المقالات
السياسة
تحليل المشهد السياسي
تحليل المشهد السياسي
05-26-2019 03:26 PM


الاطراف السياسية،

الكيزان
الان لا صوت لهم الا من خلال دجاجهم في وسائط الاعلام لبث الفرقه بين الثوار والمجلس العسكري تحديد حميدتي ولكنهم يرقبون المشهد ويحاولون اقناع حميدتي بالانضمام لهم تحت ستار حمايه الشريعة حينها سوف يخرجون من باطن الارض و يرتفع صوتهم

المجلس العسكري
راسه مقطوع بسبب عدم وجود خطة واضحة له وعدم الجدية وعدم حسم الموقف هل هو اطاح بالبشير حبا وكرامة لعيون الشعب وانحياز له ؟
ولا انقلاب عديييييل وانفراد للسلطة ؟ وتحاول جماعة عبد الحي السطيرة عليه ولكنها تفشل بسبب تنافر اعضاء المجلس العسكري

حميدتي
رغم انه نائب رئيس المجلس العسكري ولكنه لاعب هام ولوحده يشكل ثقل كبير وهو رجل لايتنمي الي اي فكر سياسي رغم ان البشير اتي به وهو اقرب الي فكر الثوار ويبغض الكيزان ولكن في حال تجاهل الثوار له والتقليل من شانه وسوف يجد الرجل نفسه مجبر بالارتماء في احضان الكيزان خاصة جناح عبد الحي حينها سوف يعد ذلك انتصار لهم و يمنحهم الشريعة وتخرج كتائب ظلهم وتنضم الي قوات حميدتي

الحرية والتغيير
رغم انه يضم عباقرة من السياسيين الا انه لم يقرأ الخارطة للوصول الي اهداف الثورة يجب عليهم عدم المراهنة علي الغرب في الضغط علي المجلس العسكري ولكن يجب عليهم شق صفوف المجلس العسكري وذلك بالتفاوض السري مع كل عضو لوحدة مع الوعد له بمنحه حصانه حال تقديم استقالته من المجلس والحوار مع الفريق قوش لمنح الرجل حصانه مقابل ان يكون مستشار سري ويكشف فساد النظام
والتركيز علي حميدتي. ليكون حارس الثورة والوطن بوعد الرجل بالمشاركة في حرب اليمن والتنسيق في برنامج الاتحاد الاوربي في منع الهجرة الى اوربا مقابل ايقاف التجنيد في الوقت الحالي ومراجعة الهيكلة لقواته وكذلك منع اي سب او شتم بشخصية الرجل
يملك اعلان الحرية كرت ضغط لحسم موقف التفاوض افضل من الاضراب المفتوح والعصيان المدني ويستطيع من خلاله حسم المعركة لصالحة سوف اكتب عنه في وقت لاحق وليس الان

قوش
كرت رابح للحرية والتغير لتفكيك الدولة العميقة فالسياسة لا تعرف العواطف لهذا يجب ايقاف الملاحقة القضائية ضد قوش في الوقت الراهن مقابل منح الرجل حصانة قضائية ورد اي اموال الي خزينة الدولة ويكون شاهد ملك و الاستفادة منه في ملفات مكافحة الارهارب والهجرة وكشف عورات الكيزان

ملف الشهداء
نترحم. عليهم ولكن قبل كل شي يجب الاسراع في تعويض اسر الشهداء تعويض مادي ومعنوي كبير واطلاق اسم اي شهيد علي الشوارع وتقديم اراضي لهم واموال ومنح علاجية ودراسية وعدم تجاهل دورهم وتكوين صندوق الشهداء يكون من اموال الكيزان المصادرة

السعودية والامارات
بسب التهديد الايراني لدول الخليج كل الظروف لمصلحة السودان وذلك لحوجة الرياض وابوظبي لجيوش تدافع عنهم لذلك يجب ارسال رسائل تطمئين الي السعودية والامارات بان السودان يقف معهم وعلي استعداد للدفاع عنهم والتصدي للخطر الايراني وكذلك علي السعودية والامارات رفد الخزانة السودانية بمزيد من المال حتي يستقر الجنية السوداني ولا ننظر الي الموضوع مسالة بيع وشراء ولكن السودان في الوقت الخالي يحتاج الي الحفاظ علي مصالحه

الاتحاد الاوروبي
اهم شي لدي الاتحاد الاوروبي هو ايقاف الهجرة ومنع عبور الافارقه عبر الصحراء تحديد شرق افريقيا ويمكن للسودان لعب دور مقابل اقامة الاتحاد الاوروبي مشاريع تساعد السودان في التنمية

الولايات المتحدة
تريد ضمان مكافحة الارهاب ويمكن للسودان المساعدة في ذلك عبر القنوات الرسمية بين البلدين

تحليل/علاء الدين محمد ابكر
[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 731

خدمات المحتوى


التعليقات
#1831161 [سوداني اصيل]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2019 04:20 PM
نفس غلطة سوريا وليبيا
في النهاية دخلوهم في بعض
ولعو الحرب بينهم

والي الان بمصو في دمهم
كلهم امشو اروباء عشان اشكو بعض لخواجات

الخليجين اسوء مليون مرة من الغرب

خليكم براكم حر مشاكلكم براكم
ممكن احصل
اذا المهنيين شغل مخو


اكيد من زلة الي زلة
الحرية والتغير لا تمثلني
تجمع المهنيين نعم يمثلني

معتمدين علي الغرب اكثر من وب العالمين

هل معقول ديل تطلع منهم فايدة

أشك
شك كبير


علاء الدين محمد ابكر
علاء الدين محمد ابكر

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة