المقالات
السياسة
درس عصر... وداعا اعلام. سافر البشير ورجع نافع
درس عصر... وداعا اعلام. سافر البشير ورجع نافع
07-17-2019 04:40 PM

درس عصر... وداعاً إعلام. سافر البشير ورجع نافع

اذا كانت الامم تبقى وتسود باخلاقها ومبادئهاكما يقول الشاعر فلاعلام لا يقل اهمية في بقائهاايضا بما يقوم به من دور كبير في ترسيخها حتى لا نكون مبالغين لو قلنا انما الاعلام مانجح وصلح
.اذ هو لسان حالها ومقالها. وكونه هو االضامن والحارس الامين لها. اضافة الى دوره ورسالته .
فصلاح الامم يكمن في صلاح اعلامها ومدى التزامه وتعبيره عن الامها وامالها ووتتطلعاتها ومدى قدرته على استشراف الغد المشرق .
وما عد سلطة رابعة الالما له من خطورة في التغيير والتعبيركونه الرقيب ويمثل ضمير الامة الحي والعين الساهرة
ولايمكن ان يكون الاعلام كذلك في ظل حكم شمولي كما كان في العهد السابق. وفي ظل مقص الرقبب وتوظيفه للحزب الحاكم وكل سكنات وحركات الرئيس. يصور الباطل حقا ويغض الطرف عن زلات تقصير الحكومة
. ويجعل من الحبة قبة لصالحها
.حتى فقد الناس الثقة فيه ليبحثوا عن اخبار الوطن في قنوات خارجية من وجهة نظر هذه القنوات.
واما في ظل المدنية والديمقراطية فالدور المنتظر منه اكبر وينبغي ان يكون قريبا من المواطنيبن يصور معاناتهم ويجسد امالهم وتطلعاتهم ويقف على مسافة وواحدة منهم .خاصة في ظل المنافسة بين المدونيين ورواد التواصل .
وينتظر من الاعلام عامة والتلفزيون خاصة ان يخرج من عباءة الحكومة حتى يعمل على ترسيخ وانزال شعارات الثورة للواقع.وتطبيق المدنية وتاكيد المواطنة
ولاننتظر من الاعلام ان ينقل لنا اخبار ا فحسب واحراز قصب فالخبر . اصبح متاحا لكل الناس بفضل وسائط التواصل والانترنت.
ولكن نريد صحافة تصور المشكل وتسهم بالراي في الحل. وكما قال الشاعر قبل الاف السنين. وياتيك بالاخبار من لم تزود.
وعلى اعلامنا الرسمي ان يحترم تعددنا وتراثنا ويعمل على توظفبه ونشره واتاحة الفرصة للجميع للتعبير وبلغته وطريقته .فقوتنا تكمن في تنوعنا وتعدد اعراقنا وتفاليدنا. .ولعل اتاحة الفرص للجميع هي من اوجب واجبات المرحلة وثمرة من ثمار المدنية.

استاذ عبد الله محمد خليل
[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 920

خدمات المحتوى


التعليقات
#1843309 [ابوذر الغفاري]
0.00/5 (0 صوت)

07-18-2019 10:47 AM
للكوزنة وجـــــــــــــــــــــــوه عــــــــــــــــــــــــــــــــديدة


#1843302 [Flowers]
0.00/5 (0 صوت)

07-18-2019 10:21 AM
هذا إعلام كيزاني عميل القناة الفضائية السودانية قناة تمثل الكيزان ولازالت تستفز في الشعب وتستضيف رموزهم اللصوص الفاسدين وأبواق الكيزان كالعميد المتهالك الذي كان بوقاً ينعق لمدة 30 سنة يمجد في فساد الكيزان ألا وهو المدعو يونس محمود والقائمة تطول يجب على الثوار تحطيم هذه القناة وضرب موظفيها حتى يعوا الدرس تماماً !!!


أ. عبد الله محمد خليل
أ. عبد الله محمد خليل

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2020 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة