المقالات
السياسة
السؤال المر.. أين الجيش؟ وهل سنواصل بدونه؟
السؤال المر.. أين الجيش؟ وهل سنواصل بدونه؟
06-12-2019 02:16 PM

جميل جداً أن تتوافق القوى السياسية الفاعلة في البلاد على فض العصيان المدني، بدعوى أن الأهداف المرجوة قد تم تحقيقها، أو على أقل تقدير تم تحقيق أكبر قدر منها، العصيان كان مؤلم لكل مواطن صحيحاً كان أم مريضاً مرضاً مزمناً كأصحاب الربو وغسيل الكلى، غنياً كان أم من الاطفال أصحاب الدرداقات الذين يقيمون في الأسواق منذ الفجر الصادق إلى الوعد الكاذب، وكلنا قد تفهم أن العصيان رغم كل ذلك كان ضرورة لا محيص عنها فرضتها ظروف المرحلة.
ولكن هنالك بعض الأسئلة تظل بلا اجابة، وأولها أين الجيش؟ ولماذا يرفض المجلس العسكري الاقرار بالمجزرة وانتشار قوات الجنجويد وكتائب الظل في الطرقات؟
نحن كشعب يدفع دم قلبه وفلذات أكباده من أجل بناء جيش قومي قوي يحمي البلاد من فساد العباد نريد إجابة شافية تفض (عصيان عقولنا عن الفهم). فمنذ أن تم الانقلاب على سيء الذكر ونحن لا نرى للجيش حركة، لا نرى جنودنا البواسل يجوبون الطرقات على ظهور الدبابات كما عهدناهم من قبل في أوضاع أقل خطورة، لا نسمع صيحات (الجلالات) ترهب من يسرقون الأغنام في الشوارع.
أين جيش رواية (أرضاً ظرف) التي استلهمتها نفسية الشعب المنكسرة في هذا التوقيت، والتي ما كنا لنصدقها لولا أننا قد سمعناها من بعض أهل الكويت الشرفاء وهم يواسوننا في مصابنا الجلل!!!
فعندما يقول ناطق باسم الجيش، أن الانترنت مهدد للأمن لا بد لنا أن نسأل (أين هو الجيش؟)، فالجيش الذي يخاف الانترنت حتماً لن يستطيع أن يحمينا. فالانترنت لم يعد مجرد وسيلة تواصل بديلة للمكالمات الهاتفية ورسائل الحب الورقية، فالانترنت أصبح (fact of life)، الحياة كلها اليوم تقوم على الانترنت، خروج أي انسان من عالم الانترنت لفترة زمنية محددة يعني تخلف هذا الانسان عن ركب الانسانية بما يعادل أضعاف تلك المدة التي قضاها خارج الانترنت وذلك لسرعة دوران وتبدل الحياة داخل الانترنت، وهذا كلام لا يمكن أن يفهمه من يقول أن الانترنت يهدد الأمن .

صديق النعمة الطيب





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 874

خدمات المحتوى


التعليقات
#1835023 [محمد احمد]
4.50/5 (2 صوت)

06-13-2019 12:58 PM
كلام لا يمكن أن يفهمه من يقول أن الانترنت يهدد الأمن .
الدفاع بالنظر
مالفرق بين هذا وذاك


#1834823 [الكدرو]
3.50/5 (3 صوت)

06-12-2019 02:21 PM
أن كنت مفتكر عبدالرحيم محمد حسين (اللمبي) حالة استثنائة في الجيش السوداني، بس طلعت الحالة عمومية في قيادات الجيش السوداني ، الواحد فكره لا يرتقي لفكر فرد عسكري.

كنا بنضحك في قيادات الجيش المصري والسيسي وصباع الكفتة ، طلعنا جيشنا كله كفته يا كافي البلاء.


صديق النعمة الطيب
صديق النعمة الطيب

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة