادة النقابات الكيزانية كدليل على أن العسكر لا يعرفون الا العسكرية ونصيبهم من السياسةضفرا كبيرا ، فهده النقابات هي واحدة من مسببات الثولرة واحد اهم موجبات النقمة على الكيزان بما سببته من مصائب يصعب حصرها للعاملين بالخدمة المدنية ، و قدم ضدها الكثير من الشكاوي والتظلمات حتي وصلت كثير من هذه الشكاوى للمنظمات الدولية والاقليمية . فما زاد المجلس العسكري على ان استعان بالشيطان وكشف نفسه وبذلك حفذ الناس واثارهم للوقوف ضده في اي اضراب قادم .
الايام القادمة حبلي بالكثير واظن ان جماعة الحرية والتغيير الان اكثر سعادة لانهم يعرفون مع من يتحاورون فقد سقطت كل الاقنعة
د. زاهد زايد .
[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2221

خدمات المحتوى


التعليقات
#1830646 [سوداني اصيل]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2019 09:47 AM
حميدتي قرار اقتل الناس
الضباط دة رفضو اشيلو وجة القباحة

الناس لازم تقوم علي الزول دة


د. زاهد زايد
د. زاهد زايد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة