المقالات
السياسة
اهمية تشكيل الحكومة اليوم قبل الاتفاق على البرلمان
اهمية تشكيل الحكومة اليوم قبل الاتفاق على البرلمان
07-03-2019 12:20 PM

وقعوا و شكلوا الحكومة والتظاهرات ستكون مساندة لها ، السيطرة على الحكومة هو ما سينقلنا لمربع جديد ، و متقدم ، سينهي الدولة العميقة ، مرة واحدة والى الأبد.
مشكلتهم تجمع الحرية والتغيير، قحت ، يظنون انهم اذا وقعوا وشكلوا الحكومة معناها انهم فقدوا حق التظاهر و معناه انهم فرطوا و يخشون ان هناك من سيخونهم ، أبدا، هذه ظنون واوهام و وهواجس أكثر منها حقائق و قرائن، الناس ستقف معكم و سيصبرون على فترتكم و بالذات على بدايات عهدكم الحكومي ريثما تتحسن الأمور إلى الافضل ، يا اخوة حتى اذا حدث تحسن بسيط فقط في الاقتصاد ، وهو امر سيحدث حتما نظرا لموارد البلاد الكثيرة من ذهب و خلافه ومن دعم خارجي ، اوربي بالأساس ، و ستعود التحويلات البنكية للصادرات بعد رفع الحصار ، و يمكنكم الهام ملايين المغتربين للالتزام بالتحاويل البنكية الرسمية بل بالتبرعات سيدعمونكم ، اقول سيحدث كل هذا وأكثر منه في حكومتكم و انه و ان حدث بعدها و في مدة عام واحد فقط او عامين واجريت انتخابات فسنضمن انها انتخابات غير مزورة و ستأتي بأغلبية مريحة لقوى الحرية و التغيير وبسيادة كاملة غير منقوصة و سيتولى رئيس منتخب القيادة العامة للجيش و يعيد الضباط المفصولين من الخدمة طوال العقود الماضية ويضيف للجيش ضباط وجنود من الحركات المسلحة والدعم السريع ، حسب الكفاءة بحيث يكون جيش موحد قومي متوازن ، بقية من لم يستوعبوا من الضباط والجنود سيدفع لهم المجتمع السوداني و الدولة السودانية مكافأة نهاية الخدمة، نعتبرها مال الفداء.

وقعوا وسيطروا على الحكومة ، لتتم السيطرة على وزارة الخارجية وعلى الاعلام ، و قعوا وسيطروا على شركات الاتصالات لتعيدوا انتم للناس الانترنت وليس تستجدونه من اللئيم اليوم ، فهذا حق للناس اصيل ، واعيدوا هيكلة هذه الشركات للاتصالات لتكون سودانية خالصة فالاستثمار الاجنبي فيها هو اهدار للعملة الصعبة و الدولارات ليس الا ولم يتم ذلك اي الاستثمار الاجنبي في قطاع الاتصالات سابقا الا تحت باب للفساد عظيم ، ففي الاتصالات الاستثمار الاجنبي هو الاستنزاف الاجنبي لا اكثر ، واطلبوا من محمد عثمان مو الرجل العالمي ، السوداني البريطاني ، ان يشتري حصص الاجانب بالاتصالات لسرعة سودنتها ، وقعوا وسيطروا على وزارة النفط و ايرادات الكهرباء وكل وزارة المالية ، حينها سيموت رواد الدولة العميقة الف مرة في اليوم. فقد قفل البلف و النقاطة التي رتعوا ورضعوا من ريعها لعقود ، لا يمكن أن تظل كودارهم هم من يديرون هذه المرافق إلى اليوم.


داخليا بالسيطرة على الاعلام يمكنك ان تلهم الناس ، و خارجيا بوزارة الخارجية يمكنك أن تنفتح على أوربا وأفريقيا و سيصبح المجلس العسكري رقم هامشي داخليا وخارجيا، ستحاصرونه ان لم يكن طيعا معكم ، وستلاحقه مختلف القضايا الجنائية ، هو من سينشد العفو والصفح ، وقعوا و سيطروا على السكة حديد واعيدوها لمجدها و سيطروا على بورسودان وبقية الموانئ.
وقعوا و سيطروا على القضاء ، بالقضاء العادل وبالقانون! ستحاكم الدولة العميقة ، الخصم اليوم هو الدولة العميقة وواجهتها هو المجلس العسكري ، اعرف خصمك كيف يفكر ، من الواضح والجلي ان الوحشية التي ظهرت في طريقة قتل واخراج جثث بانت بخور ابو عنجة هدفها إحداث صدمة لتأجيل تشكيل الحكومة ، لأن التوقيع وتشكيل الحكومة يصيبهم في مقتل للدولة العميقة وهي ضربة البداية لزوال ملكهم و ستكون حكومة معترف بها اقليميا و دوليا و محمية بالجماهير من الداخل و من المجتمع الدولي،

طارق عبد الهادي
[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 496

خدمات المحتوى


طارق عبد الهادي
طارق عبد الهادي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2020 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة