المقالات
السياسة
حفتر سوداني باستنساخ حفتر اليبي
حفتر سوداني باستنساخ حفتر اليبي
06-22-2019 01:46 PM

أعزتي القراء الكرام في عام 1996م من القرن الماضي تم استنساخ نعجة وعاشت حتى سن ست سنوات. و قد أطلق عليها "أشهر نعجة في العالم" بكل تأكيد المتتبع للمشهد السوداني السياسي يستقرا ما تم من شيطنه للثورة المضادة والعمل على إفراغ وشق الصف الثوري المجيد في تناغم ممنهج في الشق الأخر من المفاوضين ( المجلس العسكري الانتقالي) حيث على السطح ملامح تؤكد بجلاء أن القوى الأمنية السودانية تعمل على تأجيج نبرة الصوت وتعالي المطالبات وجمع الفلول في شكل أدارة أهلية وأخذهم لتفويض تقوم وتدور في نفس الفلك البائد في إخراج مفضوح ينم على سطحية ممجوجة وفكر ساذج يفند الذهنية والعقلية التي يدار بها المجلس العسكري البلاد والعباد ذلك المشهد بدون أدنى مراعاة لوطنية وهو في تقديري استخفاف بعقل المواطن البسيط ويتخذونه ألعوبة في أيديهم وخيانة المفترض يحاسب عليها مستشاروه الذين يخططون لمثل هذه الموافق ويتكرر بصورة مقذذه للمشاعر وتشدق واستئساد بالسلطة . وكثيرا ما نجد التصرف بعكس ما ينسجهم /100%/ عن الواقع مما يؤكد أنهم منافقون تضمرون شي ويعلنون عن أخر في كل سكناتهم وحركاتهم فنجدهم في الأجهزة الإعلامية والتي تنحازلهم بكل الظرق بوجه وفي الغرف خلف الكواليس وجه أخر مختلف وفي نهاية المطاف هي مؤامرات خارجية بتمويل معروف لتأجيج الشعب السوداني للتقاتل والتناحر في شكل جهوية فئوية حزبية ذاتية شخصية خرج أبو أحمد من الباب ورجع الينا من الشبابك في ثياب جديده في ظنه مكشوفة. وفي تقديري وربما يشاركني كثيرين آخرون انه ترتيب لحفتر سوداني باستنساخ حفتر الليبي والذي أصبح علم يخدم ما يملى عليه من الوكلاء العالميون لتخريب وتدمير وشتات وطنه فهم اليد التي تعبث بالأمن الوطني والحض على إثارة القلاقل في وجه الشعوب التي تسعى لتنال حريتها من العسكر على مستوى عام . وها هي الحال السودانية أصبحت تقترب من الحالة الليبية ربما أكثر من 60%/ في أحسن تقدير برغم كل المحاولات والمبادرات السودانية الخالصة ومن خلالها كذلك المبادرات المحلية والإقليمية والدولية فإننا إذ ننوه على ضرورة الحذر لانزلاق أو من الانصياع لمثل هذه الثورة المضادة حتى تنال من ثورتنا وتفتت عضدها وتتنمر على مستحقاتنا المكتسبة من خلال النقطة الأخيرة والتي توقفت عندها المفاوضات بين طرفي المشهد السياسي ويتوجب علينا التعاضد والتمسك والتكاتف والاتحاد بصورة أقوى عبر تمسكنا بالسلمية والمبادئ الأصلية للثورة والمطالبة بدم الشهداء وفك الأسرى وعلاج الجرحى وعدم الخنوع لهم في ما يبثونه من إشاعات وتثبيط للمهم نحونا بقطعهم للانترنت حتى لا يشاهد العالم ما يدور من خلف الكواليس من تآمر ومذابح وخيانة للعهود بالتضامن مع السدنة والفلول للعهد السابق . ويسعون بكل ما لديهم من قوى وبتواطؤ وبكل أسف من مواطنون سودانيون متآمرون للعب بأمن واستقرار السودان والدفع به نحو هاوية حتى لا نخرج منها ونرجع للعهود سحيقة من القتال والتناحر وشتات لينالوا ما يسعون إليه من تفتيت للبلاد ونهب الخيرات المقسمة بينهم مسبقا من ذهب وبترول ..الخ بدون حسيب أو رقيب . وها هي الأحداث تبين لنا مدى مكرهم وخداعهم فقد رأيت اليوم فيديو مقارنة بين السيسي عندما حصل على التفويض شعبي وما حال شعبه ألآن ونائب المجلس العسكري يطالب من مؤيده ( التفويض) فهو يتبعه ويكرر بنفس العبارات وبنفس المنهجية كأنما هم فوله وانقسمت لنصفين مما نعي أنه جاري التنسيق بين المجلس العسكري وطاغية مصر . وهنا نعود لنعول على تماسكنا ووحدنا والتأكيد على مطالبنا المستحقة والوطنية تحت شعارنا الأبدي حرية سلام وعدالة مدنية خياااااار الشعب وبسلمية حتى يعرفون أن هنالك ثورة حقيقة لا ينطلي على منفذوها من الشهداء والأسرى والجرحى تلك المسرحيات الهلامية الفضفاضة والمسلسلات الفاقدة للطعم واللون والرائحة فهي بحوجه شديدة لإعادة صياغة . فهل نحن الشعب السوداني بان لا يتكرر لنا حفتر سوداني باستنساخ الليبي . حتى نحرق عليهم طبختهم .التي يسخرون فيها ملياراتهم .
والله المستعان وهو من وراء القصد ،،،،،
عدلي خميس
Emai :[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 352

خدمات المحتوى


عدلي خميس
عدلي خميس

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2022 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة