المقالات
السياسة
من أفشل الثورة المصرية هل يستطيع إفشال السودانية؟؟
من أفشل الثورة المصرية هل يستطيع إفشال السودانية؟؟
06-27-2019 07:08 PM

من أفشل الثورة المصرية هل يستطيع إفشال السودانية؟؟

ما معنى الثورة ؟ الثورة ليست مظاهرات وإضرابات
الثورة معناها وعي جديد يكتسبه أفراد المجتمع ويستحيل إلغاؤه
الثورة معناها أن الظلم الذى تواءمت معه طويلا لم يعد بإمكانك أن تقبله
الثورة معناها أن تطمح إلى العدل والحرية وتريد أن تكون مواطنا وليس أحد الرعايا
الثورة معناها تريد أن تعاملك السلطة باحترام،
الثورة تريد حقك في تعليم مجاني جيد وعلاج مجاني محترم ومسكن يليق بالآدميين،
الثورة معناها أن تختار رئيس الدولة وتعرف مقدار ثروته وكيف كونها وتريد أن تحاسبه على سياساته وعلى إنفاقه من المال العام الذي هو مالك الذي تدفعه من ضرائبك،
الثورة معناها تريد أن يتوقف الاعتقال والتعذيب وأن يحاكم كل من قتل متظاهرين وكل من تورط في التعذيب.
الثورة معناها أن يتساوى الجميع أمام القانون، فلا يوجد في البلد جهات سيادية ولا أسياد وعبيد
الثورة معناها أن يتساوى الجميع في فرص العمل، فيكون القبول وفقا للمؤهلات وليس وفقا لعلاقتك بالنظام.
عندما تحدث الثورة يتغير كل شيء إلى الأبد

علّمنا التاريخ بأن الثورات لا تموت ولا تفشل قد تتعطل وتتأخر نتائجها وعندما تقوم الثورة تحاربها القوى المضادة وتتمكن من قمعها ويبدو لك كأن الثورة انتهت أو فشلت لكنها تستمر برغم القمع والقتل والتنكيل ثم تنتصر في النهاية لأنه يستحيل على من امتلك وعي الثورة أن يتخلى عنه.
القيصر الروسي قمع وقتل الثوار لكن الثورة لم تنته التي بدأت في عام 1825 وإنتصرت في عام 1917 وتخللتها 219 إنتفاضة في النهاية اطاحت بالقيصر

في مصر خططت الدولة العميقة مخططاً دقيقاً للقضاء على الثورة تحالف المجلس العسكري مع الأخوان المسلمين مقابل ضمان وصولهم للسلطة التي يحلمون بها وبالفعل وصلوا ثم غُدر بهم
في السودان تم التحالف مع الإسلاميين هذا بتخطيط من الدولة العميقة وذلك بعد الوعود لهم بأنهم سيكونون جزء أصيل من الحكم القادم وهناك خطة للقضاء عليهم والزج بهم في السجون

في مصر تم تنفيذ عدة مذابح ومات فيها المئات مثل مذابح محمد محمود ومجلس الوزراء وماسبيرو وبورسعيد وغيرها
في السودان تم تنفيذ عدة مذابح ومات فيها المئات وأكبرها مذبحة القيادة في يوم 29/ رمضان وكذلك مذبحة التروس في شارع النيل وخلال المظاهرات وغيرها

في مصر تم إنفاق ملايين الجنيهات على قنوات تلفزيونية ومواقع الكترونية استعملتها أجهزة الأمن لتشويه سمعة الثوريين ووصمهم بالعمالة والخيانة
في السودان تم إنفاق المليارات على اجهزة الإعلام وتم تغيير الطاقم كلياً بمدراء معدومي الضمير لم يتركوا حتى الشهداء ليطعن في شرفهم وبتعاطي المخدرات من منطقة كلومبيا وتجنيد المئات في المواقع الإلكترونية لتشوية الثوار والثورة والتشكيك في وطنيتهم

في مصر تم افتعال حالة من الفوضى والانفلات الأمني حتى يكره المصريون الثورة التى قامت من أجلهم وكما قفز الإخوان على ثورة يناير، قفز النظام القديم على انتفاضة 30 يونيو وشكل ديكتاتورية
في السودان الذي يحدث الآن من تواجد عصابات النقروز وللجنجويد وإرهابهم للناس ووقوفهم أمام أبواب المدارس وقتلهم العشوائي وإهانتهم للبنات في المواصلات والتحرش بهن في الوزارات المقصود هو عملية إفلات أمني حتى يكره الناس الثورة والإرتماء في أحضان المجلس العسكري ويقفز الإسلاميين الى الحكم

إذاً العقلية التي ادارت المشهد في القضاء على الثورة المصرية هي نفسها التي تدير الإنقلاب والقضاء علي الثورة السودانية هل سينجح ؟ ومن الذي لديه مصلحة في القضاء على التحول الديمقراطي في المنطقة ؟

ماذا تعلمنا من الثورة المصرية أو من تجربتنا الحالية ؟ أهم ما تعلمناه أن الإسلاميين قوة رجعية لا يمكن الوثوق بها في عمل ثوري، مستعدون دائما لخيانة الثورة من أجل السلطة التى يتوهمون أنها ستحقق حلمهم في استعادة الخلافة الإسلامية التي لا وجود لها أصلا في التاريخ ..وأنهم لا يرفضون الإستبداد من حيث المبدأ الا إذا ساءت نتائجه وكان ضد مصالحهم الخاصة
الثورة المضادة كانت حاضرة في كل الثورات تقريبا، لكنه لم يؤد قط إلى هزيمة الثورة لأنه لاشيء بمقدوره أن ينزع عن الناس الوعي الجديد الذى اكتسبوه

ياسر عبد الكريم
[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 532

خدمات المحتوى


التعليقات
#1838283 [سوداني اصيل]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2019 07:24 PM
الاسلامين و ال سعود وال نهيان وحتي القطريين

مهابيل كلهم

بالله ديل هسي بسمو شغلهم دة سياسية

يعني رخصة عجيبة
بالله الخواجة لو قال ماعاوز برضو يأخذ

ياخي ديل ماشين وين ديل

شي مضحك

ربنا قال
ان خلقتكم شعوب وقبائل لتعارفو
ان اكرمك عند الله اتقاكم.

عاملينا لينا دولة إسلامية وخلافة

مصعبين الحياة علي الناس وعليكم انفسكم ليه؟

الخلافة الاسلامية زمان
في ظروف وزمن مختلف
الان زمن الانترنت
البحصل في امريكا بعد عشرة ثواني بوصل افريقيا

تسوي خلافة في جو ذي دة كيف؟


ياسر عبد الكريم
ياسر عبد الكريم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2020 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة