المقالات
السياسة
اشوف افعالك استعجب
اشوف افعالك استعجب
05-25-2019 10:40 AM

محطات صغيرة ـ عثمان عابدين

"يا الله الموت .. موت ما عادى .. فى رمضان .. وبدوشكا " شاب فى الخامسة عشرة من عمره او الثامنة عشرة ... يتمنى الموت والنمط طلب استشهاد عالى المستوى .. ثم يرحل اولادنا .. الصاح ما غلط.. ويفتح محضر التحقيق .. ولا نتائج
رحلوا على طريق محبة الوطن الطويلة .. انقياء كماء المطر.. مشرقين كقمر 14 رائعين متسربلين ومتسربلات بعظمة بعانخى وامانى ريناس .. وعلى ذات طريق الذين بذلوا ارواحهم مهرا ليوم بكرة لسودان الغد .. وهم طيور الكورتيزال التى تعشق الحرية وعندما لا تجدها تنتحر داخل الاسر..
كل دوشكات العالم .. وتاتشرات كتائب الظل وما شابهها وماثلها ومن تبنى فكرة القمع لتخويف المعتصمين .. وتناسى الذين يتبنونها ان هؤلاء الذين خرجوا هم ضد الظلم" لذا رددوا .. مرقنا مرقنا ضد الناس السرقوا عرقنا" وتحدوا .. كتائب الظل .. مهروا انضمام القوات المسلحة لهم بالدم ولن يقبلوا الدية .. نعم حضروا للقيادة العامة واستجابت لكن الشعب هو الذى يامر الجيش.. ولن يرضى باستبداد جديد مهما كانت المبررات.. والعساكر اولادنا .. وشرف الجندية يامرهم بحماية البلد والناس واقامة العدل والتمكين لانشاء الدولة المدنية التى اركانها الديمقراطية والحرية والعدالة والمساواة "
ان من يحاول اختطاف البلد باى اجندة يتصورها.. سواء عبر فوهة البندقية او تدبير الخطط والمكائد بالاستناد الى الدولة العميقة واموال اللصوص السابقين فلن ينجح ..
اولادنا ارتقوا الى السماء فى رمضان وقبله واقول للمجلس العسكرى : هل هم اولادكم؟ اذا كانت الاجابة بنعم فهل تشهرون السلاح اى سلاح فى وجوه اولادكم اذا رفضوا تصوراتكم التى لا تلبى طموحات جيل "الملينيم والرقمى والفضاءات المفتوحة"والذين يمثلون المكون الاساسى للشعب السودانى بالرقم ..لماذا لا تريدونها مدنية .. ومم تخافون؟
راينا فيما راينا .. ترهيبا لمن يضرب عن العمل او يرفع راية العصيان.. وهؤلاء الجيل الراكب راس اما تفهمون اللغة التى يتحدثون بها وتحترمون رغبتهم فى بناء وطن حر معافى عبر جيل واع لا يشارك فيه اى لص او حرامى او سمسارسياسة او متربح من النظام المندحر او متلبط فى السلطة .. واجبكم تحرسون البلد .. وتسلموا السلطة فعليا والتى انتم زاهدون فيها بحسب قولكم للمدنيين .
حتى الان .. لم نر اركان النظام السابق فى كوبر.. وعودكم لم تحقق وتحمل لنا " الصور القادمة من الخارج" لقطات للمطلوبين بتهمة الثراء الحرام وهم يلهطون ما لذ وطاب فى افخر المطاعم .. كيف خرجوا ومتى ؟ ولماذا ومن سهل ؟؟ لم نشاهد اى محاكمة لاى فاسد ؟
ونسال عن هيكلة الجيش ؟؟ لماذا وكيف ؟ هل ستطال اى اصوات تقف مع الشعب؟ وهل هذا وقتها ؟وسؤال اخر هل الهيكلة تتجه الى اضعاف القوات المسلحة لحساب اطراف لا نعرفها ؟
اذا كان فهكم ان مصير البلد مرتبط بسياسة " فرض الامر الواقع بالتاتشر" فانتم لا تفهمون تاريخ ومزاج هذا الشعب ولم تقراوا جيدا اعتصام الناس وثورة " صابنها"

سندة
دائما ما يرحل الطغاة ويبقى الشعب

[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 441

خدمات المحتوى


عثمان عابدين
عثمان عابدين

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة