المقالات
السياسة
سوركتي يسئ للشعب
سوركتي يسئ للشعب
07-09-2019 07:53 PM

سوركتي يسيء الشعب
*من خلال استضافتهم في القنوات الفضائية، يتخفى هذه الأيام أنصار حزب المؤتمر الوطني "الساقط سياسياً وأخلاقياً، عبر مسميات وتوصيفات مختلفة، فالذي كان ضابطاً رفيعاً في جهاز الأمن الاقتصادي، يتوارى تحت لافتة "خبير استراتيجي"، والذي كان سكرتيراً إعلامياً للرئيس المخلوع، عمر البشير، يتستر تحت عباءة محلل سياسي، وهكذا، وبمبدأ الشينة منكورة لم يكتب أحدهم صفته الحقيقية، والذي كان يتمرغ في نعيم المناصب الحزبية يصف نفسه بالناشط السياسي والأستاذ الجامعي.
*أمس الأول استضافت قناة الجزيرة مباشر، القيادي بحزب منبر السلام العادل، العميد (م) ساتي سوركتي، وهو حزب شريك في نظام المخلوع البشير، وبموجب تلك الشراكة تمتع سوركتي حتى آخر يوم من عمر نظام، بعضوية برلمان البصمة والإمعات والريموت كنترول.
*على الرغم من تعدد الصفات الحزبية والصفة البرلمانية، فقد اختار العميد سوركتي خلال الاستضافة صفة " خبير عسكري" فالشينات منكورات ..!! وليته كان له من الخبرة نصيب، لأنه ومن أول عبارة في المقابلة التليفزيونية، أساء من حيث لا يدري للشعب السوداني بصورة أخجلت الجميع، إلا الخبير العسكري نفسه ..!!
*كيف؟
*سوركتي، وحينما سأله مقدم البرنامج عن الهتافات ضد رئيس المجلس العسكري الانتقالي خلال إحدى مباريات كرة قدم، كان بإمكانه أن يسجل هدفاً لصالحه، يؤكد فيه أنه سياسي بحق وحقيقة وخبير يتابع الأحداث أول بأول، فالهتافات ضد البرهان في مباراة كرة قدم في الأصل معلومة غير صحيحة لم تحدث مطلقاً، والصحيح أن الهتافات جاءت خلال مباراة الهلال والمريخ ضد الحاكم العسكري لولاية الخرطوم، وليس ضد البرهان.
*سوركتي، الخبير (الماجايب خبر) رد مباشرة بتوجيه الإساءة للشعب السوداني الذي يهتف بالمدنية واتهمه ضمناً بالجهل وعدم المعرفة، حيث قال نصاً في مداخلته " كلمة مدنية مدنية، هذه الكلمة الهتافية، 90 في المئة من الشعب السوداني الآن لا يعرف معناها ولا يفهم مدلولها لكثرة ما غبش عليهم وألبسوا الكلمة لباس جعلوه مقابل للعسكري".
*الإجابة لم تكن صادمة للشعب السوداني وحده، بل حتى للمذيع الذي ترك الاستماع لسوركتي وخطرفاته، وبدأ يسأله بغضب عن أسباب ودوافع تنصيب نفسه وصياً على الشعب السوداني ليقرر له ما يفهمه وما لا يفهمه فلم يقدم رداً مقنعاً ومضى كعادة كل العاجزين في الهجوم على الأحزاب وتحميلها مسؤولية الفشل السوداني المستمر"، وأخيراً اضطر مذيع الجزيرة إلى قطع الاتصال مع الخبير الذي لم تظهر خبرته العسكرية ولا السياسية ولا الإعلامية، بل ظهر جهله وعدم معرفته بالشعب السوداني الذي صوره وكأنه مجموعة من القطيع ترفع شعارات لا تدري معناها، وحسب سوركتي، هناك فقط 10 في المئة من الشعب السوداني يدرك معنى كلمة مدنية بالتأكيد أنه ينظر لنفسه كواحد من تلك النسبة فهنيئاً له ذلك وهنيئاَ له عضوية برلمان البصمة والإمعات والريموت كنترول، وهنيئاً له وجوده في منصب قيادي في منبر السلام العادل، صاحب السهم الكبير في تقسيم السودان وبث خطاب الكراهية والعنصرية.
* خبير عسكري لا يعرف شعبه ولا يحترمه .

عبدالحميد عوض -صحيفة السوداني-9/7/2019
[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 952

خدمات المحتوى


التعليقات
#1841273 [عابر سبيل]
0.00/5 (0 صوت)

07-09-2019 08:37 PM
اخي الكريم عبدالحميد عوض لك التحية وكل الاحترام ولكل الاخوة والاخوات بموقع الركوبة المدعو ساتي محمد سوركتي عميد معاش وخبير لا يخبر شيئا فان كان الحميرلاي حميرتي يحمل رتبة فريق اول وهو بعلم الجميع جاهل ومن سواقط المجتمع فكيف يكون حال هذا التعيس والذي مهر بإسمه ضمن آخرين طالبون بتعديل الدستور والسماح للمقلوع الحقير عمر البشير بالترشح للانتخابات في 2020.
هؤلاء خبراء في عدم الكرامة والنزاهة وضيق الافق .. هؤلاء أساءوا لأنفسهم قبل كل شئ ولا داعي لكي نقف عندهم لأنهم معول جهل ومجموعة ارزقجية.


عبدالحميد عوض
عبدالحميد عوض

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2020 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة