المقالات
السياسة
ثورتنا السودانية الأجندة الخارجية الخفية
ثورتنا السودانية الأجندة الخارجية الخفية
05-25-2019 05:01 PM


بداية نعود للحكمة التي تقول من لا يملك قوته لا يملك قراره لأنه رهينة في يد غيرة . وقد تفجرت ثورتنا الأبية على يد الشباب بعد أن بذلنا فيها أرواحا طاهرة وصمود غير مسبوق وتعاضد وتحالف لا نظير له عبر التاريخ السوداني من ثورات أكتوبر أو انتفاضة1985م . ولا ينكر أحد أنهم لهم القدح المعلى وقد شهد بذلك العالم صغيرة وكبيرة شرقه وغربة إفريقي وعربي وعالمي . وقد تم بتدبير بليل أن طعنت الثورة ووأده في مهدها بالتواطؤ على نجاحها بالثورة المضادة من حلفاء الحومة البائدة بالخنوع لأجنده للمحاور العربية التي تأبى إلا أن تدنس طهارة ثورة الشباب بما لها من اذرع في المجلس العسكري الانتقالي وذلك لا يخفى علينا كثوار وهنا اختلط الأمر بحيث هنالك حسابات مسكوت عنها بينهم والدور الريادي للجيش السوداني باليمن هو أهمها على الإطلاق فأما كان من تلك الدول ذات الأذرع والدبلوماسية الجو عسكرية باستخدامها في السودان عبر وسطاء يعتبرون في المقام الأول في تقديري خائنين للوطن لزرع مزيد من التفريق والتمترس خلف قيادة الجيش وإغرائهم بكافة السبل لاستمرار تمسكهم بالسلطة سبق أن وعدت على الإشهاد لتسليمها للشعب والذي هو الخيار الأول للثورة . قد كنا نحترم ونقدر وثمن ما قدمته لنا ما إعانات ومساعدات في مناشط الحياة( الاقتصادي /والمعيشي ) لتلك الدول مواقفها الأخوية والإسلامية المشرفة معنا ولكن . لتخوفها من المد للديمقراطية حتى لا تلحق السنة النار لهم وبالإضافة للدور المعلوم للجيوش بأرض اليمن وما تقدمه من دم رخيص من أجل بقائها فهم يبذلون كل غالي ونفيس لعدم سحب القوات السودانية من الأرض اليمنية وما يسببه لها من اختلال الموازين على أرض الواقع ولا يخفى على الجميع ما أل إليه الوضع على الشعب اليميني ونحن لنا دور ومعلوم. وهنالك تقاطعات إقليمية ودولية تعلب دورا خبيث في عدم تثبيت ثورتنا ثورة الحرية والسلام والعدالة لما لها من تأثير على المحيط الجغرافي العربي على وجه الخصوص بلاد الخليج مما يعني سعيهم الحثيث في إفراغ الثورة من معانيها السامية وقطف ثمارها من تنمية واستقرار أمني والنهوض بالسودان وتحقيق حلم الأجيال باستدامة الاستقرار والتوجه نحو بناء سودان مستقل متعافي يمتلك قراره من التبعية وهدر لكرامه المواطن باستغلال موارده الذاتية التي يشهد لها العالم باجمعه إذا ما استغلت بالصورة العلمية السليمة تفجر مزيدا من الطفرات المتقدمة ويصبح رقما عالميا في شتى الضروب السياسي والاقتصادي والتنموي والعلمي .
عليه يتطلب منا الموفق أن نتجرد للذات ونضع مصلحة الوطن العليا في حدقت عيوننا بالتخلي عن النظرة الحزبية الضيقة وترك خلافتنا الأزلية القديمة المتجزرة في تفكيرنا البائد وليس دكتاتورية المؤتمر الوطني ذو التجربة الشمولية الفاشلة وما ألت إليها بلادنا ببعيدة منا... ونضيع ألفرصه الذهبية التي أمامنا يكون ذلك باتحادنا لتخطى في استلام السلطة المدنية بشكليها مجلسي الوزراء + البرلمان وتعدي المرحلة الحساسة التي نعيشها بالتوافق على حل وسطي مرضي للأطراف وتوقيع ميثاق شرف بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير في احترام الموعد المحدد للفترة الانتقالية 3 سنوات وتكوين الاتفاق المبرم بصورة سلسة لنؤمن من وقوعنا في منزلقات تؤدي لقيام حروب أهلية وتشتت ونزاعات نحن في غني عنها في الوقت الحالي . مع الأخذ بالاعتبار الحنكة السياسية من الخبراء لأن المطالب لا تنال دفعة واحده وهنالك مثال الثورة الفرنسية نجد أنها رغم نجاحها المذهل فهنالك مطالب لم يتم تحقيقها إلا بعد زمن بعيد من قيامها . فنأمل أن نحافظ على مكاسبنا التي بين أيدنا حتى لا نندم على ضياعها يوما ما ونحن في نتناحر وتخاصم وشد وجذب مع بعضنا علما بأننا شركاء في السلطة .
والله المستعان وهو من وراء القصد ،،،،،

عدلي خميس
Emai :[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 509

خدمات المحتوى


التعليقات
#1830870 [بشري ودملك]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2019 05:28 PM
عااااااااااجل ،،،،

‏احقاقا للحق وارساءا لقيم العدالة الناجزة تتقدم رابطة ابناء دارفور بالمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا وأمريكا بدعوي جنائية يوم الاثنين الموافق 27 مايو 2019 لدي محكمة العدل الدولية في لاهاي ضد المدعو محمد حمدان دقلو (حميدتي) وذلك لما ارتكبه من جرائم حرب وابادة


عدلي خميس
عدلي خميس

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة